الرئيسية | إبداعات الوطن | سوابق طفولية

سوابق طفولية

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

عندما كنت طفلة صغيرة ... كان يبدو لي العالم صغيرا جدا ... وعلى حسب مقاسه الضيّق كنت أحلم بأشياء بسيطة لكنّها لم تكن تتحقّق لكنّي كنت أنساها بسرعة كبيرة ... وأداوي تماطلها بابتسامات لا عقل لها .. لم يكن لي قبلا مشكلة في التعبير لأنّي كنت ؟أعبّر بشكل ممتاز بقلم الرّصاص والطباشير حين كنت أرسم نفسي على أبواب الجيران ولا أترك بيتا لم يسلم من مشاكساتي الطفولية أنا أعترف أنّي كنت زعيمة كلّ الأطفال الذين يسكنون حيّنا .. وأني كنت تلميذة كسولة جدا لا انجز الواجبات المدرسيّة إلاّ بمضض وقد ضربت عدّة مرات لاجل تمرين رياضي لم أعرف حلّه ... كنت أجهل كيف تضيق بي جدران المدرسة وأنا طموحي الوحيد اللّعب وفقط وكأنّي أهرب من أشياء تلاحقني منذ طفولتي ... ويوما بعد يوم ينضج الجميع من حولي ويكبرون وتصير لهم هموم ومشاكل إلا أنا لم اكبر لم تتغيّر خريطة عقلي بعد وكأنّ طفولتي لا تريد ان تغادرني بسرعة فكنت امضي وقتي مع الدّمى أحرّكها كيفما أشاء ... أصفّف شعرها الأصفر الطّويل .. وألبسها أجمل اللّباس .. وحين املّ منها جميعا أعبث بأوراقي ودفاتري لأرسم عليها وألوّن وكأني أكتب نفسي دون أن أقول شيئا ... كان من الصّعب جدا أن اتجاوز مرحلة الطّفولة بابتسامة عريضة أو منديلا ألوّح به من بعيد ... كان كلّ شيء بالنّسبة لي مختلفا لأنّي كبرت ولا زلت أحمل طفولتي معي ... وكلّما شعرت بالحزن او الألم انتفضت من بين جوانحي مسرعة وكأنّها تسبق دموعي كي تمنعها من ان تسيل وتمنحني جرعات كبيرة من ذكريات طفولية مضت .. كي تقول لي أنّي كنت طفلة سعيدة جدا .... ومن بدأ طفولته بهذا الشّكل يستمرّ مبتسما رغم كلّ شيء يعترض طريقة ألا يكفي أنّ الحياة منحتنا زمنا من الطّفولة نعيشه من غير أحزان وأخطاء ألسنا محظوظين بهذا المنح وهذا العطاء ....؟ كيف نستمرّ في تدمير ما ينتظرنا إذن ... لذلك اجد نفسي من غير وعي اهرع إلى مراجيح الحدائق لأجلس عليها واتدحرج كطفلة كبيرة تريد ان تستوفي كامل حقّها في اللعب .... لم اكن انا من تتدحرج بل أفكاري التي لا تريد ان تنام لا تريد ان تعبث بالرمل والتراب حتى تنسى ... المشكلة الىن أنّي لا أستطيع ان انسى باللّعب شيئا .... كما كنت افعل حين كنت صغيرة .... ربما حجم الافكار تغيّر وصار أكبر من النّسيان في حدّ ذاته وحتى أكبر من الذاكرة .... كيف سأصرف الفائض وانا لازلت عالقة داخل نفسي .... لا أريد أن أستسلم كي لا أسقط اكثر .. لا أريد للحماقات ان تغادرني لانها الشيء الوحيد الذي يبقيني على قيد الطّفولة التي صرت احتاجها كلّ مرة ... أيعقل أن أحمل محفظتي الوردية مجدّدا متحدّية زمن الحزن في عمر الخريف ... كي أدرك نهم الشّتاء ... وشرور الصّيف ... يراودني الحنين لعلبة الاقلام الملوّنة ورائحة الطباشير ومئزر المعلّمة الأبيض تراها لا تزال تذكرني ... لا اعتقدها تزال لأنّ المعلّم لا يذكر من تلامذته إلا النجباء وأنا كنت غير ذلك ... أتذكّر يوما أنّها كانت تكتب على الصّبورة وكانت ترتدي كعبها العالي ودون انتباه منها سقطت من على المصطبة فضحك القسم كاملا .... فعاقبتنا جميعا بالضرب .... ما أجمل ان تعاقب على ضحكك العفوي بالعصا على يديك فيزداد عمر الطّفولة ويأبى أن يرحل ... ما اجمل تلك الأيام لو تعود يوما ....

بقلم الأستاذة خديجة إدريس

شوهد المقال 1912 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

خديجة الجمعة ـ معصمي

خديجة الجمعة  آه يامعصمي ،كم قلت لك :توقف ؟!ولم تتوقف لماذا؟حيرت فؤادي هل شكواي لك كثرت؟،أم المشاعر هي التي سرقتني لأكتب لك رسائل كثيرة؟. لماذا لاترد؟؟
image

العربي فرحاتي ـ عالم ما بعد كورونا ..هو للكراهية أيضا !!!

د. العربي فرحاتي  "اذا كانت الحرب تولد في عقول الناس.. فإن السلم هو الآخر يولد في عقول الناس ". مقولة تنسب ل "فرويد" تؤكد
image

نجيب بلحيمر ـ فكوا قيد الجزائر ..رحيل السيدة فاطمة كريم زوجة المجاهد عمارة العسكري المدعو بوڨلاز

نجيب بلحيمر  رحلت السيدة فاطمة كريم زوجة المجاهد عمارة العسكري المدعو بوڨلاز، عقيد جيش التحرير الوطني، وعضو المجلس الوطني للثورة وأحد مؤسسي القاعدة الشرقية،
image

نوري دريس ـ الشعب تصرف وفق تصريحات الحكومة الجزائرية التي صدقت كذبتها

 د. نوري دريس    طوال الاربعة اشهر الماضية, صدقت الحكومة كذبتها بتراجع عدد الاصابات كدليل علي نجاح الاجراءات التي اتخذتها..., وصدق الشعب ارقام الحكومة المتأتية
image

الدكتور فارس شرف الدين شكري يوجه رسالة الشكر للأحرار والنطق بالحكم بتاريخ 12|07|2020 بسكرة

 د. فارس شكري  شكرا لكل الطيبين..شكرا لكل الأحرار..شكرا لكلّ الأموات في قبورهم، الذين ذهبوا ضحية الإهمال..شكرا للشرطي الطيب الذي كان يشتري لي السجائر وفطور
image

عبد الجليل بن سليم ـ أخبار سيئة... لكن لازم تعرفوها ، الوضع أخطر مما تتصورن

د. عبد الجليل بن سليم ـ السويد يوم 30 أفريل 2020 نشرت على صفحتي نص إسمه : إلتهاب.......اكتئاب..........موجة ثانية و شرحت فيه بعض الاشياء المهم
image

عثمان لحياني ـ الجزائر... الوجه الآخر لـ"الجماجم"

عثمان لحياني  دولةٌ مثل فرنسا لا تعطي بالمجان، ولم تكن لتفعل ذلك، لولا الكثير من الحسابات السياسية، واستعادة الجزائر لجماجم الشهداء والمقاومين بعد 170
image

اضربوا يعرف مضربو .. والي سطيف وعقلية الإسطبل

 د. جباب محمد نور الدين    ربي يجيب الخير هذا النظام : عارضناه، لم يتغير، نظمنا المسيرات لم يتغير، وقعنا العرائض لم يتغير،سبيناه بكل الألفاظ الغليظة حتى الخادشة
image

عبد الخالق كيطان ـ هاشم الهاشمي ...ماذا فعلت لكي تشرب كأس دمك على عتبة دارك

عبد الخالق كيطان            لنكفر بالعراق الآن ذلك انه لم يعد أبانا الذي نبكي تحت عباءته السميكة ..بل المرأة السمينة التي يتبختر الأنذال بعد اغتصابها .لنكفر بالعراق ذلك أنه
image

عوابد سارة ـ جزائري...

 عوابد سارة هي رقعةٌ محدودة تتخللها كيانات ضخمة من جبال وتضاريس بكل شكل من الأشكال...آلاف الحبيبات الذهبية المتناثرة على أراضي واسعة تأوي الجميع دون مقابل...كريات بلورية

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

5.00
Free counter and web stats