الرئيسية | الوطن السياسي | عثمان لحياني ـ ثلاثة من كل أربعة جزائريين لم قاطعوا الإنتخابات

عثمان لحياني ـ ثلاثة من كل أربعة جزائريين لم قاطعوا الإنتخابات

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

عثمان لحياني

 

ثلاثة من كل أربعة جزائريين لم يذهبوا إلى مكاتب التصويت في استفتاء الدستور، نسبة المقاطعة غير المسبوقة في تاريخ الانتخابات في الجزائر ، تستدعي طرح سؤالا جديرا بالدراسة، لماذا لم يصوت ثلاثة أرباع الجزائريين ؟

بداية من المهم الاقرار أن الدستور الجديد ، هو جزء من مسار كامل ينطوي على تجدد النظام من الداخل ، ومحاولة منه لاعادة توزيع الهوامش ، والتكيف مع المقتضيات التي أفرزها الحراك الشعبي ، على قاعدة استيعاب الدولة للثورة الشعبية.

تأخذ المقاطعة كنتيجة، أسبابها العميقة من نقاط يمكن وصفها بأخطاء سياسية وقع فيها الرئيس نتيجة تحمسه للتخلص من ميراث العهد السابق ، أو فخاخ دفع اليها بحسن نية أو بسوء قصد من المجموعة المساعدة له في صناعة القرار او المساهمة في تدبير الخيار.

*- أخطأ الرئيس عبد المجيد تبون في اختيار التوقيت السياسي لطرح مشروع دستور جديد ، وتسرع كثيرا في تشكيل لجنة الخبراء الدستوريين لصياغة دستور جديد بعد أقل من شهر من تسلمه السلطة، ثم تجهيز مسودته الأولى في مارس الماضي، وهي فترة وجيزة، لم تتح له أخذ وقته الكافي الفهم المتغيرات وتأثيرات الهزة العنيفة التي أحدثها الحراك الشعبي في مفاصل الحكم وفي الشارع.

*- طبيعة اللجنة الدستورية وتشكيلتها الأحادية من طرف الرئيس ، بحيث لم تكن للأسر السياسية المشكلة للطيف الجزائري أي تمثيل فيها، ما يعني عدم وجود اطار تشاركي يوفر التوافقات الضرورية للدستور، وتهيأ له الحاضنة الشعبية والسياسية اللازمة لقبوله ، اضافة الى مخرجات النص الدستوري الملتبس أصلا.

*- طريقة تسويق المشروع كانت الخطأ القاتل ، لعلها أبرز عامل لعب ضده، كان من الخطأ الاعتماد على أحزاب وكيانات ووجوه محسوبة على العهد السابق ومرتبط صوتها وصورتها بنظام الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة، وكان الحراك يطالب باستبعادها من المشهد السياسي، وهو ما خلق شعورا شعبيا بوجود حالة استمرارية لمرحلة بوتفليقة، وعدم وجود تغيير حقيقي في البلاد.

*- الخطاب السياسي الفج للمتحدثين الى الرأي العام باسم الدستور الجديد ،سواء ممثلين للدولة أو الموالين لها ،واستدعاء شبكة ريعية من المجتع المدني ،والتوظيف القبيح لخطاب المؤامرة ،و كذا موجة اعتقالات الناشطين والتضييق على الحريات، ومنع القوى المخالفة من طرح موقفها وشرح رأيها ، كلها كانت بالنسبة لقطاع واسع من الجزائريين ، عبارة عن بث تجريبي ، للطبيعة التي سيكون عليها المشهد والسلطة مستقبلا.

*- مكونات الحراك الشعبي المستمرة في المطلبية الديمقراطية والملتزمة بشعار القطيعة ، لعبت دور، بغض النظر عن حجمه ، في احداث المقاطعة ، لكونها تملك قوة أخلاقية ومشروعية واقعية للمبررات التي ساقتها الى مقاطعة، كموقف سياسي وليس كسلوك وعزوف انتخابي .

 

شوهد المقال 296 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

بوداود عمير ـ مارادونا ..شي غيفارا الرياضة

معظم صحف العالم اليوم، تحدثت عن رحيل مارادونا، الظاهرة الكروية العالمية؛ صحيفة "ليمانيتي"، أفردت غلاف صفحتها للاعب الارجنتيني، ونشرت عددا من المقالات عنه موثقة بالصور.
image

نجيب بلحيمر ـ وهم الحل الدستوري

نجيب بلحيمر  ما الذي يجعل كثيرا من الناس مطمئنين إلى عواقب تطبيق المادة 102 وإعلان حالة الشغور في منصب الرئيس؟لقد كان "المسار الدستوري" الذي فرضته السلطة
image

محمد هناد ـ تطبيق المادة 102 من الدستور أضحى أمرا ضروريا

د. محمد هناد  في هذه الفترة العصيبة من جميع النواحي، تجد الجزائر نفسها من دون رئيس دولة منذ أكثر من شهر. المعالجة الإعلامية المتصلة بمرض الرئيس
image

العربي فرحاتي ـ أبناء العمومة يلتقون ..في نيوم

د. العربي فرحاتي  قبل أزيد من أربعين سنة خاطب السادات الإسرائيليين ب "أبناء عمومتي" عند زيارته التطبيعية الأولى من نوعها في العلاقات العربية الاسرائيلية.. اليوم أعلن
image

عبد الجليل بن سليم ـ رسالة كريم طابو في ميزان السياسة

عبد الجليل بن سليم  أولا اتفهم الدافع الوطني الذي دفع كريم طابو لكتابة رسالة تنديد لم صرح به رئيس فرنسا حول الجزائر و تبون و دعهمه
image

عثمان لحياني ـ في ما يجب أن يقال لماكرون

عثمان لحياني  لا حكم على النوايا ، ولا حق لأحد مصادرة حق الغير في ما يراه فعلا سياسيا ، يبقى أن المضمون الوحيد الذي يجب أن
image

جيجيڨة براهيمي ـ بين الكونغرس الأمازيغي والجامعة العربية / الفصام الجغرافي والنكوص التاريخي العابر للكركرات بالصحراء الغربية.

د. جيجيڨة براهيمي بين هذا وذاك يعيش بعض الجزائريين أوهامهم بالاحتماء وبالانتماء . فريق باسم الأمازيغية يوالي المغرب بحجة احتضانه للكونغرس العالمي الامازيغي بالرباط؛
image

شكري الهزَّيل ـ جيش التنسيق الفلسطيني الى اين؟!

د.شكري الهزَّيل الغابة الفلسطينية تتسع ووراء كل شجرة تختبئ غابة أخرى من الاحاديث والاقاويل والمجموعات والملتقيات والنقاشات الى حد أصبحت فيه الخيانة الوطنية العلنية مجرد وجهة
image

محمد بونيلرسالة مفتوحة إلى السيد وزير المجاهدين..."في الجزائر الجديدة"!

محمد بونيل في صبيحة هذا اليوم الأحد 22 نوفمبر 2020، أفتح قوس (لهذا الشهر رمزية عظيمة، ففي الفاتح من شهر نوفمبر من عام 1954،
image

خديجة الجمعة ـ طال الغياب

خديجة الجمعة   هناك أعاصير في القلب فجرتها في لحظة انهيار. وتاهت مني الكلمات، فلم أجد أمامي إلا لوحة وألوان وأصبحت حينها كالمجنونة ارسم لكن ، هذه

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats