قصة : هجيرة

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image
 
 الأستاذة الشاعرة : فضيلة معيرش
 
ترجلت كآبته بين جسور حزنه ، وقد ثمل من كؤوس يتمه طويلا ...استفاق رضوان من وجعه كطائر هيضه الندم ...قضمت زوجته هجيرة أصابعها تندما ...آمال في ربيعها الثالث أضحت حورية الفراق ، كانت تلهو بين ضحكات أوجاعه ...تكسرت آهاته على صخر شوقه المفجوع ، وأدرك أنه امتطى جواد يتمه مرة أخرى ...تنهد فوق تلال فقره ، عمله البسيط حمل أمانيه بين كفى عزاء القدر ...شوقه لطفلته المتوفاة ينخر تلافيف فؤاده ...وعلى ضفاف صبحه المتعب فرك عينيه ولم يفق ...قبلات طفله رمزي تبلل ظمأ قلبه ...همس : آمال ...آمال : أنا رمزي بابا ...جاء صوت هجيرة باذخ الوهن : رمزي صورة مطابقة لك ...رمقها بعينه وقد أخذته ذكريات حميمية : آمال أبحرت بشاطئ الموت كفراشة ملائكية ...وكأن الله خلقها للحظات .ارتفع صوت هجيرة : قدر الله وما شاء فعل ..تعتقد أنني تركتها تأكل حلويات العيد...خرج دون النظر إليها...ناداه البقال : رضوان استدعاء من المحكمة لك ...أدرك أن زوجته الأولى تريد الرجوع بأطفالها ، أمها التي كانت تعيلها ماتت.تقاسمت الضرتان الغرفتان والمطبخ مشترك ،تمزق صمته بين نزف حنينه ...برقت عيناه ذات ليلة بزخات دمعها
توالت الأشهر ...كانت طلباتهن لاتنتهى.استفاق من حلمه ذات ليلة والعرق يتصبب منه ...في الصباح توجه لزوجة أخيه حليمة ، حكى لها منامه كما تعود: البارحة جاءتني آمال كانت كحورية الحكايات وأخذتني معها....: أنت تهذي ...مجرد حلم رضوان . ركب شاحنته وسلك دروب الصحراء وتخيل أنه يسير على امتداد طريق الحنين ...كان سراب آمال يلوح ويختفي أمامه...وحبات الرمل التي بشاحنته تغمره ببراعم الشوق. رن هاتف بيته ...رفعت هجيرة السماعة: معك الدرك السيدة نصري رضوان نأسف زوجك وقع له حادث على مشارف صحراء بوسعادة ...مات بمفرده ...وعندما حملوه بكفنه لبيته كان الهدوء يلف تقاسيم وجهه بنفحات من ماء الخلود.

شوهد المقال 2721 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

عبد الجليل بن سليم ـ الحراك لا تختصره في زاويتك المفضلة لكي لا تصدر عليه حكما

 د. عبد الجليل بن سليم  الامبراطور الروماني Marcus Aurelius لم يكن فقط رجل سياسة بل كان أحد أعمدة الفلسفلة الرواقية التي كان يستعملها في
image

محمد هناد ـ مواصلة النظام الجزائري استغباء الشعب ..يوم الأخوة بين الشعب والجيش ؟؟

 د. محمد هناد   1. الرئيس عبد المجيد تبون يقرِّر «تخليد الذكرى الأولى لحراك 22 فبراير» ! 2. الرئيس عبد المجيد تبون «يعلن يوم 22 فبراير يوما وطنيا
image

زهور شنوف ـ عام الصوت المرفوع.. "قولولهم" 22 فبراير ثورة شعب

زهور شنوف  خلال عام الثورة هزم الجزائريون الغلق وتحدوا الاعلام المؤدلج.. قاموا بثورتهم الاتصالية بشكل عبقري وفعالية وابداع كبيرين.. رفعوا شعاراتهم ودافعوا عن خياراتهم..
image

أمينة بومعراف ـ واش صار ليوم الثلاثاء 52 بالجزائر العاصمة ؟

أمينة بومعراف  الثلاثاء مسيرة الطلبة انطلقنا من ساحة الشهداء كيما مالفين، كان غاشي عيطنا مطالب مختلفة كيما مالفين كلش جايز أنتيك، حتى لحقنا la
image

عادل السرحان ـ وهناكَ أنتِ

عادل السرحان                  وهناكَ أنتِ وقد أويتِ لتربةٍ  عنيبعيدةالله شاء وقد قضىأن ترقدي بثرىًوحيدة وتنازعين الموت وحدك بينما تبكيك بعداًويح نفسي كل ذرّاتي الشريدةأوّاهُ كيفَ تبعثرت تلكَ السنين وأبحرت في موجة الزمنالعتيدةوكيف
image

العياشي عنصر ـ في كتاب علم الاجتماع الأنثروبولوجي

 د. العياشي عنصر  علم الاجتماع الأنثروبولوجي تحت إشراف؛ عادل فوزيتعريب وتحرير؛ العياشي عنصر إصدار مركز البحث في الأنثروبولوجيا الاجتماعية والثقافية - وهران، 2001  تـوطئـــة لعل إحدى السمات الثابتة والمميزة للساحة
image

حمزة حداد ـ الجمهورية لا تحتاج إلى وسطاء !

حمزة حداد   إذا كان الدعاء هو الواسطة بين العبد وربه فان الحق في حرية الاختيار هو الواسطة الحقيقة والوحيدة بين المواطن ومؤسسات الجمهورية. بها يزكي
image

عثمان لحياني ـ رسالة الى متملق (سقاية لكل من دافع عن نظام الخراب)

عثمان لحياني              تُنسى كأنك لم تكنتنسى كأنك لحظة مرت..ونافذة لريحتُنسى كتفاح عَفِنْ  كنا نرتب قش عش حمامةفي الصيف.. ونحفر مجرى ماءوكنت تسرق من وطن  لا وجه لكالا ملامح
image

وليد عبد الحي ـ مستقبل الصراع العربي الصهيوني : 2028

 أ.د. وليد عبد الحي  هل يمكن النظر لصراع تاريخي وشمولي من خلال " اللحظة؟ ام لا بد من تتبع المسار التاريخي وتحقيبه للاستدلال على المنطق
image

بن ساعد نصر الدين ـ شيزوفرينا الشرطة

بن ساعد نصر الدين  شيزوفرينا الشرطة او انفصام الانسان بين حياته العادية و حياته العملية داخل المسالك الأمنية !!_ لا زال السؤال الاخلاقي يضرب عقل كل

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

1.00
Free counter and web stats