الرئيسية | إبداعات الوطن

إبداعات الوطن

عبد الخالق كيطان - علامات عن تفاصيل اللذة

عبد الخالق كيطان         1.الرجل الواقف في المحطّة، يرتدي معطفاً وقبّعة معاصرة. الرجل الذي لا يلتفت كثيراً، وتحت أبطه جريدة.. أنه لا ينتظر القطار.2. كلما مررت من تحت هذه الشرفة ... تفاصيل أكثر

عمار مرياش - وهم الفكرة

 عمار مرياش      العَالم لَيسَ وَليدَ السَّاعَة فَهُوَ قَديمٌ قَدَم التَّأوِيل لذَا...فَالمَاضِي لاَ يَعنِينِي   كُنتُ قَلوقًا لِلغايَةِ قبلَ وُصُولِي أَتعثَّر بِاسْتمرارٍ فِي ... تفاصيل أكثر

جعفر يعقوب - البناء العاشق - ٧٠ - الأخيرة

 جعفر يعقوب    سترة تستقبل بذراعيها صباحها بنشوة أمل، تتجاوب معه سواحلها الهادئة، ورموش الشمس تستقبلها ضاحكة..- انا ما نمت البارحه! اسمع اصوات في البيت، ... تفاصيل أكثر

ابتسام ابراهيم - حديث النساء

ابتسام ابراهيم لو أدركَ الغيمُ كم شقيّ الدمعُ ليهـَدَّ القلبَ بمعولهِ المالح وجفنٌ لايـَصلحُ لإيواءِ الضَحكات لَما تمادى في سطوتهِ الرمادية ولأعلن الصلحَ فوراً مع الندىأن ... تفاصيل أكثر

جعفر يعقوب - البناء العاشق -٦٩-

جعفر يعقوب   بعد الظهيرة، يتقاطر الحضور من أقارب الحاج حسن والمنضوين إلى ربقته ورفقته، حتى موعد المجلس، بينهم الملا أحمد الذي يشيع حضوره ملاحة ... تفاصيل أكثر

محمد محمد السنباطي - سلوى تأكل الحلوى

 محمد محمد السنباطيمن مجموعتي: (شمس الطفولة طفولة الشمس)          كانت أمي لا تهتم سوى بصغيرتهاوصغيرتها لا تهتم سوى بضفيرتهاوبأكل الحلوى ** فإذا غضبت سلوى كانت أمي تعطيهاوإذا فرحت سلوى ... تفاصيل أكثر

محسن الرملي - La casa de los amigos بيت الأصدقاء

 د. محسن الرملي               ذات يوم                                                            Algún díaسيكون لي بيتاً                                  Voy a tener una casaوأسميه: بيت الأصدقاء      Y la llamaré: la casa de los amigosسأنسخ ... تفاصيل أكثر

جعفر يعقوب - البنّاء العاشق -٦٨-

 جعفر يعقوب  في شرفة فندق الكونتنينتال يقرأ جريدة الأهرام، ويتصفح أخبارها، وهو يحتسي حليبا ساخنا، مع قطعة من الخبز البلدي المصري، مع الفول المدمّس، بينما يرنّ ... تفاصيل أكثر

جعفر يعقوب - البناء العاشق -٦٧-

 جعفريعقوب    - تعرفين يا أم راشد،من طلعت فاطمه من البيت وانا احس احنا ضيعناها؟ ولا سألنا عنها! كأنها ضيف عابر!  ... تفاصيل أكثر

جعفر يعقوب - البنّاء العاشق -٦٦-

جعفر يعقوب    -تعال يا شاكر. اعتكف مع شاكر السرو بمكتبه لساعة، دار بينهما حديث، وخلال خروجه بادل بعض العملاء الحديث سريعا، وانصرف. لم يفت أحدا أن ... تفاصيل أكثر

first back 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 next last المجموع: 885 | عرض: 181 - 190
Free counter and web stats