الرئيسية | إبداعات الوطن | جعفر يعقوب - البنّاء العاشق -٤٠-

جعفر يعقوب - البنّاء العاشق -٤٠-

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

 جعفر يعقوب 

 

العصافير فوق شجرة السدرة تعزف سيمفونيتها الصباحية، لكن فاطمة لا ترقص على إيقاعها كما تعوّدت، يقولون إن الأرواح تسكن الأشجار، وتنفخ فيها، فإن كانت الأرواح مسرورة، تطرب الأغصان معها، وإن كانت متألمة بكت الأشجار معها. سمعت هذا من جدها رحمه الله، وهي صغيرة، لكنها لم تصدّق ذلك. 

الآن تشعر بذلك، حتى حركة الأغصان لم تكن تشبه ما مضى، وصوت العصافير تغريبة وطن، مرثية لقلبها الموتور :
من شفت رمشة اعيونك .. تاه فكري يا غزالي 
انت ساكن في فؤادي 
لو وسط جنة خيالي
ويش عذرك ما تجيني
ما تروّي لي دلالي
قلب فاطمة ينشطر قطعتين، فقطعة من الجمر تأسى لجاسم و تحن إليه، بينما تندب الأخرى حظها وتفريطها بحياتها، كقطعة ليل. 
هذا الزوج الذي رماها ولم يعد يكترث لبعدها، ولم يكلف نفسه السؤال عنها. 
صوت رتاج الباب يعلن وصول زائر، انتبهت له فاطمة، وتحركت خطوات ؛ لتأذن له بالدخول، بعد أن غطّت جزءا من وجهها بمشمرها، 
ولم ينتظر الزائر، قدّم رجله اليمنى ودخل، تقابلت معه وجها لوجه، كان زائرا غير متوقع هو زوجها راشد.
- سلام ( بصوت عابر).
- وعليكم السلام. شحوالك؟
- كلهم يسألون عنش، يريدونش ترجعين ؟
- يريدوني ! وانت تريديني اقعد ؟ لو أرجع حتى انسجن داخل البيت؟؟؟
- لا ترفعين صوتش، وبسرعه اتجهزي، ورايي أشغال.
في تلك اللحظة راقبت فاختة المحاورة، فجاوبتها بزفرة، لكنها آثرت الصمت، ورحبت براشد، وعرضت عليه الدخول لكنه استعصم بحجة انشغاله وأعماله..
خرجت فاطمة بعد أن جمعت حاجياتها، وودعت أمها وأخواتها، وألقت نظرة وداع لشجرة السدرة، تجاوبت معها أغصانها، وكأنها أوحت لها بشيئ أخذ يسري في روحها، وهي تضع أقدامها على عتبة البيت.
بينما كان ينتظرها راشد في سيارته الهولدن عند باب البيت، في الوقت الذي مرت فيه امرأتان في عمر فاطمة، فغمزت كلثم صديقتها لعية ..
- هذي سيارة رجل فاطمة!
- هنيه لها! عايشه اتزوّجت رجّال غني .
- باينه عليها! 
قدّم لها راشد نوعا من الحلوى الرقيقة واندفع بسيارته بين البيوت، وعيون الأهالي تنظر السيارة الفارهة التي تعبر الطريق الرملي باتجاه الجنوب؛ حيث مسجد الولي الصالح عمير المعلم، رمقته فاطمة بخشوع وتوقير، ومنحته من قلبها رسالة ضمنتها أمنيتها.
في حين كان راشد يقود سيارته متباهيا بفخامتها، ويمني نفسه بأحلام فارهة، ويقول لنفسه:
- لو نجحت فكرة جويبر بصير تاجر كبير واسمي يخاف منه كل تجار المنامه بس اشلون ادبّر الفلوس .. فرصتي الآن آخذ مبلغ من خزينة الوكاله؛ حتى استثمره في المشروع، وعقب ما أنجح أخبر الوالد! 
تقطع فاطمه أوهامه:
- وش قلت عن فكرة أكون قاريه، ما دام المكان متوفر في البيت، وأنا مستعده؟
- انت بعدك مع هالخرابيط؟ اصعدي وشوفي ويش أحلامي ؟ أفتح مكتب عقارات، تاجر استيراد وتصدير !! والناس اتقول لك هذي زوجة رجل الأعمال. راشد .. فهمتِ!
- لو صرت قاريه ما بيعارض شغلك..
- بس بس .. هذا قدرك.
- أكيد عمي بيفرح لو قلت ليه انسوي مأتم للنسوان في البيت! 
نظر لها شزرا محتقرا منطقها، ومعنفًا رغبتها بتجاوزه وتوسيع دائرة مشروعها إلى أبيه. 
- يا راشد .. البركه بتدخل علينا من المأتم وانت بتتوفق في حياتك .. بس طاوعني. 
صمت عنها، بينما ترنو إليه بازدراء ممزوجة بشفقة؛لخفة عقله وسفاهة أحلامه.

 

 

شوهد المقال 1042 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

جابر خليفة جابر ـ ثقوبُ عار – أكاليلُ غار قراءة في " ثقوب عارية " للروائي علي الحديثي

جابر خليفة جابر    يُصنفُ هذا العمل ضمن الروايات القصيرة إذ تتكون من 73 صفحة موزعة على 11 مقطعاً. ويتخذُ الحدث فيها مساراً
image

محمد هناد ـ آخر خرجة : «نداء الوطن» !

د. محمد هناد  بعد واقعة تعديل قانون الجنسية، ها هي السلطة تطالعنا بمسعى جديد لن يأتي لها إلا بمزيد من الجفاء. يتعلق الأمر بإنشاء «تحالف» (مع
image

جباب محمد نورالدين ـ هل يضحكون على الشعب هذه المرة ؟

د. جباب محمد نورالدين  لا أعلم إذا كان، هذه المرة، يضحكون على الشعب مثل بقية المرات، فقد قالوا له سابقا يجب ان تقدم التضحيات
image

العربي فرحاتي ـ نخب انتهازية طور التكون ..في مهمات قذرة...

د. العربي فرحاتي  في غياب دولة الحق والقانون والعدالة والحرية ..من الطبيعي أن يكون لكل مرحلة سياسية استبدادية انتهازيوها كحال نظامنا الجزائري..فكان لمرحلة شعار "من الشعب
image

رضوان بوجمعة ـ العقل السياسي وبناء التحول الديمقراطي

د. رضوان بوجمعة  الجزائر الجديدة 198 يواصل الجزائريون والجزائريات مسيرتهم السلمية من أجل إخراج الجزائر مما هي فيه، المسيرة بدأت منذ أكثر من عامين، وهدفها الأساسي
image

عادل السرحان ـ البراحة

عادل السرحان                في البراحة شجرة يقطين تزحف الى النهر نخلتان لنا وأخرى لجارنا عضتني أمي بأسنانها الجميلة يوم تغيبت عن المدرسة تحت إحداها وكل البلابل التي
image

مولود مدي ـ الإقتصاد الريعي في خدمة النظام السياسي الجزائري

مولود مدي  من أحد الأدوات الأساسية التي استعملتها السلطة في تشديد السيطرة على المجتمع: احكام القبضة على السوق الوطنية للسلع والمواد الإستهلاكية الأساسية، ومراقبة سوق العمل.ولهذا
image

عادل صياد ـ نخب بين " ثورية ، انتهازية ، جبانة "

عادل صياد   في هذه اللحظات التاريخية المفصلية والحاسمة، التي يصنع ملحمتها الشعبُ الجزائريُّ العظيم منذ اندلاع ثورة 22 فيفري 2019، وما تلاها من أحداث ومحطات، تشكّلت
image

نصرالدين قاسم ـ في الجمعة 107 السلمية تحاصر السلطة

نصرالدين قاسم إصرار السلطة على التدليس بقصد التدنيس، والاعتقالات والتجاوزات لقمع المسيرات ووقف الاحتجاجات، كشف عوراتها وفتح عليها جبهات جديدة ما لها عليها من سلطان، بدأت
image

فوزي سعد الله ـ مصير غاز الجزائريين في المياة الغربية للبحر المتوسط

فوزي سعد الله  عندما تُقرع طبول الحروب لن يفيد صم الآذانجزء هام من مستقبل الجزائريين يُلعب في مياه البحر المتوسط الغربية حول حقول الغاز البحري قرب

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats