إخلاص

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

رحل وحيدا وبقيت بعده تعاني الوحدة القاسية ..تساءلت ..لماذا فعل هذا ؟..تساءلت بكلّ عذاب وهي تعرف أنّها سنّة الله في خلقه وأنّه مصير كلّ البشر ولكنّه ليس ككلّ البشر .
لقد سارا في كلّ دروب الحياة معا مدّة خمسة وثلاثين سنة كانت كلّها حبّا صادقا وعشرة طيّبة.
وفي الفجر الموالي لدفنه ووفقا للتّقاليد توجّهت صحبة الأبناء لزيارة قبره , وقعت عيناها على قبره فعزّ عليها أن يكون تحت كلّ تلك الحجارة , وصدر منها أنين مزّق كلّ أمل في عودته من هذه الرّحلة الغريبة, مدّت إليه يدا محمومة اصطدمت ببرودة الحجارة القاسية , فأين يداه الّلتان تعوّدتا أن تضمّا يدها بكل دفئ كلّما امتدّت إليه .
اقتربت من القبر .. اقتربت أكثر ورفعت صوتها وكأنّها تخشى أن لا يسمعها وقالت:"" أعدك أن ألتحق بك قريبا..لن تكون وحيدا أبدا سنكمل الرّحلة معا .""
وما عادت تلك المرأة الّتي عرفها الجميع لقد تغيّر كلّ شيء فيها , لقد انهارت صحّتها وصارت ما إن تغادر المستشفى حتّى تعود إليه في حالة أسوأ , لقد رفض جسدها الدّواء ورفضت روحها الشّفاء, إنّها الكآبة..الغول الّذي لا يتوانى عن افتراس الكائن البشري بدون رحمة وفي أقصر الأزمان...ولقد كانت تُسمع في غيبوبة المرض تهذي قائلة:" ها أنا قادمة..إنّي أنفّذ وعدي" .
وبعد رحيلها قالت لي ابنتها الصّغرى: " لقد رأيت أمّي في منامي ولقد طلبت منها أن تعود ولكنّها أومأت برأسها بأن لا.. قلت لها: لو خيّرت في العودة هل تفعلين؟ فكرّرت نفس الإماءة وقد اكتسى وجهها مسحة من السّخرية البريئة تؤكّد على الرّفض القاطع .
قلت للبنت "كيف تريدين منها أن تعود إلى دنيا لا يوجد بها وقد دفعت أثمن ما تملك للّحاق به والسّكن بجواره ؟ "" والزّائر لقبرها يجدها قد دفنت تحت قدميه .... ولسائل أن يسأل كيف بقي ذلك المكان شاغرا مدّة عامين وتسعة أشهر ؟
الّذي كان يحدث أنّهم كانوا عند حفر القبور , يكدّسون التّراب والحجارة تحت قدمي زوجها وهو في قبره , ولمّا توفّيت كان المكان الوحيد الذي يوفّر قبرا بجوار الحبيب هو ذلك الّذي فوقه جبل من التّراب , وكان شبه مستحيل أن يزاح ذلك التّراب في وقت قياسيّ ...فكلّف ابنها عمّالا كثيرين لقعل ذلك

, و برحمة من الله وعونه كان القبر جاهزا في الوقت المناسب , ودفنت بقربه تحت قديه وتحقّقت لها آخر أمانيها .

نسيمة اللجمي
تونس

شوهد المقال 927 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

بوعلام زياني ـ صندوق لعجب التلفزيون العمومي الجزائري في خدمة الإستبداد

بوعلام زياني  يسمونها الأرضية لان مستواها يمسح الارض ولا يعانق أحلام الجزائريين الكبيرة ،سموها سابقا باليتيمة لانها لم تنعم بدفء العائلة وعاشت مشردة يستغلها
image

وليد عبد الحي ـ دبلوماسية ترامب بين النووي الايراني وفلسطين

 أ.د.وليد عبد الحي  في إطار اعداد المسرح الاقليمي والدولي لاعلان ترامب عن تفاصيل " صفقة القرن" بُعيد الانتخابات الاسرائيلية القريبة ، وبعد أن ضمن
image

نجيب بلحيمر ـ الجزائر على موجة الثورة السلمية

نجيب بلحيمر   غاب كريم طابو عن الجمعة الثلاثين من الثورة السلمية لأنه في السجن، لكن الثمن الذي يدفعه الآن من حريته الشخصية لا يساوي شيئا
image

صدر حديثا أناشيد الملح - سيرة حراڴ للجزائري العربي رمضاني

المتوسط للنشر :  صدر حديثاً عن منشورات المتوسط - إيطاليا، الإصدار الأول للكاتب الجزائري العربي رمضاني، بعنوان: "أناشيد الملح - سيرة حراڴ"، وهي من
image

المرصد الأوروالمتوسطي لحقوق الإنسان : اعتقال النشطاء السلميين صفعة قاسية لحرية التعبير في الجزائر

جنيف- قال المرصد الأورومتوسطي لحقوق الإنسان اليوم إنّ السلطات الجزائرية اعتقلت أخيرًا عدد من النشطاء السلميين في خطوة تشكّل صفعة قاسية لحرية التعبير في الجزائر.     المثير للقلق
image

اليزيد قنيفي ـ العهد الجديد ..بين التفاؤل والتشاؤم ..!!

اليزيد قنيفي  على مدار عهد طويل تعرضت البلاد إلى حالة من التدمير والحرق والإهانة والسخرية والتجريف والنزيف غير مسبوقة ..استبداد وغلق وفساد معمم وشامل... ورداءة وفضائح
image

علاء الأديب ـ أدباء منسيون من بلادي..الروائي العراقي فؤاد التكرلي

 علاء الأديبعلى الرغم من أن الروائي العراقي المرحوم فؤاد التكرلي لم يكن غزيرا بكتابة الرواية من حيث عددها إلا إنه يعتبر من أوائل الروائيين العراقيين
image

العربي فرحاتي ـ حراك الشعب في الجمعة 30 ..المدنية هي شرط قوة الشعب والجيش

د. العربي فرحاتي  الجيش يقوى بقوة الشعب ..ويبقى قويا مادام الشعب قويا.. ويضعف بضعف الشعب ويبقى كذلك مادام الشعب ضعيفا...ولا يمكن لشخص مهما كان
image

محمد محمد علي جنيدي ـ حكاية بلد

محمد محمد علي جنيدي- مصر   كنتُ كُلَّما سافرتُ إلى بلدِها صباحاً لزيارةِ عَمَّتي العجوز، رأيْتُها تقطعُ الطَّريقَ لتذهبَ إلى محلِ الوردِ الذي تعملُ فيه، فإذا ما

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats