الرئيسية | إبداعات الوطن | قصة | سعيد مقدم - مريض أم ماذا؟

سعيد مقدم - مريض أم ماذا؟

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

سعيد مقدم أبو شروق - الأهواز


وأنا أتمشى مع زوجتي في السوق، صافحني أحد الذين كنت أعرفهم منذ أكثر من عشر سنوات،

ثم حضنني وقبل كتفيّ أكثر من مرة.

تذكرته جيدًا، كان يحضر أحد المجالس وقد تعرفته إليه هناك.

وجدت ملامحه قد تغيرت كثيرًا، وأنه ليس ذاك الشاب العربي ذا الوقار والاحترام.

وأول ما تبادر إلى ذهني أنه قد يكون ابتلي بمرض خبيث سبب له هذه النحافة التي تكاد أن تفتك به في أقرب مقبرة.

سألني أن أسلفه خمسين ألف ريال على أن يسددها لي يوم غد، والخمسون ألفا مبلغ زهيد جدا. (لا تضاه الريال الإيراني بالريال السعودي).

أخرجت محفظتي في الحال وقدمت له المبلغ، بل ومسكت محفظتي مفتوحة أمامه وقلت له: خذ ما تشاء.

لكنه اكتفى بالخمسين ألفا وودعني بسرعة وذهب.

خاطبتني أم شروق لائمة: يبدو على صديقك أنه مريض، فلماذا لم تعطه أكثر؟

رأيته وبالصدفة بعد أشهر، وقد اشتد به الهزال، خاطبني بلغة الخجول:

لقد بحثت عنك كثيرًا لأرد لك سلفك، لكني لم أجدك؛ والآن لا أحمل معي محفظة نقودي، فخذ هذا القفل وبعه، يحتاج لتصليح بسيط!

وقدم لي قفلا يغطيه الصدأ من كل جانب لا أدري في أية سلة مهملات وجده.

تأوهت مازحًا: وأين مفتاحه؟!

قال جادًا: المصلح سيحل لك مشكلة المفتاح أيضًا.

تبين لي أن الرجل مبتل بمصيبة الإدمان، هذا المرض الخبيث الذي ما أصاب شخصًا إلا وهلكه وشتت شمله وحوّله إلى كذاب مجرم خطير.

غرقت في صمت كئيب، ولاذ هو الثاني بصمت طويل، ثم أطرق ثم نظر إليّ نظرة حزينة ما انفك حزنها يتتبع لحظات فرحي ليغتالها. 

ولا أدري إلى أية جهة ألقي اللوم وليس بيدي حيلة غيره؟

هل ألوم المدمن نفسه على بساطته وضعف شخصيته وقد دمر حياته وحياة أسرته؟

أو ألوم المسؤولين المتهاونين مع بائعي المخدرات وقد أصبحوا يتاجرون في العلن يعرفهم القاصي والداني؟  

أو ألوم المثقف لقلة علاقاته بالمجتمع وأنه لم يؤد واجبه التوعوي تجاه شعبه كما ينبغي؟

 ألوم من؟



شوهد المقال 5111 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

علي رحالية - بوتفليقة.. العسكر.. وسوق الحمير الحلقة الأولى : ومازال بوكروح يعتقد بأننا "غاشي"

 المواطن علي رحالية واحد من الغاشي رغما عني جذبني الحقل المغناطيسي للرداءة والتفاهة العامة التي غرقت فيهما البلاد والناس.. الرداءة في كل شيء.. وتتفيه أي شيء.. السياسة..
image

شكري الهزَّيل - الامم المتحدة : قهقهات على جثث الشعوب العربية!!

  د.شكري الهزَّيل الناس في بلادنا وبلادكم مشغولة ومنشغلة بامور الدنيا والدين ويكادوا ان ينسوا او يتناسوا امور العالم اللتي يغزونا في عقر دارنا ولا نغزوة
image

منظمة تواصل الاجيال بحي محمد شعباني ببوسعادة تصنع الحدث وتحقق الهدف.

   تقرير: هنيدة نورالدين. بادرت اليوم المنظمة الوطنية لتواصل الاجيال (ONCG) بحي محمد شعباني بوسعادة ،بفتح وتدشين نادي موجه للاطفال بمقرها حتى تصنع الحدث وتظيف فضاءات تحتضن
image

شكري الهزَّيل - جرائم حرب : تحالف النظام السعودي دمَرالمرافق الحيوية ونشر الكوليرا وزرع الموت في اليمن!!

 د.شكري الهزَّيل بعد عامين ونصف العام من العدوان السعودي الفاشي لاشئ يعمل في اليمن, فقد دمر القصف المستمر كل شئ في اليمن وزرع الموت والخراب
image

رائد جبار كاظم - الفلسفة النيتروسوفية نظرية جديدة في التفكير

  د. رائد جبار كاظم الاختلاف لا الخلاف، والتنوع والتعدد في الآراء والافكار، هو ما يميز الفلسفة والفكر الفلسفي عن غيره من أنماط
image

محمد مصطفى حابس - محن في مسيرة الدعوة و الدعاة.. !! حتى يتعلم القوم بأن هذه الأمة تمرض لكن لا تموت

  محمد مصطفى حابس: جنيف/سويسرا  الدعاة في الميدان أنواع و طباع وأشكال وأحجام، والأفكار أمزجة وأمتعة، وكما قال بعضهم،
image

خالد ديريك في حوار مع الشاعرة والباحثة والمترجمة والناقدة الجزائرية " نوميديا جرّوفي".

خالد ديريك   - أوّل نصّ لي كان خاطرة في عمر الحادية عشر بعد قراءتي لرواية الأمين والمأمون لجرجي زيدان. ـ إنتاجي الأدبي
image

مريم حمادي - سأعتزل محرابك

مريم حمادي       ســـــأنتفض........ ســـاّنتفض غصبا عــني سـأعــتزل محــرابك لإنـنـــي مـــــلــلت قــررت الرحــيــل ســـأهجر مملــكـتك و أكـــسر
image

الخطاط العراقي علي البغدادي وبرنامج الخط الجديد سومر ..... ترقبوه

 علي البغدادي   رداً على جشع بعض الشركات التي تستخدم الفن الاسلامي الاصيل (واقصد هنا الخط )وبعد تطاول شركة winsoft المتأثرة اشد التأثير بالعقلية الفرنسية المتحجرة على

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats