عرش مصر

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image
عرش مصر والتاريخ يعيد نفسه

بقلم الأديب المصري/ بلال علي الديك

حالة من الذعر تتخبط الشارع المصري اليوم بعد محاولات اعلاميه لا تُحسب للإعلام علي وجه الإطلاق في تجاهل الشارع السياسي في مصر اليوم في مختلف الميادين والتي أدت إلي زيادة ملحوظه في شق الصف ووحدة الوطن . 
الأخطاء تتفاقم والقافزين علي عرش مصر يتجاهلون الثوره التي بدأت قبل 30 يونيه بتعطيش وسائل المواصلات القدره علي الحصول علي الوقود اللازم للحركه وانقطاع التيار الكهربي الذي أثار حفيظة الجميع وجعل الكيل يفيض لكن في تحليل لكل الأحداث التي استمرت منذ تولي أول رئيس منتخب لمصر في محاولة لخوض أول تجربه ديموقراطيه علي وجه الإطلاق في تار يخ مصر بل أستطيع أن أقول في تاريخ الوطن العربي قابلتها كثيرا من الأقطار العربيه والأجنبيه بوجه عنيف جدا وأكاد أجزم أن المسأله ليست الإخوان بعينهم بل هي رغبه جامحه في اسقاط ثورة 25 يناير بالكامل حتي تُكمم الأفواه مرة أخري وتعود الدوله البوليسيه والعسكريه السابقه بل أشد مما سبق وهنا سوف أدلل من سياق الأحداث وبنظرة رجل من الشارع المصري لا ينتمي لأي تيارات ولا أحزاب , بعد انتخابات أتت بالرئيس مرسي المجبور علي ترك الحكم اليوم بدأت قيادات النظام السابق والعئد اليوم بعد عزل محمد مرسي بجمهرة الشارع المصري وحشد الجموع في شتي مواقع الدوله لمواجهة جماعة الإخوان اقتصاديا وسياسيا واعلاميا فإنطبع هذا علي التعاملات من أعلي إلي أبسط مؤسسه في الشارع المصري تلاها تراجع أمني يكاد يكون مقصود من بعض الضباط النحازين للنظام القديم وليس جميعهم بالفعل فمنهم الشرفاء أيضا وعكس ذلك وفي ظل رغبتهم وتقابل مصالحهم مع من يسموهم فلول الحزب الوطني السابق استطاتعوا اشاعة الفوضه والهمجيه وتم السطو علي أراضي الدوله ومقدراتها أثناء وبعد حكم الإخوان المسلمين مما ساعد علي تشويه الحقائق في مصر وجعل الشعب البسيط يعاني من الأزمه الحاده التي أثرت علي عمله وأبناؤه بل ومزاجه العام الذي تغير تماما بعد الخذلان القوي الذي واجهه من حكومة لم تستطع حمايته ورفع مستوي معيشته بسبب الحروب الداخليه والسياسيه من الأحزاب المختلفه والقاصدين لسقوط الإخوان في مصر لإفشال أول تجربه ديموقراطيه فلجأ الإخوان إلي سياسة النفس الطويل والتحالفات التي أضرت بهم كثيرا في الشارع وجعلتهم مهتزين سياسيا للأسف . كنا ننتظر بالفعل أن تكون هناك حلول وقرارات حاسمه تواجه البلطجه والإعلام الفاسد فلم يحدث وكان هذا أحد أسباب ما نشاهده اليوم في الشارع المصري . ونظرة مستقبليه لما يحدث مستشهدا بالتاريخ الذي تأسست فيه الأحزاب المختلفه مثل الحزب الناصري والوطني والأخوان سنجد أن التاريخ يعيد نفسه ويسقط حزب علي حساب الاخر ويأتي معارض ومؤيد لكن يا ساده من هو الفائز ومن هو الخاسر ؟ للأسف الخاسر الأول هنا علي مدار التاريخ هو الشعب والفائز أشخاص بعينهم لا يتعدون أي نسبه حقيقيه من المجتمع وبعد فتره من الحكم يتحولون إلي دراكولا يمتص دماء الناس وقوتهم بل ويشتت أفكارهم . السياسه لعبه قذره تجر أصحابها إلي ما لا نهايه ثم تسقطهم في الهاوية بلا مبادئ ولا أخلاق فلا بد من أن يتقي الناس المخططات التي تستفزهم لمصلحة شخص أو حزب ويفكرون أولاً وأخيرا في مصر . نجمع الفرقه التي فتتنا اليوم لنتخطي المرحلة القادمه بكل حكمه ووعي فها هو اليوم أصبح جليا للعقول الثاقبه التي تحب مصر من هو العدو الحقيقي فالعدو الحقيقي هو الجهل والإنسياق لتيار معين علي حساب مصلحة الوطن فمن يريد أن يكون رئيسا لمصر أو وزيرا لها فليعمل ولكن ليس من أجل الكرسي والأوامر بل من أجل ترابها وأولادها وسيحكم عليه التاريخ والوطن ولن تحكم عليه أمريكا أو الغرب إلا بما يحكم عليه شعبه.

شوهد المقال 1718 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

رضوان بوجمعة ـ الاتصال في قصر المرادية.. من اللقاءات الدورية إلى الحوارات الفرنسية

د. رضوان بوجمعة  الجزائر الجديدة 182   الحوار الذي أجراه المسؤول الأول عن قصر المرادية مع قناة فرانس 24 الفرنسية عشية الاحتفال بالذكرى 58 لعيد الاستقلال،
image

اعتقال الدكتور فارس شرف الدين شكري في بسكرة الجزائر بسبب محاولته اعطاء حلول لانقاذ مدينته من جائحة كورونا

عين الوطن  الدكتور #فارس_شرف_الدين_شكري تم اعتقاله امس بسبب منشوراته على الفايسبوك حول كورونا وتفشيها، في #الجزائر لا تتحدث لا تناقش لا تهمس ببنت شفة ،
image

نجيب بلحيمر ـ الحوار الخطيئة في التوقيت الخطأ

نجيب بلحيمر  إلى من توجه عبد المجيد تبون بحديثه في فرانس 24؟ السؤال تفرضه المناسبة. من الناحية الرمزية يعتبر ما أقدم عليه تبون أمرا غير مسبوق في
image

رشيد زياني شريف ـ حراك الشعب وحراك القصر

د. رشيد زياني شريف  لا شك لاحظتم شراسة الهجوم على الحراك في الآونة الأخيرة، وخاصة أثناء "الهدنة الصحية" ولم يفتكم تعدد التهم وتنوعها، من كل
image

العربي فرحاتي ـ حراك الجالية الجزائرية ..رسالة للعالم

 د.العربي فرحاتي  بشعارات الوحدة ونبذ التفرقة بين العرب الأمازيغ وبين أحرار الداخل والخارج ..وبالاناشيد الوطنية وزغاريد الحراير.. وفي مناخ أخوي نضالي..انتفضت الجالية الجزائرية في
image

خديجة الجمعة ـ الفارس الملثم

خديجة الجمعة    وفي ليلة ظلماء أسهبت بنظري للسماء محلقة بفكري . علني أجد شيئا ما بداخلي. وإذ بي أراه حقيقة لاخيال وتلعثمت حينها . وفركت عيني
image

عادل السرحان ـ شهداء الجزائر يعودون

عادل السرحان                   أهلاً بمَنْ فدّى الجزائربالدمِإذ عاد مزهواً بأجمل مقدمِأرواحهم قد حلّقت فوق  العُلاورفاتهم مسك يضوع بمعصمِ مُذْ في فرنسا والجماجم عندهاشطر الجزائر تستديرُ لتُحرمِسبعون عاماً بعد
image

علاء الأديبالنصر للذباب والبعوض... من قصص الحرب

علاء الأديب المكان موضع تحت الأرض بثلاثة أمتار مغطى بالصفيح وكومة من التراب في إحدى جبهات القتال والساعة تقترب من الثامنة مساء.ودرجة الحرارة اكثر من 54.درجة
image

محمد محمد علي جنيدي ـ على حرفي

محمد محمد علي جنيدي                    على حَرْفٍ من الفُصْحَىأُهَادِي الحَيْرَى والجَرْحَىيُسَامِرُ ودُّكُم قلبيولا يَغْفُو إذا أَضْحَىعلى حَرْفٍ بإفْصَاحِونُورٍ مِلءَ مِصْباحيتُسَافرُ دَمْعَتي دَوْمالِبُلْدانٍ وأرْوَاحِأيَا حَرْفِي بلا مَأْوَىتَسِيحُ وأَحْمِلُ
image

نجيب بن خيرة ـ من بعيد .... جماجم.... وجماجم

د. نجيب بن خيرة   رجوع رفات الشهداء إلى أرض الوطن ليس مَزيةً من فرنسا ( البغي ) تتفضل به علينا ... إنه حق شعب في

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats