الرئيسية | إبداعات الوطن | خاطرة | سبحان ربي العظيم

سبحان ربي العظيم

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image
بقلم أسماء بوروبه

فعلا صدق من قال أنه مع بزوغ فجر جديد و إطلالة الشمس التي تبعث بأشعتها الدافئة يتجدد الأمل .
خلدت للنوم في تلك الليلة و أنا في قلق شديد و كأنني كنت أتمنى ألا تشرق شمس الغد.كانت ليلة امتحانات البكالوريا المصيرية.في صباح الغد استيقظت على صدى موسيقى الطبيعة البديعة,زقزقة الطيور التي تنوعت في ألحانها الشادية...فتحت النافدة فشعرت بنسمة الهواء الكليل تداعب خدي
و تدب في الحياة.و كم أعجبني بريق الأزهار بفعل قطرات الندى التي بدت كحبات اللؤلؤ المكنون,
انشرحت نفسي لمنظر ذلك الصباح
الخريفي العليل الذي زينته ألوان أوراق الشجر بأصنافها المتدرجة بين الأحمر و البرتقالي.عجبت لأمر نفسي, كيف أني كدت أن أتمنى زوال أجمل لوحة في الوجود...لوحة إطارها عين الناظر,فرشاتها رسمت بألوان الخالق الأخاذة,كتب عنها تحت عنوان عظمة صانعها,أدهشت الكون بخالبتها,أعجزت من حاول تقليد روعتها.تجلت عظمتها في كونها لا تفرق بين غني و فقير حيث أن التأمل في سحرها متاح للجميع على حد سواء. هي اللوحة التي نطقت لها الألسنة سبحان ربي العظيم.
رن جرس ساعتي ليذكرني بالاستعداد للذهاب إلى المدرسة.لم أعد أخشى الامتحان بل لم أعد أطيق الانتظار.
توجهت نحو المدرسة و كلي ثقة. يؤسفني أن العديد من الناس تمر عليهم الأيام دون أن يلاحظوا ما جعله الله لهم على الأرض ملاذا من هموم الدنيا. إن التأمل في حسن الطبيعة يبعث على السكون و يزيد النفس إيمانا.

شوهد المقال 3031 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

بوعلام زياني ـ صندوق لعجب التلفزيون العمومي الجزائري في خدمة الإستبداد

بوعلام زياني  يسمونها الأرضية لان مستواها يمسح الارض ولا يعانق أحلام الجزائريين الكبيرة ،سموها سابقا باليتيمة لانها لم تنعم بدفء العائلة وعاشت مشردة يستغلها
image

وليد عبد الحي ـ دبلوماسية ترامب بين النووي الايراني وفلسطين

 أ.د.وليد عبد الحي  في إطار اعداد المسرح الاقليمي والدولي لاعلان ترامب عن تفاصيل " صفقة القرن" بُعيد الانتخابات الاسرائيلية القريبة ، وبعد أن ضمن
image

نجيب بلحيمر ـ الجزائر على موجة الثورة السلمية

نجيب بلحيمر   غاب كريم طابو عن الجمعة الثلاثين من الثورة السلمية لأنه في السجن، لكن الثمن الذي يدفعه الآن من حريته الشخصية لا يساوي شيئا
image

صدر حديثا أناشيد الملح - سيرة حراڴ للجزائري العربي رمضاني

المتوسط للنشر :  صدر حديثاً عن منشورات المتوسط - إيطاليا، الإصدار الأول للكاتب الجزائري العربي رمضاني، بعنوان: "أناشيد الملح - سيرة حراڴ"، وهي من
image

المرصد الأوروالمتوسطي لحقوق الإنسان : اعتقال النشطاء السلميين صفعة قاسية لحرية التعبير في الجزائر

جنيف- قال المرصد الأورومتوسطي لحقوق الإنسان اليوم إنّ السلطات الجزائرية اعتقلت أخيرًا عدد من النشطاء السلميين في خطوة تشكّل صفعة قاسية لحرية التعبير في الجزائر.     المثير للقلق
image

اليزيد قنيفي ـ العهد الجديد ..بين التفاؤل والتشاؤم ..!!

اليزيد قنيفي  على مدار عهد طويل تعرضت البلاد إلى حالة من التدمير والحرق والإهانة والسخرية والتجريف والنزيف غير مسبوقة ..استبداد وغلق وفساد معمم وشامل... ورداءة وفضائح
image

علاء الأديب ـ أدباء منسيون من بلادي..الروائي العراقي فؤاد التكرلي

 علاء الأديبعلى الرغم من أن الروائي العراقي المرحوم فؤاد التكرلي لم يكن غزيرا بكتابة الرواية من حيث عددها إلا إنه يعتبر من أوائل الروائيين العراقيين
image

العربي فرحاتي ـ حراك الشعب في الجمعة 30 ..المدنية هي شرط قوة الشعب والجيش

د. العربي فرحاتي  الجيش يقوى بقوة الشعب ..ويبقى قويا مادام الشعب قويا.. ويضعف بضعف الشعب ويبقى كذلك مادام الشعب ضعيفا...ولا يمكن لشخص مهما كان
image

محمد محمد علي جنيدي ـ حكاية بلد

محمد محمد علي جنيدي- مصر   كنتُ كُلَّما سافرتُ إلى بلدِها صباحاً لزيارةِ عَمَّتي العجوز، رأيْتُها تقطعُ الطَّريقَ لتذهبَ إلى محلِ الوردِ الذي تعملُ فيه، فإذا ما

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

5.00
Free counter and web stats