الرئيسية | إبداعات الوطن | لخضر خلفاوي - أن تبكيني كل نساء الأرض .. !عندما أرحل

لخضر خلفاوي - أن تبكيني كل نساء الأرض .. !عندما أرحل

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

  
 لخضر خلفاوي | باريس
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

أدباء و مبدعون 
يحبون المنصات 
..يعشقون لعق الميكروفونات
يلهثون وراء التصفيق 
و الشهادات 
غايتهم عبث 
و زور 
و كذب على الأذقان
و الضحك على سذاجة 
"بعض ما يُسمى بـ" الشواعر 
"أو " الشُويعراتْ  
.. و المتشاعراتْ 
و لا يهمهم راهن أمتهم
بقدر ما يستهويهم  العبور على 
الأَسِرَّةِ  
 "في أماسي "الملتقياتْ 
يتغزلون في الضحى و العشيِّ 
"بالنهود و بالعيون "الساحراتْ
يصنعون لأنفسهم أمجادا من 
..الوهم المرضي
ينتجون أطنانا من الهراءاتْ
 ـ و لا أحد أذَّنَ فيهم
ـ و لا أحد أوقف عبثهم
و أخبرهم أنهم باعوا القضية 
بين خصر و ردف و أطباق 
من النهود و الحلماتْ 
 ـ لا أحد ذكَّرهم بضلال الفكر  فيهم 
و أنَّ وجودنا بسببهم دفع ثمن  
!جور النزواتْ 
 ـ لا أحد ذكَّرهم و كسَّر أمامهم
"محابر "الميكروفون 
و طرح الأرض نياشينهم البالية 
و مزَّقَ شهادات الزُّور 
و أحرق حطب و سخافة و سراب المنصَّاتْ؛
التى شيّدتها لهم الحُكومات و المَلَكِيَّاتْ  
ما جدوى أن نتغزّل بساق على ساق
و بخصور تدلك الخصور!؟ 
و بنهود تطحن  بالنهود النهود  
و بأوراك و أرداف تضنيها  الرغبة
و التأوه و الرَّعشاتْ!؟ 
فأنَّى نجمع و نضع فسيفساء الأنوثة العربية 
ـ المتناثرة في عوالم الغواية 
"و  الوطن بلا "رجولة 
ـ و سَاعِده مكسور  !؟
الوطن فيكم قد احتضر بعد سقوط بغداد 
!.. و ماتْ 
و الشام يئن بالجروح و المؤامراتْ !؟  
أنا لا أزكي "نفسي الغاوية" مثلكم 
أنا أيضا ربما أُشبهكم؛
 ..أُحبُّ الأجساد الناعمة مثلكم
و أرقُّ للجسد  تلوَ الجسد 
و أحب الصلاة على النهد تلوَ النهد 
لكنه ما فائدة عشق كل هذه الرّغباتْ 
و وطني ينساب مغتالا بين نصوصٍ 
و مفرداتْ 
و قصيد لا تهتم ّ معانيه  الاّ بوصف
مشتهيات الوطء
! و مذاق عسل المُمارساتْ 
ـ إنكم و الله لستم مثلي 
و لا تعشقون بصدق مثلي 
و لا تحبُّون  النساء بإخلاص مثلي
:حبكم للنساء
هو كـ" سمكة أبريل "؛ 
تمارسونه في كل يوم  على مدى السنواتْ
أنتم مجرّد سطو على اللغة
! و تدنيس للحبْ   
لإشباع كبت الظهور و عقم النزواتْ 
 ـ أنا نزواتي صادقة و طاهر  
و هي التي علمتكم فنون ممارسة 
" الحب و بكل إخلاص " الوصلاتْ 
غدرتم بقضيتي
 و أضعتم صدق نزواتي الوجودية 
 و اكتفيتم بقشور الشهواتْ 
ثم خنتم روح الاشتهاء 
و تركتم لي القهر يُغنّي لي
! ككل "مساء منفى" جميع الآهاتْ 
 ـ أنا بِنزواتي فيهنَّ
و حبي البريئ لهُنَّ؛ 
أحاول أن استرجع لهن وطنا
! الذي أضعتموه بالنفاق و السُّباتْ  
 ـ أنتم تحترفون الكذب و التسَوُّق
و التسكُّع في اللغة  بالكلماتْ 
ـ و أنا أحاول أن اجتثَّ من الشفاه  
و من رموش العيون 
و من ندى النهود
و من تعرُّقات الأرداف و الفروج 
"بصماتاً جينيةً"
 لوطن هجّنتموه و أضعتموه عبثا 
لقد كنتُ فيهنَّ أُسعِف الحياة 
ـ أنا عندما تحتويني نسائي عن طيب خاطر 
أو حبا في صدقي 
و شفقة على قلبي الموجوع 
!على وطن صار دينه الموت و التناحر 
و إيمانا منهن 
أني كلما عبرتُ بحروفي فيهن ..
فقد شيّدت  لهن وطنا 
..  ارتشفه من زخّات الزخاتْ
و أنتم بكبتكم الجنسي المتواصل
.. تصطنعونَ العشقَ
و  تريدونهن في الأرض و على أسِرّتكم
! "كالسائباتْ"
 ـ أنا أريد أن تبكيني كل نساء الأرض
عندما أرحل ..
فلا أريد أن يُقال عني بعد رحيلي 
أن "أخضر الأوراس" الأشمّ 
رحل تاركاً وراءه أراملَ عشقهِ 
بَوَارًا"  بلا أرض"
! و هنَّ يُشبهنَ المشرَّداتْ  
"صدر في "الديار اللندنية

 

شوهد المقال 1239 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

نهاد مرنيز - " سي بوعزيز بن قانة " .... كتاب مسمُوم يوظفُ وجهة النظر الإستعمارية للثورة التحريرية

نهاد مرنيز أثارت عودةُ " قاطع أذُن " الجزائريين من خلال كتابٍ يُمجدُ تاريخهُ " القذر "والذي توثقهُ شهاداتٌ وصورٌ وحقائق ، الكثير من الجدل بين
image

رائد جبار كاظم - النفط مقابل الحياة

د. رائد جبار كاظم صرح الرئيس الأمريكي الجديد دونالد ترامب حول مسألة النفط في العراق بقوله : "إن واشنطن كان عليها أن تأخذ احتياطيات الخام العراقية"
image

بوزيد بغدادية - امرأة من دانتيل

بوزيد بغدادية               كَكُلِ أُنثى أناأصنع الفراشات وأهديها لحقولِ وطنيوأهديها للورْدِ والزَّهْرِككل أنثى أنا أخيط العرائسَ من القطنِوانْفُخُ فِيهَا طُولَ العُمْرِوأسْرِي... وأسْرِي... حالمةًوحظي الودودُ مَحْبُوسٌ في الأَسْرِوقدري البَائِسُ بَاعَ
image

مادونا عسكر - الرمزية ومدلولاتها في ديوان "من عبادان نحو العالم الفرنكوفوني" للشّاعر الإيراني جمال نصاري

مادونا عسكر- لبنانعندما تعجز اللّغة يحضر الشّعر بانسيابه العذب ومنطقه الأعلى وروحانيّته المتّقدة. يحضر، وتحضر معه فضائل العالم الشّعريّ الملامس للأرض المطاول للسّماء. "من عبادان
image

عبد الباقي صلاي - ما هكذا تورد الإبل يا حاكم الشارقة؟ !!

عبد الباقي صلاي لم نكن ننتظر من حاكم الشارقة "سلطان بن محمد القاسمي" أن يخرج علينا بتصريح أقل ما يقال عنه إنه تصريح غير مسؤول عن
image

بادية شكاط - حين صار الإسلام مشكلة.. هل ستصير العلمانية هي الحل؟

بادية شكاط   لا شك أننا اليوم بتنا بحاجة إلى بوصلة تُحدّْد لنا مواقعنا الإيديولوجية، تمامًا كتلك التي تُحدّد لنا مواقعنا الجغرافية، خاصة ونحن نعيش هذه الفوضى
image

ولد الصديق ميلود - السياسي الانتهازي في مقابل المواطن الانتهازي : موسم التعايش السلمي

د.  ولد الصديق ميلود  إذا كان موعد إجراء أي استحقاق انتخابي في الديمقراطيات العريقة أو حتى الناشئة هو فرصة للتباري بعرض البرامج  الانتخابية ومسلكا مهما  للتجنيد
image

حمزة حداد - إقطاعيوا الإدارة .. " الصغار " !!

 حمزة حداد   الإقطاعية في أوربا انتهت بما عرفته من ثورة صناعية وعمليات تحديث وتحيين لمجموعة من المفاهيم التنورية التي تجعل من الإنسان مبتدأ الاهتمام ومنتهاهللأسف
image

كاظم مرشد السلوم - حكاية الهروب من جحيم إلحرب الى غياهب البحر

كاظم مرشد السلوم  ماريه نوستروم ، عملية عسكرية  امنية بحرية اطلقتها ايطاليا في اكتوبر تشرين الاول عام 2013 للحد من موجات النزوح والهجرة غير الشرعية من
image

نوميديا جرّوفي - جماليّة النّصوص في كتابات الشّاعر "بهاء الطّائي"

 نوميديا جرّوفي"بهاء هدب الطائي" من مواليد 1967 ، بالكاظميّة، بغداد، العراق، خرّيج كليّة الزراعة سنة 1991.صنع لنفسه عالمه الخاصّ من خلال كتاباته المتنوّعة و الكثيرة

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats