الرئيسية | الوطن السياسي | سعيد لوصيف ـ حتى لا تسقط فكرة الثورة والحراك ويتم تناسيها بالتقادم والتيه في الفراغ..

سعيد لوصيف ـ حتى لا تسقط فكرة الثورة والحراك ويتم تناسيها بالتقادم والتيه في الفراغ..

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image
د. سعيد لوصيف
 
مرة أخرى وبعد سنة من منشور مشابه أعيد التأكيد بداية بأنني لست من أولئك الذين يهوون اعطاء دروس مجانية للاخرين ، او من أولئك الذين يعشقون ممارسة ابوية على الأفراد والجماعات. فأنا شخص فقير في علمه ومعارفه، ولو أنني اعتقد أن فقر والدي وأميته، قد شكلا بالنسبة لي فرصة فريدة في تحول شخصي وتطور ذاتي، ومدخلا فكريا لفهم واقع و حقائق جميع من انهكتهم متاعب الحياة في كل الاوطان، وعلى اختلاف الأديان والثقافات... اي أولئك الذين ما انقطعت يوما، اومللت من الدفاع عنهم، وهم يواجهون كل اشكال الهيمنات و الاقصاءات...
وبعيدا عن هذا الأمر أو ذاك، فإنني أيضا لاأزال ارفض ان اكون بوقا ينفخ في الهوا.. أو ينفخ فيه بعيدا عن اي ذكاء... كما لا أزال ارفض ان أكون شخصا يفكر على هامش المجتمع والتاريخ ومستقبل الجزائريين والجزائريات، أو على النقيض لما يرضونه لانفسهم تحت أي ضغط أو اكراه..
وعليه، اجد اليوم نفسي ملزما اكثر من اي وقت مضى، و في خضم ما نعيشه من فراغات، ومخاطر ورهانات، ومحاولات دنيئة لإعادة إنتاج الهيمنات، وفي خضم أيضا ما يعيشه المجتمع من احتقار وتهميش ومحاصرة بأشكال عنف متعددة من كل الأطراف والجهات، وبالاضافة إلى عجز "النخب" السياسية عن انتاج محتوى سياسي لدولة حديثة يتحدد فيها معلم (بفتح اللام) المواطنة كإطار مرجعي تنصهر فيه كل الذوات والجماعات، وأمام انهزامها أمام إعادة إنتاج التحالفات العشائرية والقبلية والجهوية ، المغلفة بخطابات الدين تارة، وخطابات الديمقراطية وحقوق الإنسان تارة أخرى ، أو المغلفة تحايلا في كثير من الأحيان باسم التوافق والتفاوض وحسن النوايا وجلسات "الڨصرة" والحوار.
وبالفعل، إنني اجد اليوم نفسي ملزما اخلاقيا التأكيد على ضرورة أن تبقى ديناميكية 22 فيفري الحقيقة الاجتماعية الموضوعية الوحيدة التي تأطر كل مساعي التحديث والاهداف، وتأطر حق الجزائريات والجزائريين في الاعتراف السياسي و كل ما يحمله هذا الاعتراف من معنى ودلالات، ومقاصد و طموحات..
التفكير والنقاش ينبغي ان يصوب نحو الكيفيات التي تسمح للمجتمع بالتحرر نهائيا من كل الهيمنات (الدينية، الهوياتية، الايديولوجية، وعسكرة العقول و الذهنيات والفضاءات...الخ)، و في الاليات أيضا التي تسمح له باسترجاع الشرعية ، والانعتاق من الحڨرة، و التسلط والاهانة ، وحقه في ممارسة السياسة دون وصاية او اكراه ..
التفكير والنقاش ينبغي ان يصوب نحو الكيفيات التي تسمح للمجتمع من مأسسة الاختلاف، بعيدا عن أي عنف أو عنف رمزي، و في الكيفيات أيضا التي تمكنه من بعث سيرورة إنتاج الفرد والمواطن بعيدا عن هيمنة فكرة العشائرية والجهوية، وضيق مساحة الانتماء..
التفكير والنقاش ينبغي ان يصوب نحو احسن السبل التي تسمح للجزائريات والجزائريين من تحقيق التوزيع العادل للثروة، وتسمح لهم من تطوير تعاملات وتبادلات تمكنهم من رفض الريع كدعامة في إدارة شؤون المجتمع والدولة، ورفض الرداءة والجهوية والقوة ان تصبح قدرا محتوما تهزم المستقبل و الإرادات، و تفرض كمعايير للترقية الاجتماعية وتحديد العلاقات ..
التفكير والنقاش ينبغي ان يصوب نحو حق الجزائريات والجزائريين في تحديد معالم اعادة تنظيم السلطة ، وممارسة الحكم و التمكين للشرعية و مصدر السلطات..
التفكير و النقاش ينبغي ان يصوب نحو مأسسة القانون والاحتكام إليه، دون أن ينتهك بالقوة والانقلابات في حالات الصراعات والنزاعات، وأن يصوب أيضا نحو الكيفيات والاطر التي تسمح لزهور الجزائر بالتفتح، و بأن ترسم معالم مستقبلها لوحدها ، بعيدا عن كل الوصايات..
التفكير والنقاش ينبغي ان يصوب دوما وباستمرار نحو تعبيد طرق آمنة لتغيير النظام وإعلان ميلاد دولة المواطن، حتى نتفادى جميعا الدخول في زنقة لهبال...
 

شوهد المقال 338 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

عثمان لحياني ـ سندي الأول ..الجيش

عثمان لحياني  في مجمل الحوار تغيب الرؤية ولا يحضر المشروع ، تَحضر النوايا ولاشك لكنها لا تقدم ولا تؤخر في حاضر الأزمة، مخرجات الحوار موجودة في
image

العربي فرحاتي ـ هذا اقذر نفاق سياسي..رأيته

د. العربي فرحاتي  الحراك الشعبي - كما عايشت فعالياته وفهمته في كليته - مسار واضح لم يتغير منذ بدأ..مسار حدد في شعاراته المركزية الوطنية التي باتت
image

رضوان بوجمعة ـ نحو انتخابات عدد مترشحيها أكبر من عدد الناخبين!؟

د.رضوان بوجمعة  الجزائر الجديدة 196خرجة مقيم المرادية، أمس، وبعيدا عن مناقشة شكلها ومضمونها، أهم رسالة سياسية فيها للجمهور، كانت القول إن الانتخابات التشريعية ستتم بعد 3
image

الحرية للناشط السلمي محاد قاسمي Free Mohad

الحرية وكل التضامن مع الناشط السلمي المدافع عن خيرات الجزائر محاد قاسمي الذي يرفض اليوم طلب الإفراج المؤقت عنه في ادرار وتلفق له تهم خطيرة
image

وليد عبد الحي ـ مشروع سمو الأمير حسن للشرق الاوسط

أ.د .وليد عبد الحي نشرت صحيفة يديعوت أحرنوت مع نهايات شهر شباط/ فبراير الماضي نص رسالة او مقال منسوب لسمو الامير الحسن حول رؤيته لمشكلات
image

عبد الجليل بن سليم ـ الحراك بين.le peuple و l'individu

د . عبد الجليل بن سليم  قبل ما نبدا. مستحيل تفهم السياسة و الانسان ما قراش التاريخ، شخصيا من أهم الفترات اللي أفادتني ياسر في فهم
image

بوداود عمير ـ الاشعاعات النووية من الصحراء الجزائرية لجبال فرنسا

بوداود عمير   تظهر الصورة منظرا من السلسة الجبلية "جورا" الفرنسية على الحدود السويسرية، وهي منطقة معروفة بكثافة ثلوجها وسُمكها، وقد تحوّلت من اللون الأبيض إلى اللون
image

نصر الدين قاسم ـ عور التحليل وبؤس التدليل

نصرالدين قاسم أعاب بعض الإخوة بعض الشعارات التي رفعها بعض المحتجين، وهتفت بها حناجر بعض الغاضبين في مسيرات الجمعة السادسة بعد المائة، ووجدوا فيها صهوة للتحامل
image

نجيب بلحيمر ـ مجازفة التأويل " شعارات الحراك الجزائري "

نجيب بلحيمر  الاستغراق في التحليل قد يحجب عنا التفاصيل البسيطة التي نراها على الأرض، والاجتهاد في البحث عن قراءات تؤكد ما نفكر فيه يؤدي في بعض
image

رشيد زياني شريف ـ اسئلة للقانوني رضا دغبار حول الحراك الجزائري

د. رشيد زياني شريف  لا نخوّن أحد، لكن، لن تكمموا أفواهنا، نحن أحرار ولا نساوم فيما نعتقده حقاأوجه جملة من الأسئلة إلى السيد رضا دغبار، هي

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats