الرئيسية | إبداعات الوطن | هادي الحسيني - قصائد أوسلو 2

هادي الحسيني - قصائد أوسلو 2

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

هادي الحسيني

 

 

فرانك الى اين ؟

 

كثيرا ما تنتابه الهستريا

يبحث عن قاتل مزعوم ينقذه

هكذا كان يفكر في داخله

لم يقعده عمره الذي شارف على الثمانين

كأنه بطفل امسك العمر من اوله

شديد الحرص حتى على اعقاب السجائر

حين يقذف بها السكان المدخنون في الارض

بدون حياء !

...........

كان فرانك كثير الحركة

عرفته منذ سنوات لم يبتسم يوما

وحيداً في شقته الركنية

وحيداً يتعبد في الطرقات الخضراء

...........

وبينما يحتفل النرويجيون بيوم استقلالهم

كان فرانك يخطط للاحتفال بموته

وفي الصباح

يقذف فرانك بنفسه من الطابق الثالث منتحرا

ليتذوق الموت الذي يريده

ترى كيف طاوعتك روحك يا فرانك

احقاً هذا

كيف كان طعم الموت ؟

.............

 كيف رأيته ؟

فرانك توقف

الى اين انت ذاهب ؟!

*فرانك : جاري النرويجي الذي قذف بنفسه من الطابق الثالث ليموت منتحراً عام 2011.


المدمنة


أستوقفتني في حارةِ اللصوصِ وهي تمسحُ دمعتها ،

وتلتفتُ يمينا وشمالا ، ثم همست بأذني

قليلا من المال يجعلني استريح بضع ساعات

وأتنفس الصعداء يا هذا ؟

مقابل أن اعطيك جسدي لساعة واحدة تتجول فيه ؟

كانت تردد أستجداءها على المارة

أثنان يقفان على جانب الطريق احدهم يحقن الآخر

بابرة ، بعد ان دفع ثمنها من سرقته لجهاز كهربائي

المرأة ومعها الكثير من النساء المدمنات

يفترشن الارض رغم البرد والثلج الذي يغطي الليل

المدمنة تنفذ دخان سجارتها ،

الذي بدأ يتجمد وهو في الطريق الى الفضاء

لا فضاء ولا هواء سوى انخفاض حاد بدراجات الحرارة تجعل كل شيء جامد مثل عمود كهربائي

في فمها رائحة الحشيش والبيرة ، اشمها من بعيد وهي تتحدث 

نساء كثيرات ورجال كثيرون يقفون في شارع مكتظ بالناس

 يبيعون ويشترون فيما بينهم !

 حبوب هلوسة ، حشيش ، كوكائين ، هوروين ، ملابس قديمة ، ساعات ، مشروبات كحولية ، كومبيوترات مسروقة ، موبايلات مسروقة هي الاخرى ، حقائب ، سجائر ، جوازات سفر ، اشياء كثيرة وغريبة يتقايضون فيها !

من أجل الحصول على حقنة ابرة ، او شمة كوكائين او هيروين !

كانت السيدة المدمنة التي تقارب الثلاثين من العمر يخرج من فمها وانفها لعاب سائل تغض الطرف عنه

لا تشعر فيه حين ينسال على أجزاء وجهها الابيض

 هي غير مكترثة لِمّا يحصل في شكلها الخارجي رغم انها تبدو جميلة جداً ..

 

Oslo 2014


هولمن كولن

بمهارة عالية أقود سيارتي الى أعلى الجبل

ليس خوفاً من الغرق

وليس هربا عن سفينة ابي !

اعلمُ لا ينقذني الجبل

ولا تنجيني السفينة

لكني كلما أصعد عاليا

يخرج من داخلي دم ووهم لحروب عمياء

لم تغادر الذاكرة

   والروح تبدو مثل مسافرٍ فرح

يجوب فضاءات وردية لا يحجبها الظلام

في هولمن كولن

المدرجات ملتوية

ومنصة المتسابقين مثل ثور مجنح

يحاول الامساك بالسماء .

بقايا الثلج من شتاء مضى

 تذكرني بفاكهة بستان نضجت قبل أوآنها

وتناثرت في الارض

الحشائش الخضراء تخترق الصمت

وتبدو مصفرة بوحشتها .

(هولمن كولن) خالية تماما من الجمهور

ومن المتسابقين ايضا .

انظر الى المنصة

واصبح كمن ينظر الى نجمة تائهة .

التقط  صورا تذكارية

واحيي الجمهور الذي غادر المدرجات

قبل عام من الثلج .

الهاوية العميقة تتوسط ملعب هولمن كولن

يطيرُ لها المتسابق مثل صقر ينقض على فريسته

ومن فوق الجبل انظر الى اوسلو

وهي تغفو على البحر بسكونها الذهبي

بينما البحر يحتضنها مثل عاشق احمق ..


14/05/2014

هولمن كولن : ملعب بطولات العالم للتزلج على الجليد ، ويقع في اعلى قمة  جبل من جبال أوسلو.

شاعر عراقي، النرويج

alhussaini65@hotmail.no

 موقع كيكا 

 

شوهد المقال 1849 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

بوداود عمير ـ مارادونا ..شي غيفارا الرياضة

معظم صحف العالم اليوم، تحدثت عن رحيل مارادونا، الظاهرة الكروية العالمية؛ صحيفة "ليمانيتي"، أفردت غلاف صفحتها للاعب الارجنتيني، ونشرت عددا من المقالات عنه موثقة بالصور.
image

نجيب بلحيمر ـ وهم الحل الدستوري

نجيب بلحيمر  ما الذي يجعل كثيرا من الناس مطمئنين إلى عواقب تطبيق المادة 102 وإعلان حالة الشغور في منصب الرئيس؟لقد كان "المسار الدستوري" الذي فرضته السلطة
image

محمد هناد ـ تطبيق المادة 102 من الدستور أضحى أمرا ضروريا

د. محمد هناد  في هذه الفترة العصيبة من جميع النواحي، تجد الجزائر نفسها من دون رئيس دولة منذ أكثر من شهر. المعالجة الإعلامية المتصلة بمرض الرئيس
image

العربي فرحاتي ـ أبناء العمومة يلتقون ..في نيوم

د. العربي فرحاتي  قبل أزيد من أربعين سنة خاطب السادات الإسرائيليين ب "أبناء عمومتي" عند زيارته التطبيعية الأولى من نوعها في العلاقات العربية الاسرائيلية.. اليوم أعلن
image

عبد الجليل بن سليم ـ رسالة كريم طابو في ميزان السياسة

عبد الجليل بن سليم  أولا اتفهم الدافع الوطني الذي دفع كريم طابو لكتابة رسالة تنديد لم صرح به رئيس فرنسا حول الجزائر و تبون و دعهمه
image

عثمان لحياني ـ في ما يجب أن يقال لماكرون

عثمان لحياني  لا حكم على النوايا ، ولا حق لأحد مصادرة حق الغير في ما يراه فعلا سياسيا ، يبقى أن المضمون الوحيد الذي يجب أن
image

جيجيڨة براهيمي ـ بين الكونغرس الأمازيغي والجامعة العربية / الفصام الجغرافي والنكوص التاريخي العابر للكركرات بالصحراء الغربية.

د. جيجيڨة براهيمي بين هذا وذاك يعيش بعض الجزائريين أوهامهم بالاحتماء وبالانتماء . فريق باسم الأمازيغية يوالي المغرب بحجة احتضانه للكونغرس العالمي الامازيغي بالرباط؛
image

شكري الهزَّيل ـ جيش التنسيق الفلسطيني الى اين؟!

د.شكري الهزَّيل الغابة الفلسطينية تتسع ووراء كل شجرة تختبئ غابة أخرى من الاحاديث والاقاويل والمجموعات والملتقيات والنقاشات الى حد أصبحت فيه الخيانة الوطنية العلنية مجرد وجهة
image

محمد بونيلرسالة مفتوحة إلى السيد وزير المجاهدين..."في الجزائر الجديدة"!

محمد بونيل في صبيحة هذا اليوم الأحد 22 نوفمبر 2020، أفتح قوس (لهذا الشهر رمزية عظيمة، ففي الفاتح من شهر نوفمبر من عام 1954،
image

خديجة الجمعة ـ طال الغياب

خديجة الجمعة   هناك أعاصير في القلب فجرتها في لحظة انهيار. وتاهت مني الكلمات، فلم أجد أمامي إلا لوحة وألوان وأصبحت حينها كالمجنونة ارسم لكن ، هذه

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats