الرئيسية | إبداعات الوطن | قصة | محمد محمد السنباطي ............... سعدون البيضاني ورائعته موت مائي

محمد محمد السنباطي ............... سعدون البيضاني ورائعته موت مائي

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

 

محمد محمد السنباطي 
 
أخي الحبيب القاص الرائع "سعدون البيضاني" فازت قصته "موت مائي" بالجائزة الاولى للمسابقة لعام 2012 ونشرت مع غيرها من القص الفائزة في كتاب أفق النوارس الصادر عن دار جان للنشر في المانيا. تمنياتي للصديق العزيز بالمزيد من الازدهار والانتشار. من إبداع إلى إبداع:
وإليكم القصة: 

موت مائي

شرخ طويل في حائط الغرفة الطينية غير نافذ إلا من ثقب يتلألأ قريبا ً من سطح الغرفة ، عند هبوب الريح يحدث هذا الشرخ سيمفونية خافتة تشبه عزف الرعاة على آلة الناي ، أحاسيسي تشير أن هذه السيمفونية العفوية تحكي سيرة حياتي فاسترخيت ،مرّتْ أيام وليال وأنا مسترخ ، تجاوزت ْحالة الاسترخاء الحد المسموح به لديمومة الحياة بالاستغناء عن الأكل والشرب ، عناكب تتراقص متدلية قريبة من السقف على صوت السيمفونية وازدادت ْ رقعة نسيجها حتى غلفت ْ وجهي ووسادتي ، حتى ساعة متأخرة من حياتي كان الشعور السائد لدّي انني ما زلت حيا ً أرزق ، في الحقيقة اني فوجئت ُ عندما أخبرني أحد أولادي بأني ميّتْ ، عندما استفسرت ُ من ولدي العاق هذا كيف عرفت اني ميّتْ أجاب منشرحا ً: عيناك مفتوحتان ، جسمك بارد كالثلج ، شفتاك متخشبتان وأسراب من النمل تخرج وتدخل في مثاقب أنفك وأذنيك وأردف بالرغم من انني لم أرَ ميّتا ً من قبل لكني سعيد للغاية عندما اكتشفت انك ميّتْ دون أن أستعين بأحد ، ذهبت ْ أحدى بناتي إلى الجيران وسألتهم : هل ما زال الناس يصرخون على الميت في زمن السيتلايت وفيفي عبده والموبايل والانترنيت ؟ فأجابوها – نعم من باب المستحبات وليس الواجب ، فقدّتْ قميصها من قبل ٍ وطبّلتْ على صدرها لأول مرة ، بعد استراحة قصيرة لتناول الشاي والمرطبات ذهبتْ إلى الجيران وسألتهم ثانية : هل مازال الناس في زمن الاحتلال وأفلام الرعب واليورانيوم المنضب يدفنون موتاهم تحت التراب ؟ فأجابوها نعم من باب المستحبات وليس الواجب وحتى لا يثير القرف وتخرج نتانته جرّاء ما حصد من دنياه ويفترسه الدود / هذه الكائنات التي تنتظر الجثث بفارغ الصبر ، بعد مشاورات سرية مكثفة اقترح نجلي البار ومن باب التغيير والتمرد على الروتين أن أُدفن تحت الماء وأن أكون طعما ً للسمك وليس للدود فكلاهما كائنات مبتلية بالجوع وتمّتْ الموافقة على ذلك بالإجماع ، ومن باب الفضول جاء أحد أولادي الذي يعزّني كثيرا ً وتناول مبضعا ً وعمل شقا ً تحت الثدي الأيسر بأربعة أصابع وعلى مرأى من أمه التي قضت ْ ساعتين من العدّة ، أخرج القلب ، رفعه إلى الأعلى ، تدافع أخوته معه ،كل يريد أن يحمله وهم يصرخون ما أحلى قلب أبي !! أهذا هو قلب أبي ؟ فتقطع بين أيديهم اربا ً اربا ً وكل ما ظل بحوزتي هو اني دفنت ُ بلا قلب .. تحت الماء ..

 

شوهد المقال 2122 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

عماد البليك ـ لماذا يغني السودانيون؟ (2)

عماد البليك   يلفت الشاعر والباحث السوداني عبد المنعم الكتيابي في إطار قضية السفر والترحال في الأغنية السودانية، إلى أن السفر في جوهره هو نزوع
image

الدكتورة جميلة غريّب؛ عبقريّة العربيّة في معجزة القرآن، ولغة الحوسبة -2-

 د.جميلة غريّب  أ‌- نماذج من أنواع الألفاظ الجديدة بالقرآن الكريم:  تكمن خصوصية اللفظ في القرآن الكريم في جدته اللفظية والمعنوية، فقد تظهر في:- جِدَّة في جذره واشتقاقاته، وغالبا
image

محمد محمد علي جنيدي ـ إِبْتَهَال

محمد محمد علي جنيدي        يَمْضِي بِنَا رَكْبُ الحَيَاةِ كَعَابِرِ أخْفَى المَواجِعَ في عَبَاءةِ صَابِرِ يا طَالِبَ الدُّنْيَا سَتَفْنَى مِثْلُهَا لم يَبْْقَ مِنْكَ سِوَى تُرَابِ مَقَابِرِ
image

العربي فرحاتي ـ الكورونا..وضعت الباراديجم العلمي أمام امتحان ..تطور مرعب جدا..

د. العربي فرحاتي   الكورونا..وضعت الباراديجم العلمي أمام امتحان ..تطور مرعب جدا..بما أودع الله فيه من ذكاء وفطرة ..ظهر عند الانسان ما يسعد الانسان وانبثقت من فطرته الحياة
image

سعيد لوصيف ـ مجتمعات ما قبل الفكرة

د. سعيد لوصيف Changeons de Regard.. Changeons de voie.. في مجتمعات ما قبل الفكرة ؛ أي تلك المجتمعات التي يحدد معالمها المجسد وتصوراتها المقدس الهوامي (fantasmatique)
image

أحمد سليمان العمري ـ حرب النيل... سدّ النهضة المثير للجدل

 د.أحمد سليمان العمري ـ دوسلدورف النزاع بين إثيوبيا ومصر حول مشروع سدّ النهضة الضخم، أو كما يُسمّى في إثيوبيا سدّ الألفية الكبير قائم منذ سنوات. اليوم بدأت
image

عثمان لحياني ـ تونس ونكسة اخرى للثورة المضادة ولا عزاء

 عثمان لحياني  نكسة أخرى للثورة المضادة ولاعزاء، عيد مُر ورصيد رعاة الانقلابات غير كاف مرة أخرى ،الديمقراطية تنتصر على المال الفاسد و الفاشية الجديدة التي
image

خديجة الجمعة ـ شاه القلب ...أبي

خديجة الجمعة   شاه القلب :هو الذي يعلم أنه إذا غاب أنا بانتظاره، وإن نام اتفقده  . وهو الذي يعلم اشتعال الكلمات بين أصابعي حين اكتب عنه.
image

مريم الشكيلية ـ أوراق مرتبة

مريم الشكيلية ـ سلطنة عمان   يدهشني أن كل الأشياء التي تركتها مبعثرة خلفك تترتب في رفوف مخيلتي....رغم تلاشي رسائلك المكتوبة بربيع قلم لا تزال تنبت كالعشب
image

مخلوف عامر ـ المحامية جيزيل حليمي زمن المبادئ والالتزام

 د. مخلوف عامر  تفانَتْ (جيزيل حليمي)في الدفاع عن (جميلة بوباشا) وألَّفت عنها كتابها المعروف بتشجيع من (سيمون دي بوفوار)ورسم بيكاسو صورة مُعبِّرة لـ(جميلة).واستوحِي منه

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats