الرئيسية | إبداعات الوطن | خاطرة | إبْرَاهِيْمْ يُوْسُفْ - بِطَاقُةُ حُبّْ

إبْرَاهِيْمْ يُوْسُفْ - بِطَاقُةُ حُبّْ

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image


إبْرَاهِيْمْ يُوْسُفْ- لُبْنَانْ

 

 

 

 

 

 

 

 

 



إلى مَادُوْنَا عَسْكَرْ
"أجْمَلُ الأمَّهَاتِ.. 
الّتْي عَيْنُهَا لا تَنَامْ"

فِي عِيْدِ الأمّْ والنَّيْروزْ
وخَمِيْسِ الأسْرَارْ..

قَلبُكِ مُضَاءٌ يَا صَدِيْقَتِي 
بِفَيْضٍ مِنْ آلآفِ القَنَادِيْلْ
يُشْرِقُ نُوْرُها هَذا السَّبتْ
مِنْ عَيْنَيّ السَّيِدِ المَسِيْحْ

وَنَفْسِي يَا صَدِيْقَتِي حَزِيْنَةٌ مُظْلِمَةْ..
تَسْتَجْدِيْ شَمْعَةً 
عَلَى بَابِ الْكَنِيْسَة
لِتَنْشُرَ فيها الْفَرْحَةَ وَالنُّوْرْ.


الرَّابِطِ التَّالي أهْدِيْهِ كُرْمَى لِخَاطِر صَاحِبَةِ البِطَاقَة.. وَكُلِّ الأمَّهات
HTTPS://WWW.YOUTUBE.COM/WATCH?V=CHKDLN4TU60

لَمْ يَكْفِ حَسَنْ عَبْدَالله- مَا نَالَهُ مِنَ الغُبْنِ، وَمَا يَسْتَحِقُّ مِنَ الشّهْرَةْ
حَتّى جَيَّرَ الكَثِيْرُوْنَ قَصِيْدَتَهُ هذه لِمَحْمُوْدْ دَرْوِيْشْ..!! وهذا أمْرٌ مؤسف للغاية.


شوهد المقال 3710 مرة

التعليقات (8 تعليقات سابقة):

هدى قمحية في 09:02 23.03.2016
avatar
يسوع قال :" أحبوا بعضكم بعضآ ، ولم يقل أحبوا كل العالم" ..
" وأعمال الخير هي حلقات تكون سلسلة المحبة ."."الأم تريزا "

قدتكون مادونا عسكر هي راهبة القرن الواحد والعشرين " الأم تريزا "
مادونا عسكر/ لبنان في 12:03 24.03.2016
avatar
هدى قمحية-
تمنحينني أكثر ممّا أستحق، وحتّى أصل إلى هذا المقام يلزمني مسيرة طويلة. للأمّ تريزا مسيرة بطوليّة لا أملكها ولم أخطُ ربعها..
أشكر محبتك وتقديرك، وأشكر الله عليك، أنتِ نعمة حقيقيّة..
محبتي الكبيرة العزيزة هدى.
مادونا عسكر/ لبنان في 12:08 24.03.2016
avatar
الأستاذ ابراهيم يوسف-

كلمات الشّكر والتقدير لا تكفي ولا ترتقي إلى شخصك الكريم، وإلى هذه المبادرة الطّيّبة. أشكر محبتك وطيبتك.. خالص محبتي وتقديري..
إيناس في 02:42 24.03.2016
avatar
طوبى لك يا صديقتي هذا الثناء الوجداني الرقيق

الذي يلامس شغاف القلب

ويتغلغل في حنايا الروح.
إبراهيم يوسف- لبنان في 07:54 26.03.2016
avatar
إيناس ثابت من اليمن

جميلة أنتِ واللهِ يا صديقتي.. شكرا لك بالأصالة عن نفسي وبالنيابة عن ست الكل مادونا.
مادونا كاتبة متألقة وصديقة شديدة الأمانة، تستحق محبة واحترام الجميع..

لمناسبة الفصح المجيد.. أنت ومادونا وجميع القراء والكتاب بخير وعافية .
مادونا عسكر/ لبنان في 09:32 28.03.2016
avatar
إيناس-
شكرا لمحبتك وحضورك
محبتي واحترامي
دينا تلحمي في 11:47 09.04.2016
avatar
توقد وتوضع الشموع أمام الأيقونات والقديسين ليسري الدفء والخشوع والنور إلى قلوب المؤمنين ، وما أنت إلا رجل وأديب صالح تستحق إضاءة شمعة ،والأستاذة مادونا وما عرفت عنهاإلا أيقونة يعتز بها المؤمنون .

قد تكون تهنئتي متأخرة إلا أن الأم كل الأوقات عيد لها ..

خالص تحياتي
إبراهيم يوسف- لبنان في 07:34 10.04.2016
avatar
دينا تلحمي – بيت لحم

بولس سلامة طيَّب الله ثراه أتْحفَنا ذاتَ يوم "بملحمةِ الغدير".. فدعيني أنا "المسلمُ الشيعيّ" أتوجهُ إليكِ يا سيِّدتي بأسمى آياتِ المودّة والشكر.. ولا يجوزُ إلاّ أن تصدّقيني وأنا أشهدُ بالحقّ أنني شعرتُ بالخشوع والدِّفء إيّاهما، حينما كنتُ برفقةِ آخرين ونحن نزورُ كنيسة قديمة للغاية في "أولورون سانت ماري" بلدة صغيرة على الحدود الإسبانية الفرنسية. لن أقولَ لك ما حدثَ بالضّبط ونحن نضيءُ إحدى الشموع، لكي لا أتّهم بعدمِ الدِّقة في الكلام..!؟

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

مسابقة بموضوع نصرة فلسطين

"عاشت فلسطين من الفاء إلى النون ومن النهر إلى البحر" تحت شعار "سامحيني يا قدس " : *لا يلزمك أن تكون فلسطينيا لتحب فلسطين
image

التَلقيم والتَطيين: القانون والدستور لا يصنع ثقافة الديموقراطية والعدل والمساواة!؟

د.شكري الهزَيل اسمع كلامكك يعجبني ..اشوف افعالك اتعجب, فعندما تشاهد او تستمع لنشرات اخبار وسائل الاعلام العربي وخاصة الرسمي منه, فتستمع كثيرا ويوميا لحدوثة "
image

خاطرة بعنوان .......الحمد الله ........

فوضت أمري للخالق وولجت غرفة العمليات دعــــــــــــوته أن يرزقـــــني حسن الخاتمـــة إن لم تكـــــــتـب لي ثانـــية الحـــــــــــــــــياة تمددت على سريري فداهمتني كل الذكريات تمنيت
image

البحث عن عرشي وذاتي

خرج المارد من فانوسه السحري فنشر على راحتيه خريطة الكون بأنهارها و أوكارها ،بشمسها و نجومها ،بجنتها و نارها ،فتصفحتها شبرا
image

الترامبية: العالم يحتج وحكام العرب و"جامعتهُم"صامتون صمت الجُبناء !!

د.شكري الهزَيل كذب المنجمون لو صدقوا او صدقوا لو كذبوا فعلى اي حال واي مضمون سار هذا المثال, فهو ينطبق على حال حكام
image

هَـذِهِ حَلَبُ

هَــذِي بِلاَدِي .هَـذِهِ حَلَبُ ** فِي الْأَرْضِ نَارٌ وَالسَّماَ لَهَبُ رَوَائِــحُ الْأَمْــوَاتِ فَائِحَةٌ ** غَطَّتْ شَذَى التَّارٍيخِ يـاَ عَرَبُ قَتْلٌ وَمْوٌت وَالْحِمَى حِمَمُ ** حَـــرْقٌ
image

إيناس ثابت - شمسٌ والعنقاء

إيناس ثابتإلى كل من جمعهما الهوى.. ورسما في دنيا الخواطر والأحلامسقفا مزينا بالفسيفساء.. وجدراناً مزدانة برسوم الملائكة والأطفالوحديقة من البنفسج والخزامىونافذة تطل على الكون.. زيناها
image

هاتف بشبوش - عبد الفتـاح المطلبـي , بين السّرد والتّهويم 1/3

هاتف بشبوش  قطراتُ الشّعر المُطرية التي تنزلُ من سماء عبد الفتاح المطلبي ، تنزلُ على أنساغ الأعشاب لا على القفار والرمال ، إنّه يكتبُ كي يزلزل
image

محمد مصطفى حابس - لأول مرة في تاريخ كندا، لاجئ من أصل عربي وزيرا في حكومتها

محمد مصطفى حابس: جنيف - سويسرا كتبت منذ أزيد من سنة مقالا مطولا حول استقرار المسلمين في كندا و ليس "اندماج أو إدماج" مقارنة بفرنسا وبعض
image

كاظم مرشد السلوم - فلم محبس اللبناني: عن عمق الأثر الذي تتركه الحروب والنزاعات على العلاقة بين الشعوب

  كاظم مرشد السلوم    الحديث عن الخلاف بين بعض الشعوب المتجاورة ، حديث دائم ، قد ينفيه البعض ، فيما يؤكده البعض الآخر ، كواقع حال

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats