الرئيسية | إبداعات الوطن | خاطرة | مريم حمادي - سأعتزل محرابك

مريم حمادي - سأعتزل محرابك

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

مريم حمادي 



 

 

 

 

 



ســـــأنتفض........
ســـاّنتفض غصبا عــني
سـأعــتزل محــرابك
لإنـنـــي مـــــلــلت
قــررت الرحــيــل
ســـأهجر مملــكـتك
و أكـــسر زنزانتك
سانكـــس رايــــتي
و أحـــمل أمــتعتي
لا تـــوجد أمـــتعة
إلا جسد بلا روح
قـــلب مجروح
و نبض موجوع
سأرحــل و لا تلومني
فإنني قررت الرحيل
لا تهمني المسافات
و لا تخيفني الاهات
تعودت علي الزفرات
دعــني لا تواسيني
فإني ما عدت أحتمل
تلك القــــرارات
بل صرت جوفاء
كـــأنــني مــومياء
وضعوها في متحــف
و تنتظر ذاك الزائر المرهف
يــــزيل عليها الــغبــار
ليعيد لهــا ذاك الاعتــبار
لكـــن... هيــهات ....هيــهات
لا .....و لا يـــرجع ما فــات
و لا تــرد الــروح لمن مات
لهـــذا قررت الرحــــيل
لا اريــــد أن أبــــقى
سأرحل و بـــدون رجعة
لأنني ما عــدت أقوى
سأوقف تراتيل عشقك
ساعـــتزل محـــرابك
ساعـــيش على ذكــراك
و ســأدون أشــعارك
علي أرصفة الطرقا ت
عذرا أيها الطيف الجميل
ما عــــدت أقــــــوى
عن البحث عنك بين الممرات
عذرا يا قلب من تعلقت به
ليس لك و لو انتظرته دهرا
لهذا سآنسحب و أمامك جهرا
وصدقني إنني بك و لك أحيا
سأمــوت قــهــرا
سلام على من أحببته عمرا
سلام على من أنتظرته دهرا

المسيلة / الجزائر

شوهد المقال 2817 مرة

التعليقات (5 تعليقات سابقة):

بسمة في 04:17 24.08.2017
avatar
كلمات جد رائعة
مرتضى العقيلي في 08:45 24.08.2017
avatar
قصيدة رائعة جدا ... سلمت انامل الشاعرة المبدعة مريم حمادي
خشان خشان في 01:16 25.08.2017
avatar
لأني مللت عزمت الرحيل
.... وبالرغم منّي فهذا جليل
ساهجر سجنك هذا الذي
.....جعلت به عيشتي كالذليل
سأهجرت مملكة شيدت
....على الشوك واجتُثّ منها النخيل
وأحمل أمتعتي كلها
.....وكلٌّ هنا من أقلّ القليل
فجسمي وحيدا هنا قد بقي
.....وألفت ذمائي منه السبيل
محمدالعربى في 04:19 25.08.2017
avatar
ايتها المتالقة والمبدعة والمتميزة / مريم حمادى
اعترف لك ان التالق والابداع والتميز توامك..
يا ذات القلم البارع أيتها الاديبة والشاعرة المتمرسة..
تميزتى بالاحساس والمشاعر النبيله..
يا من ابدعتى وتفننتى بكلمات من اللؤلؤ المنثور و المعبرة عن صدق المشاعر والأحاسيس التى تعبر عن صاحبة الشخصية القوية ذات الحب الصادق...دمتى بهذا الإبداع والتألق
تحياتى واحترامي وتقديرى لشخصكم المتألق مريم حمادى
خشان خشان في 07:45 25.08.2017
avatar
لأني مللت عزمت الرحيل
.... وبالرغم منّي فهذا جليل
ساهجر سجنك هذا الذي
.....جعلت به عيشتي كالذليل
سأهجرت مملكة شيدت
....على الشوك واجتُثّ منها النخيل
وأحمل أمتعتي كلها
.....وكلٌّ هنا من أقلّ القليل
فجسمي وحيدا هنا قد بقي
.....وألفت ذمائي منه السبيل

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

علي المرهج والنص الرشدي أو القراءة التأويلية لأبن رشد

د. رائد جبار كاظم من المؤسف أن تظل الدراسات والكتابات العلمية والثقافية والمعرفية حبيسة المكتبات والرفوف والأنترنيت، دون قراءتها وتحليلها ونقدها، وتعريف القرّاء والمثقفين والمهتمين بها،
image

النّضالِ في الشعر العربي الحديث: الجواهري، والمناصرة- انموذجا

علي أبو بكر سليمان - جامعة بينغول – تركيا1- النّضال في الشعر الفلسطيني الحديث: (عز الدين المناصرة أنموذجاً)في أوائل القرن العشرين ظهرت ملامح المؤامرة الكبرى من لدن
image

محمد فخري جلبي - جنيف 8 ، أخر فصول الخيانة !!

 محمد فخري جلبي   وقبل البدء بالمقال ، فعلى الطامحين بحدوث " أختراق " ولو بسيط للجدار الأممي المحيط بسيادة الدكتاتو ربشار الأسد ، فأنصحهم بالأكتفاء بهذا
image

فارس قائد الحداد - الوضع الإنساني الخطير جراء الحرب في الجمهورية اليمنية

 فارس قائد الحداد إن الوضع الإنساني المروع والكارثي في اليمن يفوق الخيال. ويعجز الفرد عن الحديث علية فقبل عامين، لم يتنبأ أحد بأن الصراع والحرب الدائرة
image

مؤسس الجالية الاسلامية في ايطاليا، يرحل في صمت !؟.

محمد مصطفى حابس : جنيف | سويسرا توفي يوم  الأربعاء الماضي عن عمر يناهز 91 سنة، أقدم المسلمين الإيطاليين وعميدهم الشيخ عبد الواحد بالافيتشينيAbd al-Wahid Pallaviciniمعلوم
image

نوميديا جرّوفي - قراءة في قصّة (موسم الذباب) للقاصّ جمال حكمت

 نوميديا جرّوفي تبدأ القصّة بذلك الفجر الذي مازال يحتفظ بخيوطه الحمراء، لكن في صحراء جرداء من بلد مُحطّم و منهوب، بعيون ساكني ذلك الخلاء و السّبب
image

عزالدين عناية - حفريات في الفكر اليهودي المعاصر

 د. عزالدين عنايةشهد الفكر اليهودي إبان الفترة الحديثة تحولات جذرية تغيرت على إثرها براديغمات النظر للذات وللعالم، وذلك مقارنة بما ساد طيلة الفترة القديمة الموسومة
image

هاتف بشبوش - عبد الحسين الشيخ موسى الخطيب و نِداء الجراح....

 هاتف بشبوش |العراق - الدانمارك في يومٍ بهيّ وشهرٍ زاهدٍ وسنةٍ ملفعة بغيوم اللّغة الرّصينة، أمطرتِ السّماء في مدينة السماوة كلمات موزونة فراهيدية مقفاة ذات معنى
image

محمد فخري جلبي - الأمة العربية تصارع على فراش الموت !!

  محمد فخري جلبي   لماذا تفضل (بعض) الدول العربية الأعتراف بصداقاتها الغربية على حساب تهميش علاقتها مع الدول العربية ، والتي تربطها بها روابط دينية وفكرية وجغرافية
image

محمد بتش - حتما لم يكن هو

 محمد بتش"مسعود" خلف النـّافذة يمتد أفق بعيد,موحش كئيب,كان يجلس أبولحية وقد أثنى ركبتيه,تنساب حبّـات المسبحة بين أنامله.مطقطقة بين الفينة والأخرى.تسـلّل صوت بومة إلى أذنيه,لم يعره أيّ

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

3.50
Free counter and web stats