الرئيسية | إبداعات الوطن | خاطرة | مغتات فريدة - هنا القدس...

مغتات فريدة - هنا القدس...

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

 

 

د.مغتات فريدة - وهران

 

 

هنا القدس، هذي القدس: قاف قمر جميل تجلى و قدر نضال و شهادة، دال درب النقاء السماوي، سين سلام مفقود منشود...هنا القدس أين ينتفض الشموخ غضبا و حٌبّا، منذ ذاك الوعد المشؤوم من قبل ميلادي و ميلاد قلمي و نبض قلبي ...قبل خيوط الفجر البعيدة تشظّى قلبي و انفطر لصوت أنّات حسناء عشقتها السماء و ارتسمت على أديمها خطوات الأنبياء و تزنّر بترابها الطاهر الشهداء و القديسون، لكن هي ذي خنازير تتربص بجنانها و جمالها. مذ عرفتها كانت فلسطين و مازالت حسناء تتألم خيبة و رجاء، تئنّ بكبرياء فلا يسمع أنينها إلا الصادقون في حب العروبة و الحمام و السلام. نعم أسمع القدس... حلمنا المفقود و هي تناجي ربّ سمائها تشكو حنينها إلى حبيبها و فارسها صلاح الدين...تشتاق إلى زيتونها المغتصب منذ ما قبل تلك النكبة و النكبتين و تبحث عن أبنائها منذ تلك النكسة. هنا القدس هكذا ينبض قلبي و ذاك أضعف إيمانه ...عذرا سيدتي فقد خذلناك و ما عاد الصمود الأبي يبلغ أوجه في ذاك المدى الأخضر. ما عادت أمهاتنا العربيات يلدن الأبطال...انقرضت سلالة الفرسان في هذا الإنسان...المسمى عربي، وحده الخذلان و الهوان يا سيدتي قدر العربي...ما عاد العربي يحاصر بل يحاصَر...ماعاد فاعلا بل مفعولا به ...ها قد اختار أن يجمّد محله من الإعراب و أن يلون خريطة أيامه بلون الدم و الشتات فمتى يا ترى يستيقظ من سبات خذلانه و يرمم شتات أوطانه و يداوي كلوم حسنائه و يتوج سماءها بالسلام.

 

 

شوهد المقال 519 مرة

التعليقات (1 تعليقات سابقة):

فاطمة الزهراء في 08:19 27.12.2017
avatar
سنشهد سلامها و نرزق تحريرها ان شاء الله انا و انت و كل فارس تشيع بالكرامة وارتوى من نبع الحرية

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

رضا بودراع ـ هل ستصمد تركيا أمام البنك المركزي الحربيد

  رضا بودراع ١- تركيا كنتونات اقتصادية وسياسية مؤدلجة، والحرب الضروس الآن على مفاتيح القوة الخمسة، والذي قبل أردوغان بسيادتها عند مجيئه إلى محاولة الانقلاب
image

محمد إلهامي ـ في مسألة الليرة التركية، بعض أمور غائبة

محمد إلهامي   1. بداية يجب علي أن أعترف بأن أمر الاقتصاد هذا مما أشعر أنه لم يُيَسَّر لي رغم بذلي المجهود في فهمه واستيعابه، وإني
image

رياض حاوي ـ التفكير كخبير اقتصادي: دليل لصنع القرار العقلاني (1)

 د.رياض حاوي   سلسلة محاضرات قدمها البروفيسور الاقتصادي رندال بارتلات وهو خريج جامعة ستانفورد ودرس بجامعة واشنطن وحاليا يدرس بمعهد سميث منذ اكثر من ثلاثين
image

وليد عبد الحي ـ عسكرة الصعود السلمي للصين

 أ.د. وليد عبد الحي  يغلب على أدبيات الدبلوماسية الدولية الصينية نزعة سلمية تتمثل في عدم التدخل في الشؤون الداخلية وتسوية المنازعات الدولية بالطرق السلمية وتعزيز
image

ثامر رابح ناشف ـ حكومة الانتداب، نعم حكومة "انتَ-دَابْ"!

د.ثامر رابح ناشف  لم نزايد يوما لما أعتبرنا أن الجزائر خاصة من سنوات التسعينات تدار بحكومات انتداب لنصل في أخر المطاف لحكومة تدار
image

يسين بوغازي ـ الثقافي الجزائري والوزير الشاعر

  يسين بوغازي   كان مجيئه عند أواخر الألفين وخمسة عشر " وزيرا للثقافة " كان مجيئه مكررا ؟ وكانت يومها عاصمة
image

نبيل نايلي ـ لا أعذار بعد اليوم..أما آن لهذا العبث الدامي أن ينتهي؟!

  د. نبيل نايلي   "إنّ الاستهداف الذي تمّ اليوم في محافظة صعدة عمل عسكري مشروع لاستهداف العناصر التي خطّطت ونفّذت استهداف المدنيين ليلة البارحة في
image

فريد بوكاس ـ الإعلام المغربي والدعارة المخزنية ، جريدة الخبر بريس نموذجا

فريد بوكاس إن الإعلام قبل كل شيء هو وسيلة اتصال بين الجماهير والفئات الاجتماعية والعالم الخارجي، إذ يشكل هذا الاتصال بالأساس قاعدة
image

عبد الزهرة زكي ـ أحدُهم ظلَّ صامتاً في نشيد السلام

 عبد الزهرة زكي                  في الظلامكان وحده على كرسيٍّ متحرّكمحدّقاً،عند باب بيتِه، بالجميعوهم في طريقهم إلى ساحةِ الاحتفالاتلقد طُويت الحربُ إذاً..  كان صامتاً؛ينظر فلا يرى شيئاً،وحين أراد رفْعَ يدِه
image

وليد بوعديلة ـ سكيكدة..الذاكرة والفن والسياحة

د. وليد بوعديلة تقع روسيكادا في أقصى الشرق الجزائري، يحتضنها البحر الأبيض المتوسط شمالا، وتحدها ولاية عنابة شرقا، وفي الجنوب قالمة و قسنطينة و ميلة، و

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

4.00
Free counter and web stats