الرئيسية | إبداعات الوطن | قصة | سعيد مقدم - حلقات رجل مسالم

سعيد مقدم - حلقات رجل مسالم

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

 

سعيد مقدم أبو شروق - الأهواز

 

مسالم (1)
سجلوه في المدرسة، كان أطرش في الزفة،
لا يفهم الدروس التي تلقى باللغة الفارسية؛
وقد غرد خارج السرب أكثر من مرة، فضربه المدرس؛
غضب ولم يعترض.
30-5-2016

 

مسالم (2)
في عطلة الصيف، 
لم يشترك في أي صف تعليمي، 
ولا تذهبْ بعيدا لتظن أنها فترة استراحته؛
بل كان يستيقظ فجر كل يوم ليعمل،
أسرته فقيرة، وأبوه لم يوظف في شركة أو دائرة، وعليه أن يسانده.
يقضي عطلته الصيفية بالكدح والعناء.
ويغضب كثيرا ولم يعترض.
31-5-2016

 

مسالم (3)
عندما سلبوا أراضي الفلاحين بحجة إنشاء 
شركات قصب السكر ومنطقة تجارية حرة،
وحينما حولوا مجرى كارون إلى إصفهان،
وأججوا المياه وجففوا الحقول وقتلوا النخيل؛
غضب ولم يعترض. 
1-6-2016

 

مسالم (4)
في الجامعة تحمل إهانات الأساتيذ وتشويه تأريخ بلده،
حاول أكثر من مرة أن يحتج على عنصريتهم، 
لكنه خاف أن يرسبوه؛
فغضب ولم يعترض.
2-6-2016

مسالم (5)
في فترة الانتخابات، يعلم جيدا أنها مهزلة؛ 
يصعد الانتهازيون على أكتاف الناس ليصلوا إلى مبتغاهم الدنيء،
يسمعهم يعدون الناس ويكذبون، يراهم يرشون الفقراء؛
فيغضب ولم يعترض.
3-6-2016

 

مسالم (6)
في الخدمة العسكرية، أهانه الملازم:
(أيها العربي الحافي)...
قال يكلم نفسه:
ما لهذا العنصري؟ّ!
أضيّعُ سنتين من أحلى سنين عمري أخدمهم ثم يهينني!
فتحركت شفتاه بكلام غير مسموع؛
وغضب ولم يعترض.
4-6-2016

مسالم (7)
تخرج من العسكرية وتزوج،
خرج باحثا عن عمل،
حشر يده مع الأيادي الممتدة وقدم ملفه،
في اليوم التالي وجده في سلة المهملات؛
غضب ولم يعترض.
5-6-2016


مسالم (8)
انتمى إلى فريق السين،
وظل يصلي شطر المسجد الحرام،
لكنهم ضيقوا عليه الخناق...
قال يكلم نفسه: ما لهؤلاء؟!
ألم نـُخلق أحرارا؟...فلمَ الإكراه؟!
فغضب ولم يعترض.
6-6-2016

مسالم (9)
البارحة كان يقرأ قصيدة (متى تغضب):
إذا نـُسفت معالمنا...ولم تغضب!
إذا نـُهبت مواردنا ...ولم تغضب!
أخي في الله ..أخبرني متى تغضب؟!
اليوم غضب من كل ما يدور حوله كثيرا، ولم يعترض.
7-6-2016

مسالم (10)
فتح القرآن: 
وَلَقَدْ كَرَّمْنَا بَنِي آدَمَ ...
ثم جلس يفكر: أين الكرامة وقد عشتُ في خنوع؟!
استمر بالقراءة والتدبر... تاب إلى ربه؛
قرر أن لا يكون مسالما بعد اليوم؛
وإن غضب...اعترض.
 حاول أن يرجع ليصلح ماضيه، 
وجد الأوان قد فات، ولا يمكن تعويض خسارته عمره؛
فسار إلى الأمام غاضبا ومعترضا ومطالبا بجميع ما يستحقه...

وعندما رزقه الله ولدا،
خشي أن يصبح ابنه مسالما كماضيه الأسود،
فعلمه أن يغضب وأن يحتج...
وأن يسعى نحو العلا مهما كلفه الأمر، ولو اضطر أن يتدلى من الحبل؛
وأن ينشئ في داخله وطنا، حتى إذا بلغ أشده ... 
يكتمل الوطن معه وينضج.
8-6-2016


شوهد المقال 5255 مرة

التعليقات (1 تعليقات سابقة):

في 10:42 21.06.2016
avatar
الحلقة الاخيرة عالجت الحلقات التي قبلها

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

وهيب نديم وهبة - خُذْ حَجَرًا

وهيب نديم وهبة                خُذْ  حَجَرًامِنْ كَرْمِلِي الْخَارِجِ بِعَبَاءةِ الْبَحْرِ إِلَى صَحْرَائِنَا الْكُبْرَى"التَّغْرِيبَةُ الْفِلَسْطِينِيَّةُ"قَصِيدَةٌ مُقَدَّمَةٌ لِلدُّكْتور: وَلِيد سَيْف.-1-خُذْ  حَجَرًابَيْني  وَبَيْنَكَ  مُتَّسَعٌ  مِنَ  الْوَقْتِيافا  تَنَامُ  فِي  الْبَحْرِ..وَأَنْتَ  صَدِيقِي
image

صادق حسن - مسکٌ وشذراتها

  صادق حسن البوغميش - الأهواز                 ینقنقُ بساعةٍ متأخرةٍ من اللیل، لایقلُّ عن آیةٍ وکأنّني في وادٍ مقدسوادٌ یعرفُ الماءَ والرمادَینتابني خجلٌ بین نهرٍ وخراب... تجربةٌ بیضاء
image

مسک سعید الموسوي - اللیلُ یخافُ الظلام والنساءُ تخافُ الظلم والرجال

   مسک سعید الموسوي - الأهواز             ینامُ اللیلُ في ذاکرةِ شوارعنا نهاراً، ویُخفي ظلامهُ جوف ألماسةٍ سقطت من یدِ عجوزة ٍ درداء، لاتنام إلا بعیدةً عن شیوخ
image

يونس بلخام - الشباب الحلقة المفقودة في الساحة السياسة

 يونس بلخام     غابُوا أم غُيِبوا ؟! ، تنازلوا عنها  أم أُنزِلوا من عليها ؟!  ، طَلَّقُوا السياسة أم هي من طالبت بالخُلع فانفصلت عنهم  ؟!  كلها
image

سعيد ابو ريحان - المتفرّجون أنانيّون جداً

  سعيد ابو ريحان مشروعُ عُمرك الذي أسّستخ منذ الصغر، سَهرتَ من أجلهِ على كُتب الأدباء والفلاسفة، وأغاني الملتزمين والمتسلطنين من المغنين، ولوحَات السّرياليين والواقعيين والتشكيليّين، ونِقاشات
image

محمد مصطفى حابس - "بيروني" جزائري لتوحيد المسلمين حول التقويم القمري

محمد مصطفى حابس: جنيف - سويسرا.رحل رمضان و حل العيد، لكنه عيد حزين دون طعم و لا مذاق.. تدهور أمني خطير في الخليج جراء أزمة
image

الجراح الجزائري الدكتور بشير زروقي يجرى بنجاح عملية جراحية، لأمير دولة الدانمارك

  تهنئة  جراح العظام الجزائري الدكتور بشير زروقي المتخرج من كلية الطب بجامعة وهران الجزائرية، يجرى عملية جراحية  بنجاح في فرنسا، للأمير هنريك لابوردأميرالدانماركبمناسبة نجاح أخونا الدكتور
image

بلقرع رشيد - عولمة العَراء.. فالطّـــائفة.. فالإرهَـــاب قَطــــر .. على خُطى بَربشتر ؟

 بلقرع رشيد * بئسَ السّياسة.. إن لم يكن عِمادها القيام على الأمر بما يُصلحه..بئسَ إعلامُها.. إن كان بثُّ الشّقاق ديْـــــــدَنه، نِعْمَ الكتابةٌ.. للحرف، رَبُّ يسألُه !الأزمات يلتهمها
image

سهى عبود - موعد مع الياسمين.. تفصيل بحجم الكون.. الحلقة الثالتة

سهى عبود كانت تلزمني شساعة البحر ومياه لا حدّ لها لكي ابلل الجمر الذي ينهشني من الداخل وأنا اجر القدم تلو القدم.. احرث الرمل، وقد انطفأ
image

عادل السرحان - ذكرى

  عادل السرحان             تذكرت عمري والسنين الخواليا وبيتي وظل النخل والعذق دانيا وسقسقة العصفورمن كل لينة تهب مع الأنسام والصبح آتيا وديك على التنور ينساب صوته افيقوا عباد الله نادى المناديا ورائحة القداح

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats