الرئيسية | إبداعات الوطن | مالك فتيل ...... "يا حادي الحزن"

مالك فتيل ...... "يا حادي الحزن"

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image
مالك فتيل 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
قصيدة "يا حادي الحزن"
في أمسية الحسين وحي الأبجدية

بالشوقِ مشغولةٌ –ولهى- وبالأملِ 
بيضُ النوايا، وكُلّي فيك في شُغُلِ 

ألملمُ الدمعَ مُذْ عامٍ أُزمزمهُ 
كيما يسيلُ كفيض العارضِ الهَطِلِ 

أمرّنُ الصدر كي يقوى بحشرجةٍ 
تصعّدُ النّفسَ الْمكْتظَ بالْوَجَلِ 

فتعتلي شهقةٌ للحلق تحصرُهُ 
حصْرَ المعزّزِ بين العوز و الخجل

لتنزع اليَبسَ المغروسَ في شفتي 
وتُنبِتُ النورَ رَيحاناً بمختضِلِ 

فأستعيدُ مع الأيام تذكرةً 
للحق، للمجد، للعلياء والقِلَلِ 

ذكرى تُعيدُ إلى الإنسان موضِعَهُ 
فوقَ الطُغاة وفوق القيدِ والدُّولِ 

ذكرى تُقرُّ بأن الله خولنا 
هذي البسيطةَ لا للعيش كالخَوَلِ

نحن النداءُ،وأحكامُ السماءِ لنا 
قُرآنُها، نحن قصدُ الشّرع و النِّحَلِ 

نحن الصراطُ، إذا ما اللهُ أوقفنا 
على السؤال، ونحن مُنتهى السُؤُلِ


يا حاديَ الْـحزن ما في الْـحزن من ضِعةٍ 
و ليس من وصمةٍ تـخْزي ولا خَطَلِ 

هذيْ الدّموعُ رسالاتٌ مجنّحةٌ 
مبعوثةٌ من نبيلِ القلب والمُقَلِ 

تمنّعتْ في ذُرى أبراجِ مهْجعِها 
أن تستفيضَ سوى في غير مبتَذَلِ 

تمازجتْ وخليطٍ من معادِنِنا 
معنىً يذوبُ بماء الكِبرِ و الجَذل


أنخْ رحالك هذا الصدرُ بئرُ أسىً 
تنبّعتْ فيه صحراءٌ من العِلَلِ 

جوفي احتواه جفافٌ لا جوابَ بهِ 
دلْوي اعْترتْهُ ثقوبُ النّقصِ والنَّفَلِ 

وأنتَ عشرٌ من الأيام لسن سوى 
سُلافةِ الراحِ في كأسٍ بِلا بَلَلِ

وذي يديْ تنبُشُ الْأكْوابَ منْ ظمئٍ 
ترنحتْ بين وهمِ الصحوِ والثَمَلِ 

تساءلتْ لِمَ؟ في أيّ الزّمان أنا؟!
شدوُ التحققِ لحنٌ غيرُ مُحتَمَلِ 

جاستْ خيالاتُهم بين الّسطوْرِ كما 
عنْ غفْلةٍ قدْ يُدَافُ السُّمُّ في العسلِ 

و عاجلوا الْأمْر لغواً و اسْتطالوا بهِ 
نبْشَ الْأقاويلِ في وحلٍ من الْـجَدَلِ


إنّي وجدْتُ حُسيْناً غيْرَ قوْلِهِمُ 
إذْ عفّ عنْ كلِّ مكْذوْبٍ و مفْتَعَلِ 

ماذا يخيفُكَ إن قلنا: معادِنُهُ 
من منجمِ النورِ والجوزاء والرُسُلِ 

من طينة الناس لكن من أرومتِها 
تجاوزَ التُربَ حتى بات كالشُعَلِ 

يختارُ للنفس ما يروي عذوبَتَها 
أنقوعةً من صفي الغمر لا الوشل 

يمْشيْ على الْأرْض لا كالنّاس مشْيتُهُ 
تأوّدتْهُ دروْبُ السّقْطِ والزّللِ 

بالدُّونِ ماوسوستْ، تلْك النّفوْسُ لها 
طبعٌ تخلّلَ في الأمصال والعَضَلِ 

نال الذي نال عن عينٍ و عن عَمَدٍ 
مُستلهماً كلَّ ما يسمو من السُبُلِ 

هذي المعالي خِياراتٌ معقدةٌ 
تورطٌ في كريمِ الفعلِ والمُثُلِ


يا زائر الخَطِّ هل تدري بما فَعَلَتْ 
بنا اللياليْ وما تأتيه من جَلَلِ 

تقاذفتنا شحومٌ لا ذيولَ بها 
وناطحتنا قرونُ الطيشِ والخَبَلِ 

واستصغرتنا نفوسٌ جُلُّ مكسبِها 
أن تستعيض عن التحنان بالغِللِ 

قوْمٌ إذا الدّهْر صِدْقاً جاء يُنْصفُنا 
كانوا السّرابَ وكنّا الوَدْقَ في الغَلَلِ

أيْن الصّحاريْ إلى ربيْع خُضْرتِنا 
أين الغبارُ وأينَ التُربُ من زُحَلِ 

نحْن الْقطيْفُ أرادَ الله أنّ لنا 
سبْقَ الْـحضارة، ذا رسْمي و ذا طللي

نحن الكرامة، نزفٌ للإباء بنا 
للغيرِ ما ذَلَّ منْ فعْلٍ ومنْ حِيَلِ

يا سائس الدمع، إنّ الدارَ موحشةٌ 
و الموتُ يقبعُ بين الغدرِ والخَتَل 

والْلّيْلُ أقْسى، وأقْسى في شراستهِ 
ظلما على كل ممسوسٍ بحبّ "علي"

الصورة إلتفاتة جميلة من نسيم العبدالجبار

شوهد المقال 1671 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

وليد عبد الحي ـ العولمة بين الكورونا والواقع الدولي

 أ.د. وليد عبد الحي  يميل قدر غير يسير من الكتاب والباحثين الى الاعتقاد بأن الكورونا قصم ظهر العولمة، وان الانكفاء مرة أخرى نحو
image

عادل اورابح ـ السكتمبري يمكن أن يكون فرانكوفونيًا أيضًا ! حكيم لعلام نموذج

 عادل اورابح المنشور الذي كتبه حكيم لعلام(كاتب عمود في جريدة Le Soir d’Algerie) اليوم حول موقفه من سجن كريم طابو هو باختصار ذروة اللاشرف. أولاً: التضامن الإنتقائي
image

وليد عبد الحي ـ هوس التنبؤات بالكورونا

 أ.د. وليد عبد الحي  منذ الفترة القصيرة على بدء " حرب الكورنا" ، توالت الكتابة عن تنبؤات قديمة نبهت لهذا الفيروس، وبدأت الكتابات المتعجلة والمتبنية
image

حميد بوحبيب ـ الشعب الزوالي رآه تلف له الحساب ، وما جبر راس الخيط

 د. حميد بوحبيب  صح يبان مستهتر شوية بالوباء هذا ديال الكورونا، وفي الحق رآه خايف ...خايف ، رآه يحس باللي رآه يتيم...تخلات عليه آلهة السماء ...وآلهة
image

العربي فرحاتي ـ الشعب الجزائري ..يستحق التكريم لا القزول ..

 د. العربي فرحاتي  هذا الشعب الذي أعطى مثالا لشعوب العالم في التضحية من أجل الحرية ..هذا الشعب الذي أعطى أروع الأمثلة في الصبر على أخطاء أبنائه
image

عبد الجليل بن سليم ـ العلاج له علاقة مع ثقافة الشعوب

 د. عبد الجليل بن سليم  أعود إلى أهم كتاب كان لازم بل هو مفروض على الطلبة المختصين في الطب و الإحصاء البيولوجي و علم النفس
image

أحمد سعداوي ـ [سجن نيسان 2003] العراقي

 أحمد سعداوي  في الأشهر الأولى ما بعد الاحتلال وسقوط نظام صدام في نيسان 2003 كنت مثل غيري شاهداً على اختفاء الدولة، فلا شرطة ولا جيش
image

سعيد لوصيف ـ تسيير الآني مؤشر على الفشل المستدام..

د. سعيد لوصيف   من المخاطر المحدقة بدول الازمات المستدامة ( واقصد هنا الجزائر على وجه الخصوص ) في الاشهر المقبلة في التعامل مع الاشياء
image

مخلوف عامر ـ كورونا وتداعيات الصَّدْمة الحضارية

د. مخلوف عامر  منذ عصر النهضة أحسَّ الإنسان المسلم بهوْل الصَّدْمة الحضارية، لأنَّه، وهو يلتفت إلى كل مناحي الحياة ، إلى لباسه وأكْله وشربه
image

نجيب بلحيمر ـ لكريم السلامة قبل الحرية ... ماذا يراد بكريم طابو؟

نجيب بلحيمر  كريم طابو يجب أن يبقى في السجن.. هذا هو القرار ولا تهم كيفية إخراجه. قبل يومين من استنفاذه عقوبة ستة أشهر حبس التي قضت بها

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats