الرئيسية | إبداعات الوطن | خاطرة | سعيد مقدم - حلوتي الخضراء

سعيد مقدم - حلوتي الخضراء

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

 سعيد مقدم (أبو شروق) - الأهواز

 

استيقظت وكالأيام الماضية ساعة قبل أذان الفجر، صليت، ثم ودون أن أقرر ، وجدت نفسي وسط بحر العالم المجازي، مررت على المواقع العربــــيــــة  وما أكثرها، ثم على المواقع الأهوازية وما أقلها، حتى تكاد أن تعدها بأصابع إحدى يديك؛ ثم دخلت في الـفـيـس بوك، اخترت بعض القصص أو الأشعار لمجلة إليك أكتب ثم كتبت بعض التعليقات وخرجت. 

اليوم أيضًا لدي متسع من الوقت، علمًا بأني أقضي عطلتي الصيفية التي تستمر ثلاثة أشهر على أقل تقدير. 

وقبل أن تشرق الشمس سقيت حديقتي، لاطفت بعض أشجارها، شذبت أغصانها، ودون أن أدري تسرق الـنـخـلــــــة مني جل وقتي، بل أنا الذي أنفق جل وقتي  لأستجيب لدعاء ميلي نحوها. لا أدرك بعد ما السحر الذي تسحرني به هذه النخلة وأخواتها والذي يجعلني أحدق إليها دون أن أرمش، أغوص بين سعفاتها، أغرق بين خوصها، يخزني سلاؤها ولا أشعر بألم وخزه، أدري أنها تداعبني ولا تنوي طعني، هي تدري بمدى حبي لها، ولا مراء أنها تحس بهذا الوله العميق، وإلا لمّا لوحت لي بسعفاتها كلما أقبلت عـلـيــها وآيـــات الترحيب على سيمائها صادقة، ولما فرشت مائدتها الشهية أمامي كلما دنوت منها، كأنها تعلم أني أتيتها دون أن أفطر، فتقدم لي الرطب الجني الحالي الذي أين حلاوة العسل منه؟

أحس أن خوصاتها هي التي تجني لي رطبها فتطعمني إياه، وما إن توضع الرطبة في فمي حتى تموع دون أن ألوكها فتنتشر حلاوتها في فضاء فمي، ثم أحس بسكّرها ينتشر في جميع عروقي فأسكر به سـكرا يغمض عينيّ، يـأخذني إلــــــــى عالم ثان  باستطاعتي أن ألامس أشـجـــاره الجميلة بأناملي، وتتراكض تصاوير أنهره بسرعة البرق في ذهني تاركة أثرا عظيما يزيد نشوتي أضعافا؛ ثم أفتح عيني لأراها تنظرإلي مبتسمة بنظرات ذوات علق وكأنها راضية من التأثير العميق الذي أوجدته فيّ،والذي أخذ بي مأخذه؛ ولـــم يحصل أن رميت نواة منها قط، بل أجمعها ثم أبحث عن مكان مناسب لأزرعها آملا أن تنبت نخلة مثلها في يوم ما.

قــد ترونها ساكتة، لكنني أرى حركاتها، وأسمع همساتها حين تهامسني أوعندما تتهامس مع العنادل والعصافير التي تشاركني في الآونة والأخرى في حبها. وكم يبهرني لونها الأخضر الزاهي، حتى عزمت أن أشتري لي كوفية خضراء أتعمم بها كلما خرجت لمناسبة أو لزيارة أهلي أو أصدقائي. 

وحينما نتمشى أنا وحبيبتي أم شروق بقصد التنزة في شوارع المحمرة،أبصبص من غير علمها إلى نخلات الجيران الباسقات فوق الأحواش، عندها تزيدني ارتياحًا وأمانًا واطمئنانًا. 

ولــم أتذكر يومًا أني خرجت من البيت دون أن ألقى على نـخـلـتـي وصويحباتها تحية الإعجاب والحب. 

هذا ولا تلوموني إن أغرمت بحبها، وبالغت في غزلها، فهي فضلاً عن أنها حلوة كريمة مباركة، هي رمز بلادي وحضارتي وشموخي.


 

شوهد المقال 3490 مرة

التعليقات (1 تعليقات سابقة):

في 07:19 13.05.2016
avatar
جميل

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

عادل السرحان - أوجاع بصرية

 عادل السرحان - العراق             الرصيف يسرح النظر الى آخر السفن الخشبية المغادرة وهي ترشه برذاذ من دموع الوداع دون ان تلتفت اليه بين انين ووجوم ودخان وصيحات سرب
image

كلمة الى الرئيس بوتفليقة من دون زيف او تدليس

جزائرية  أيها الرئيس إنني الآن قبل أن أخاطب فيك قلب صاحب الجاه والسلطان فإنّني أخاطب فيك قلب الإنسان ،لأتوجه إليك باسم عدالة السماء التي لم تجعل
image

الصمت القاتل: سجن باحث اقتصاد في الإمارات الدكتور ناصر بن غيث

 أورسولا ليندسي  حكمت محكمة إماراتية الأسبوع الماضي على ناصر بن غيث، الخبير الاقتصادي البارز الذي يدعو للمزيد من الديمقراطية وحقوق الإنسان، بالسجن عشر سنوات. وتضم جرائمه المزعومة
image

تاريخ مؤلم من العبودية خلف تنوع الموسيقى العُمانية

بنجامين بلاكيت  مسقط – لم يمضِ وقت طويل على مقابلتي مع ماجد الحارثي، المختص بعلم موسيقى الشعوب (علم الموسيقى العرقية)، حتى تحدث عما يراه تميّزاً هاماً. قال موضحاً بحماس ودود “لا
image

ناهد زيان - فيرحاب أم علي عمدة النسوان

 ناهد زيان  كنت لا زلت طفلة تلعب بالدمى وتقضي يومها لاهية في جوار جدتها وعلى مرأى من أمها في غدو ورواحها وهي تقضي حوائجها وتنجز
image

عبد الباقي صلاي - غياب الاستثمار الحقيقي في الجزائر إلى أين؟؟

عبد الباقي صلاي* لا أدري لماذا كلما استمعت إلى خطاب الحكومة حول الاستثمار سواء كان محليا أو أجنبيا  إلا وتذكرت فيلما شاهدته عدة مرات عنوانه "بوبوس"
image

سهى عبود - موعد مع الياسمين.. تفصيل بحجم الكون.. الحلقة الاولى.

  سهى عبود سماء القرية هذا الصباح متواطئة مع حالتي النفسية.. تزيح عنها الغيوم برفق لتفسح الطريق لخيوط ذهبية خجول..تحدثتُ طويلا مع امي قبل ان أغادر البيت،
image

محمد مصطفى حابس - الرجيمة" مسرحية تستغيث ، من يرشدها ؟

  محمد مصطفى حابس : جنيف -  سويسرادُعيتُ نهاية هذا الأسبوع في إطار النشاطات الثقافية للتقريب بين الأديان، للتعليق على مسرحية دولية، أمام جمهور غربي!! و كل ما في أمر
image

مادونا عسكر - القصيدة مخلوق في لحظة سجدة " لمحة نقديّة في نصّ للشّاعرة التّونسيّة فريدة بن رمضان

مادونا عسكر - لبنان - النّصّ:يناوشني اللّيل:"في قلبي لكِ كلمة"يهمس في أذني الشّعر:"حان أوانُ الغزل"أختلسُ غفلةً من زمنٍ هجيعوأفرُّ إلى سجدة!(فريدة بن رمضان)- لا يكون الشّعر شعراً
image

عامر موسى الشيخ - عكود السماوة و سماء التسميات ...

عامر موسى الشيخ - شاعر و روائي.عكد اليهود  ، عكد الشوربة ، عكد دبعن : أسماء مرّت عليها عقود  ولازالت على قيد التداول. فوق  أريكة من

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

5.00
Free counter and web stats