الرئيسية | إبداعات الوطن | أعاتب ... ( بقلم الكاتبة والمذيعة العراقية سؤدد طارق )

أعاتب ... ( بقلم الكاتبة والمذيعة العراقية سؤدد طارق )

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image


أعاتب
اعتذر لكلِ الطيبين من أبناء بلدي .
أعاتب أولاً هؤلاء الطيبين ومن بعدهم الوطنيين او من يدعون ذلك واعاتب العراقيين المغتربين ومن بقي على ارض الرافدين .
لا اريد التعميم ولا اريد الاطلاق ولكن ما عشته بعد 2003 يجبرني على ذلك ستتفقون معي بعد حين لكن الان انظروا الى كلِ ما يدور حولَكم والى كلِ ما اصابَكم ستجدون أن الحديث الذي راودني على طرف لسانكم .
عتبي على أهلي وأحبتي اولاً وعلى البقية من بعدهم ، ايُ صورة نقلناها عن العراق والعراقيين عن بيوت مفتوحة الابواب للضالين عن شاي الفحم تحضره امهاتنا للعابرين وعن مائدة تعددت أصنافها بتعددِ المحيطين من الاقرباء والجيران والقاطنين حديثاً في حينا .
هنا نخبأ الوجه من شخص عرفناه وصوتٍ الفناه وحديث اعتدناه ونبحث عن كل ما يبقينا بعدين بعدين ونتوسل الوسائل حتى لا يكون بجوارنا صاحبُ الوجه ذاك ، قد يندر أن نتواصل مع بعضنا في الغربة بحجة انشغال البعض ولو جربنا ذلك فمن أجل مصلحة نبتغيها وغاية نرتجيها ، لو فكرنا في خدمة أحدهم خطأ لن يكون عراقيا بالتأكيد وقد يصدف أن تجمعنا به قضية ليست لله وليست لنصرة الوطن والاهل لا بد ان يكون كتف أحدنا موطيء قدم للاخر لا يستقيم الامر الا بذلك وكأننا لم نتعود أن نسير في أزقة حبيبتنا وكتف تجاور كتف وكأننا لم نتعود أن تتصافح ايدينا ونكرر تلك العبارة ( شلونكم شلونكم بعد ،،شخباركم ) وكنا ندل بتكرار السؤال على أن حال محدثنا هو جل ما يهمنا من السؤال وليس لمصلحة نهدف اليها من وراء ذلك ثم نسأل عن كل فرد بأسمه وعن احواله واموره وتزين الجلسه الجدات برائحهِ الشيله والجرغد .
أذكر تلك الايام الماضية حين نجتمع في أفياء أشجار البرتقال في موسم جنيها وتحمل أمي الطعام الى بستان جدي وجدتي حيث كلنا هناك نتبادل الضحكات أذكر رائحة الرمل البارد وقشر البرتقال والليمون حتى للنهر الجاري قربنا رائحة ما زالت عالقة في ذاكرتي .
توفي الجد ومن بعده الجدة وضاعت البستان وتفرق الابناء والاحفاد ونسينا رائحة النهر والرمل والبرتقال ، اعاتب نفسي أولا لانني لم أتذكر الا بعد أن أجهدت نفسي وانا أقلب في صندق جدتي الخشبي رحمها الله بحثا عني ،،، من أكون ؟ من أهلي ؟ أين ارضي ؟ كيف كنت أبدو قبل الان ؟

 

                                               خاص للوطن
                                الكاتبة والمذيعة سؤدد طارق

                                              العراق   

شوهد المقال 5668 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

علاء الأديب يصدر ديوانه الثامن عشر { المرأة الحلم } في بغداد

المرأة الحلم ..قريبا في بغدادديوان جديد للشاعر العراقي المغترب علاء الأديبفي موعد قريب ومن بغداد سيصدر الشاعر العراقي علاء الأديب المقيم في تونس ديوانه الثامن
image

وليد بوعديلة ـ ذاكرة "قالمة " وهويتها في رواية سنوات المحبة للأزهر عطية

د.وليد بوعديلة  رواية " سنوات المحبة" للكاتب الجزائري الأزهر عطية:تحولات وطن،وهج فني وهوية مدينة بعد أن أبدع الكثير من النصوص التي عانقت التاريخ الجزائري، يختار الكاتب
image

محمد محمد علي جنيدي ـ هاجروني وعلى الجرحِ مشيتُ

 محمد محمد علي جنيدي- مصر           هاجروني وعلى الجرحِ مشيتُ يا فؤادي لا تسلْ كيف ارتضيتُ هذه الدنيا قلاعٌ من عذابٍ وسيولٌ من دموعي فاكتفيتُ كانت الأيامُ
image

معتقلي الرأي في الحراك الشعبي الجزائري

ابراهيم دواجي  اخوتي: محمد دعدي، توفيق حلاتي، محمد سمالح، نبيل بوالقمح، رضا عمرود، رابح بلكور، الشيخ ڨاريدي، رشيد، رضا بوعريسة، بوعلام الغاز، الصادق، بشير،
image

زوايمية العربي ـ محمد شرفي وتاريخه الأسود ضد الجزائريين

 زوايمية العربي  محمد شرفي الاسم الذي لم انساه منذ 33 سنة . افلاني ريعي من ولاية قالمة كان صديق
image

البروفيسور الجزائري عبد العزيز برغــوث يحرز على جائزة التميز الدولية لهذا العام "جائزة جواهر العالم الإسلامي" بمساهماته في وضع خطة ماليزيا للتنيمة 2050 منذ سنوات

محمد مصطفى حابس : جنيف /  سويسرا The JEWELS OF MUSLIM WORLDLes joyaux du prix du monde musulman هجرة العقول أو الكفاءات ظاهرة تاريخيّة لم ترتبط بمكان
image

حمزة حداد ـ المختفون قسرا في الجزائر حراك مستمر

حمزة حداد  منذ أسبوع تدخل الأستاذ مصطفى بوشاشي بمقر حزب الافافاس، حول قضية المساجين السياسيين والمفقودين بدزاير في فترة التسعينات، وتحدث عن حجم المعاناة
image

نوري دريس ـ فرصة تاريخية للجزائر يجب أن لا تضيع...

د.نوري دريس   منذ بداية الحراك، وكلما دخلت في نقاش مع الناس العاديين، إلا و قالوا لي: سوف تقوم السلطة باعتقال طابو( بسبب غباء السلطة
image

جباب محمد نورالدين ـ شاهد على إعدام سيد قطب : من عمق القرية في الأوراس الجزائرية

د. جباب محمد نورالدين    كان ذلك في الستينيات و في العطلة الصيفية التي أقضيها في القرية مثل معظم الجزائريين في تلك الفترة كانت والدتي أطال
image

عماد البليك ـ فصول من كتاب جديد: الفكر المطارد في السودان عبر القرون 3

عماد البليك البدايات.. ثورة أركاماني:  بالعودة إلى جذور التاريخ السوداني وإلى أول الممالك القديمة في السودان الشمالي، قبل الميلاد، سوف نجد أن الكهنة

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

5.00
Free counter and web stats