الرئيسية | إبداعات الوطن | دراسة ونقد أدبي | عدي العبادي - الواقعية والابداع في تجربة الشاعرة عالية محمد علي

عدي العبادي - الواقعية والابداع في تجربة الشاعرة عالية محمد علي

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

 
 
    عدي العبادي
 
 
الشعر تصورات داخلية يعيشها المبدع والقصيدة إنتاج إبداعي تولد تحت مؤثرات معينه كالحزن والفرح والحب والفراق والحالة والوطنية  الخ  وتكون عمل مطروح . ولهذا تكون كل قصيدة مستقلة في ذاتها ولا تمثل غير إحساس عاشه المبدع في مرحلة او لحظة ما وعلى سبيل المثال  الشاعر الفرنسي الكبير ـ رامبو ـ تعرّض لحداثة جعلته ينظر للحياة بحزن وتشاؤم ووصف ما جرى له بقصيدة  حزينة بينما نجد الشاعر الفرنسي ـ لويس أراغون ـ يتحدث في احد نصوصه عن الجمال والطيور والطبيعة, وهذا الاختلاف يعود سببه للتجربة الحياتية التي عاشها الشاعرين وقد جسد كل شاعر الحياة حسب ما يشعر به  من الم وفرح و انفعالات شخصية وهذا ما نجده في مجموعة من نصوص الشاعرة عالية محمد علي تقول في احد نصوصها :
من باع وجع
الطرقات لدمي
وأغلق عناوين العزلة
لا ظل في مرايا الروح
يعانق اخر فراشاتي
او يغتال لحظة
عشق بيني
وبينك
أعلن فيها
ربيع الوقت
الذي يورق
ساعات لا تنتمي
لي انا 
بدراما تُعاجل الشاعرة المشهد الشعري وهي تصور حالة عن الذات .
انه بوح عن كينونة وبناء علاقة بين عالمها الداخلي والخارجي وقد اوصلن لنا فكرة العمل من خلال الدراما الشعرية التي كان يشتغل بها في العراق الشاعر الكبير يوسف الصائغ ومع اشتغاله بخاصيّة, لكن هنا صور عدة جعلتنا في تناغم متواصل لفهم ما تريد قوله, انها تعمد على ابتكارات حداثوية :
لم
أضع تاريخ حزني
لكن شموع الغفلة
لفها الظلام
على سرير الغربة
تتكئ  ضحكتي
لا حلمٍ أكمل به هوسي
بلا وطن تنام احلامي
ويغادرها التوهج
من يعرف سر الدمعة
في قصائدي ؟
قلبي لا يملك
حدود
هو جنة يدخلها
كل ألبائسين .
تنوع بالطرح في المادة الإبداعية مما جعل النص عبارة عن صور مختزلة على سياق متصل وتظهر فيه فنية البناء ودقة اللغة التعبيرية عن الحالة الخاصية في الكتابة اي انك تكون إمام تفرد في التنسيق\ الصورة وتدخل بعملية اكتشاف للوصول الى ما تريد الشاعرة طرحه فهذا تعدد يعطي دلالة على مخزون قدرتها في بناء منجز جيد, فتكون هذه المقطوعة الفنية ذات تداخلات متنوعة على إيقاع حسي حيث تجد في كل مقطع منها صورة مستقلة ترتقي ان تكون نص ونحن نعيش مرحلة الومضة والشذرة فالشاعرة بقولها لا حلم أكمل به هوسي تعد صورة, أضع تاريخ حزني صورة ثانية, وبلا وطن تنام ظنوني لا تنتمي للصورتين, ان عدم وجود المركزية في شعر عالية محمد علي يجعله اكثر ثراء واحتواء على نوعية خاصية بالتعامل معه من قبل القارئ الذي هو الشريك الثاني بالعمل .
 

شوهد المقال 903 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

أحبك

إني أحبك أحبك جدا وأشتاق إليك أشتاق جدا وإني بدونك فوضى كلماتي عليلة تنهداتي مرضى مشوش حرفي يخاف خوفي أرجوه يرضى
image

ابن تيمية وابن كثير وابن القيم هؤلاء هم آلهة التيمية وأنبياء التيمية وانتهى الأمر...

بقلم جليل عماد الدين مخطئ وواهم من يظن أن اتباع التيمية يستقون علومهم وافكارهم وتعاليم دينهم من كتاب الله وسنة الرسول وصحابتة الكرام،ومخطئ وواهم من
image

مسابقة بموضوع نصرة فلسطين

"عاشت فلسطين من الفاء إلى النون ومن النهر إلى البحر" تحت شعار "سامحيني يا قدس " : *لا يلزمك أن تكون فلسطينيا لتحب فلسطين
image

التَلقيم والتَطيين: القانون والدستور لا يصنع ثقافة الديموقراطية والعدل والمساواة!؟

د.شكري الهزَيل اسمع كلامكك يعجبني ..اشوف افعالك اتعجب, فعندما تشاهد او تستمع لنشرات اخبار وسائل الاعلام العربي وخاصة الرسمي منه, فتستمع كثيرا ويوميا لحدوثة "
image

خاطرة بعنوان .......الحمد الله ........

فوضت أمري للخالق وولجت غرفة العمليات دعــــــــــــوته أن يرزقـــــني حسن الخاتمـــة إن لم تكـــــــتـب لي ثانـــية الحـــــــــــــــــياة تمددت على سريري فداهمتني كل الذكريات تمنيت
image

البحث عن عرشي وذاتي

خرج المارد من فانوسه السحري فنشر على راحتيه خريطة الكون بأنهارها و أوكارها ،بشمسها و نجومها ،بجنتها و نارها ،فتصفحتها شبرا
image

الترامبية: العالم يحتج وحكام العرب و"جامعتهُم"صامتون صمت الجُبناء !!

د.شكري الهزَيل كذب المنجمون لو صدقوا او صدقوا لو كذبوا فعلى اي حال واي مضمون سار هذا المثال, فهو ينطبق على حال حكام
image

هَـذِهِ حَلَبُ

هَــذِي بِلاَدِي .هَـذِهِ حَلَبُ ** فِي الْأَرْضِ نَارٌ وَالسَّماَ لَهَبُ رَوَائِــحُ الْأَمْــوَاتِ فَائِحَةٌ ** غَطَّتْ شَذَى التَّارٍيخِ يـاَ عَرَبُ قَتْلٌ وَمْوٌت وَالْحِمَى حِمَمُ ** حَـــرْقٌ
image

إيناس ثابت - شمسٌ والعنقاء

إيناس ثابتإلى كل من جمعهما الهوى.. ورسما في دنيا الخواطر والأحلامسقفا مزينا بالفسيفساء.. وجدراناً مزدانة برسوم الملائكة والأطفالوحديقة من البنفسج والخزامىونافذة تطل على الكون.. زيناها
image

هاتف بشبوش - عبد الفتـاح المطلبـي , بين السّرد والتّهويم 1/3

هاتف بشبوش  قطراتُ الشّعر المُطرية التي تنزلُ من سماء عبد الفتاح المطلبي ، تنزلُ على أنساغ الأعشاب لا على القفار والرمال ، إنّه يكتبُ كي يزلزل

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats