الرئيسية | إبداعات الوطن | قصة | زيد الشهيد - تكوينات بائع الاعشاب " تكوين فقد " (1)

زيد الشهيد - تكوينات بائع الاعشاب " تكوين فقد " (1)

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

 

زيد الشهيد – العراق

 

(1) تكوين فقد

 لم تخشَ قِفرَ الزقاقِ ووحشتَه ، ولا ساورتها رجفةُ خوفٍ من صمتٍ تمتصُّهُ حِلكةٌ تُحجِّم صفرةً ذاويةً  لمصباح يتدلى من عمودِ كهرباء مائل جوار حائطٍ بطابوقٍ مُثلَّم الحواف .. تلفُّ العباءةَ السوداء حول قوامِها وتبرح منزلَها كنخلةٍ متفحمة .. تبرح زقاقاً وزقاق ، مندفعةً بخطى لا تأبه لتعثّرٍ يسببّه الدربُ غير السوي . همُّها بلوغَ السوق والدخولِ الى فنائه .. هناك ! تقطع نصفَه غير آبهةٍ للعيونِ المتصالبة والدواخل المُمتعضة المتابعةِ من أصحابِ المحلات والمعارضَ لتقف أمامَ دكانٍ يبيعُ الاعشابَ . ( الدكانُ مغلقٌ في انتصافِ الليل لكنَّها تراه مرفوعَ الكبنك ، وضوءُ المصباح يُبعثر ضياءَه على قناني الاعشاب الزجاجية  المرصوفة فوقَ الرفوف المتعالية حتى السقف ، مثلما ترى البائعَ الشاب مُنهمكاً بخلطِ مكوناتٍ يلتقطها بأصابعَ صبغتها ألوانٌ متنوعة من جوفِ القناني ) تومئ له أنْ يخرج لها .. في العينين شررٌ ، وفي القلبِ حرقة ..  من عمق الدكان يظهرُ الشاب . يقف إزاءها بعينين غائمتين تُمطران حيرةً وتُطلقان تساؤلاً عن هدفِ وقوفها وندائِها .. تقول له كعادتِها : " ما عملتَ لي من خلطةٍ لم تؤدِّ مفعولَها ؟ ومَن أردتُه يفتح قلبه ويستقبلني بمثلِ ما استقبله لم يفعل ؟ .. أيُّ عشّابٍ أنت ؟ أليسَ لكَ قلب يتدفَّق بدماءِ الشباب؟ وهل جمُدت مشاعرُك بحيث لا تُعير همّاً لمن يتضرَّع اليك ؟ " ... يطأطئ الشاب رأسه ، وتدمع عيناه ؛ لكنَّه يتمالك نفسه .. يحدِّق في عينيها ويتأسى ، ثم يقول يُطمئِنها : " اهدأي ؛ لنجرِّب خلطةً أخرى ، لعلَّها هذه المرة تكون لصالحِك فيأتيك طيِّعاً ، ذليلاً ، يركع عند قدميك .

 عاد الى جوفِ المحل .. أبصرته يتناول قنينةً من هنا وأخرى من هناك ؛ مستخلَصاً زيتيّاً من هنا وآخر من هناك . يخلط الاعشابَ مع الزيوت ، وينثر فوقَها آياتٍ يسكبُها فمه . حتى إذا صرفَ ما يدنو من الربعِ ساعة وضعَ الخليط في قارورةٍ صغيرةٍ  ودفعها في حضنِ كفَّيها اللتين ارتعشتا لحرارةِ اصابعه .

قال مُنبِّهاً: ضعي في حسبانِك أنَّها خلطةٌ لا يأتي مفعولُها سريعاً .. قد يستغرقُ شهراً أو أكثر . عليكِ بالصبر .

صرخت جزعةٌ : شهر أو أكثر !! .. لا ! لا .. هذا ثقيل على قلبي ؟ " ..

طأطأ رأسَه ودمعت عيناه .. هتفَ في سره : " وهل ترينه خفيفاً على قلبي ؟!"

 ويوماً فيوماً طفقت تنتظر التأثير ..  تمرُّ من أمام دكانِه كلَّ صباح ، تطالع وجودَه.. تريد أن تدنو منه لتستفهم ؟ .. استفهامُها ليس لانعدام تأثير الخلطة  بل لذوائه هو .. ذواءٌ تدريجي اكتشفته بعين الرعب .. أرادت مرة أنْ تقتحم الدكان لتقول : يا حبيبي أنتَ تذوي ، وأخشى أنْ لا أحظى بمفعولِ وصفتك ..لكنَّها تراجعت خشيةَ امتعاضِه ، والتسبب في اطلاقِ كلماتِ تذمّره ...

 لم تغب إلا يومين .. وفي اليوم الثالث اندفعت بكلِّ شوقِ القلب وخشية الروح عليه .. تركت الزقاقَ واندفعت الى عمقِ السوق لتروي نظراتِها بقامتهِ وطلّةِ وجهِه الحَييّة عندما كُبِحت بانغلاقِ الدكان وارتفاعِ لافتة سوداء كلماتُها تنعي مالكَه المتوفّي بمرضٍ عضال .

 عادت الى بيتِها متعثرةً ، خاوية .. وفي غرفتِها كانت الدموعُ قصيدةَ النعي التي صارت تمارسها يومياً .. ويومياً تخرج ، في منتصفات الليالي ، لتقف أمامَ الدكان تحاورُه ، وترجوه وصفةً أبديةً للقاءٍ دائم .

                                                                 4 شباط 2014

 

يتبع ...  

شوهد المقال 1681 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

رضوان بوجمعة ـ تبون.. 100 يوم في قصر المرادية

د. رضوان بوجمعة   الجزائر الجديدة 172  مرت مائة يوم على تنصيب عبد المجيد تبون في قصر المرادية بعدما فرضه العسكر في اقتراع 12 ديسمبر 2019، الذي
image

محيي الدين قشاشة ـ في حب إيران زمن الوباء

د. محيي الدين قشاشة  في أعماقي شعور دفين، سأحاول الإعراب عنه، وهو ما أكنّه من محبّة للإيرانيين كشعب، واحترام لإيران كدولة، وإعجاب بالفرس كحضارة. فعندي انطباع
image

وليد عبد الحي ـ العولمة بين الكورونا والواقع الدولي

 أ.د. وليد عبد الحي  يميل قدر غير يسير من الكتاب والباحثين الى الاعتقاد بأن الكورونا قصم ظهر العولمة، وان الانكفاء مرة أخرى نحو
image

عادل اورابح ـ السكتمبري يمكن أن يكون فرانكوفونيًا أيضًا ! حكيم لعلام نموذج

 عادل اورابح المنشور الذي كتبه حكيم لعلام(كاتب عمود في جريدة Le Soir d’Algerie) اليوم حول موقفه من سجن كريم طابو هو باختصار ذروة اللاشرف. أولاً: التضامن الإنتقائي
image

وليد عبد الحي ـ هوس التنبؤات بالكورونا

 أ.د. وليد عبد الحي  منذ الفترة القصيرة على بدء " حرب الكورنا" ، توالت الكتابة عن تنبؤات قديمة نبهت لهذا الفيروس، وبدأت الكتابات المتعجلة والمتبنية
image

حميد بوحبيب ـ الشعب الزوالي رآه تلف له الحساب ، وما جبر راس الخيط

 د. حميد بوحبيب  صح يبان مستهتر شوية بالوباء هذا ديال الكورونا، وفي الحق رآه خايف ...خايف ، رآه يحس باللي رآه يتيم...تخلات عليه آلهة السماء ...وآلهة
image

العربي فرحاتي ـ الشعب الجزائري ..يستحق التكريم لا القزول ..

 د. العربي فرحاتي  هذا الشعب الذي أعطى مثالا لشعوب العالم في التضحية من أجل الحرية ..هذا الشعب الذي أعطى أروع الأمثلة في الصبر على أخطاء أبنائه
image

عبد الجليل بن سليم ـ العلاج له علاقة مع ثقافة الشعوب

 د. عبد الجليل بن سليم  أعود إلى أهم كتاب كان لازم بل هو مفروض على الطلبة المختصين في الطب و الإحصاء البيولوجي و علم النفس
image

أحمد سعداوي ـ [سجن نيسان 2003] العراقي

 أحمد سعداوي  في الأشهر الأولى ما بعد الاحتلال وسقوط نظام صدام في نيسان 2003 كنت مثل غيري شاهداً على اختفاء الدولة، فلا شرطة ولا جيش
image

سعيد لوصيف ـ تسيير الآني مؤشر على الفشل المستدام..

د. سعيد لوصيف   من المخاطر المحدقة بدول الازمات المستدامة ( واقصد هنا الجزائر على وجه الخصوص ) في الاشهر المقبلة في التعامل مع الاشياء

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats