الرئيسية | إبداعات الوطن | لخضر خلفاوي - أن تبكيني كل نساء الأرض .. !عندما أرحل

لخضر خلفاوي - أن تبكيني كل نساء الأرض .. !عندما أرحل

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

  
 لخضر خلفاوي | باريس
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

أدباء و مبدعون 
يحبون المنصات 
..يعشقون لعق الميكروفونات
يلهثون وراء التصفيق 
و الشهادات 
غايتهم عبث 
و زور 
و كذب على الأذقان
و الضحك على سذاجة 
"بعض ما يُسمى بـ" الشواعر 
"أو " الشُويعراتْ  
.. و المتشاعراتْ 
و لا يهمهم راهن أمتهم
بقدر ما يستهويهم  العبور على 
الأَسِرَّةِ  
 "في أماسي "الملتقياتْ 
يتغزلون في الضحى و العشيِّ 
"بالنهود و بالعيون "الساحراتْ
يصنعون لأنفسهم أمجادا من 
..الوهم المرضي
ينتجون أطنانا من الهراءاتْ
 ـ و لا أحد أذَّنَ فيهم
ـ و لا أحد أوقف عبثهم
و أخبرهم أنهم باعوا القضية 
بين خصر و ردف و أطباق 
من النهود و الحلماتْ 
 ـ لا أحد ذكَّرهم بضلال الفكر  فيهم 
و أنَّ وجودنا بسببهم دفع ثمن  
!جور النزواتْ 
 ـ لا أحد ذكَّرهم و كسَّر أمامهم
"محابر "الميكروفون 
و طرح الأرض نياشينهم البالية 
و مزَّقَ شهادات الزُّور 
و أحرق حطب و سخافة و سراب المنصَّاتْ؛
التى شيّدتها لهم الحُكومات و المَلَكِيَّاتْ  
ما جدوى أن نتغزّل بساق على ساق
و بخصور تدلك الخصور!؟ 
و بنهود تطحن  بالنهود النهود  
و بأوراك و أرداف تضنيها  الرغبة
و التأوه و الرَّعشاتْ!؟ 
فأنَّى نجمع و نضع فسيفساء الأنوثة العربية 
ـ المتناثرة في عوالم الغواية 
"و  الوطن بلا "رجولة 
ـ و سَاعِده مكسور  !؟
الوطن فيكم قد احتضر بعد سقوط بغداد 
!.. و ماتْ 
و الشام يئن بالجروح و المؤامراتْ !؟  
أنا لا أزكي "نفسي الغاوية" مثلكم 
أنا أيضا ربما أُشبهكم؛
 ..أُحبُّ الأجساد الناعمة مثلكم
و أرقُّ للجسد  تلوَ الجسد 
و أحب الصلاة على النهد تلوَ النهد 
لكنه ما فائدة عشق كل هذه الرّغباتْ 
و وطني ينساب مغتالا بين نصوصٍ 
و مفرداتْ 
و قصيد لا تهتم ّ معانيه  الاّ بوصف
مشتهيات الوطء
! و مذاق عسل المُمارساتْ 
ـ إنكم و الله لستم مثلي 
و لا تعشقون بصدق مثلي 
و لا تحبُّون  النساء بإخلاص مثلي
:حبكم للنساء
هو كـ" سمكة أبريل "؛ 
تمارسونه في كل يوم  على مدى السنواتْ
أنتم مجرّد سطو على اللغة
! و تدنيس للحبْ   
لإشباع كبت الظهور و عقم النزواتْ 
 ـ أنا نزواتي صادقة و طاهر  
و هي التي علمتكم فنون ممارسة 
" الحب و بكل إخلاص " الوصلاتْ 
غدرتم بقضيتي
 و أضعتم صدق نزواتي الوجودية 
 و اكتفيتم بقشور الشهواتْ 
ثم خنتم روح الاشتهاء 
و تركتم لي القهر يُغنّي لي
! ككل "مساء منفى" جميع الآهاتْ 
 ـ أنا بِنزواتي فيهنَّ
و حبي البريئ لهُنَّ؛ 
أحاول أن استرجع لهن وطنا
! الذي أضعتموه بالنفاق و السُّباتْ  
 ـ أنتم تحترفون الكذب و التسَوُّق
و التسكُّع في اللغة  بالكلماتْ 
ـ و أنا أحاول أن اجتثَّ من الشفاه  
و من رموش العيون 
و من ندى النهود
و من تعرُّقات الأرداف و الفروج 
"بصماتاً جينيةً"
 لوطن هجّنتموه و أضعتموه عبثا 
لقد كنتُ فيهنَّ أُسعِف الحياة 
ـ أنا عندما تحتويني نسائي عن طيب خاطر 
أو حبا في صدقي 
و شفقة على قلبي الموجوع 
!على وطن صار دينه الموت و التناحر 
و إيمانا منهن 
أني كلما عبرتُ بحروفي فيهن ..
فقد شيّدت  لهن وطنا 
..  ارتشفه من زخّات الزخاتْ
و أنتم بكبتكم الجنسي المتواصل
.. تصطنعونَ العشقَ
و  تريدونهن في الأرض و على أسِرّتكم
! "كالسائباتْ"
 ـ أنا أريد أن تبكيني كل نساء الأرض
عندما أرحل ..
فلا أريد أن يُقال عني بعد رحيلي 
أن "أخضر الأوراس" الأشمّ 
رحل تاركاً وراءه أراملَ عشقهِ 
بَوَارًا"  بلا أرض"
! و هنَّ يُشبهنَ المشرَّداتْ  
"صدر في "الديار اللندنية

 

شوهد المقال 3722 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

علي المرهج والنص الرشدي أو القراءة التأويلية لأبن رشد

د. رائد جبار كاظم من المؤسف أن تظل الدراسات والكتابات العلمية والثقافية والمعرفية حبيسة المكتبات والرفوف والأنترنيت، دون قراءتها وتحليلها ونقدها، وتعريف القرّاء والمثقفين والمهتمين بها،
image

النّضالِ في الشعر العربي الحديث: الجواهري، والمناصرة- انموذجا

علي أبو بكر سليمان - جامعة بينغول – تركيا1- النّضال في الشعر الفلسطيني الحديث: (عز الدين المناصرة أنموذجاً)في أوائل القرن العشرين ظهرت ملامح المؤامرة الكبرى من لدن
image

محمد فخري جلبي - جنيف 8 ، أخر فصول الخيانة !!

 محمد فخري جلبي   وقبل البدء بالمقال ، فعلى الطامحين بحدوث " أختراق " ولو بسيط للجدار الأممي المحيط بسيادة الدكتاتو ربشار الأسد ، فأنصحهم بالأكتفاء بهذا
image

فارس قائد الحداد - الوضع الإنساني الخطير جراء الحرب في الجمهورية اليمنية

 فارس قائد الحداد إن الوضع الإنساني المروع والكارثي في اليمن يفوق الخيال. ويعجز الفرد عن الحديث علية فقبل عامين، لم يتنبأ أحد بأن الصراع والحرب الدائرة
image

مؤسس الجالية الاسلامية في ايطاليا، يرحل في صمت !؟.

محمد مصطفى حابس : جنيف | سويسرا توفي يوم  الأربعاء الماضي عن عمر يناهز 91 سنة، أقدم المسلمين الإيطاليين وعميدهم الشيخ عبد الواحد بالافيتشينيAbd al-Wahid Pallaviciniمعلوم
image

نوميديا جرّوفي - قراءة في قصّة (موسم الذباب) للقاصّ جمال حكمت

 نوميديا جرّوفي تبدأ القصّة بذلك الفجر الذي مازال يحتفظ بخيوطه الحمراء، لكن في صحراء جرداء من بلد مُحطّم و منهوب، بعيون ساكني ذلك الخلاء و السّبب
image

عزالدين عناية - حفريات في الفكر اليهودي المعاصر

 د. عزالدين عنايةشهد الفكر اليهودي إبان الفترة الحديثة تحولات جذرية تغيرت على إثرها براديغمات النظر للذات وللعالم، وذلك مقارنة بما ساد طيلة الفترة القديمة الموسومة
image

هاتف بشبوش - عبد الحسين الشيخ موسى الخطيب و نِداء الجراح....

 هاتف بشبوش |العراق - الدانمارك في يومٍ بهيّ وشهرٍ زاهدٍ وسنةٍ ملفعة بغيوم اللّغة الرّصينة، أمطرتِ السّماء في مدينة السماوة كلمات موزونة فراهيدية مقفاة ذات معنى
image

محمد فخري جلبي - الأمة العربية تصارع على فراش الموت !!

  محمد فخري جلبي   لماذا تفضل (بعض) الدول العربية الأعتراف بصداقاتها الغربية على حساب تهميش علاقتها مع الدول العربية ، والتي تربطها بها روابط دينية وفكرية وجغرافية
image

محمد بتش - حتما لم يكن هو

 محمد بتش"مسعود" خلف النـّافذة يمتد أفق بعيد,موحش كئيب,كان يجلس أبولحية وقد أثنى ركبتيه,تنساب حبّـات المسبحة بين أنامله.مطقطقة بين الفينة والأخرى.تسـلّل صوت بومة إلى أذنيه,لم يعره أيّ

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats