الرئيسية | الوطن السياسي | سعيد لوصيف ـ مشروع التحول ومرئيته أهم من تعداد جمعاته..

سعيد لوصيف ـ مشروع التحول ومرئيته أهم من تعداد جمعاته..

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

د. سعيد لوصيف 

 

ذكرت في منشورات سابقة أنه من عوامل العطالات في التحولين الاجتماعي والسياسي في الجزائر، يلاحظ أن الجامعة لم تعد مؤسسة لإنتاج المعرفة و الامتياز وأداة للترقية الاجتماعية والتحرر والانعتاق، وإنما أصبحت بفعل برمجة مؤدلجة لوظيفتها تستخدم في صراعات الاستحواذ على السلطة والنفوذ ، وجهازا لصناعة بروباغوندا النجاح عن طريق التسوية المسطحة بالدبلوم والرتبة، بل ونسقا لشرعنة اللامساواة الاجتماعية وإعادة إنتاج عوامل الهيمنة محليا والقابلية لها خارجيا.

و إذ أنني أذكر بهذا الطرح والاستقراء إنما هو محاولة مني لشد الانتباه إلى ضرورة التفكير ورسم معالم مشروع التحولين المجتمعي والسياسي المنشودين اللذين ظل يطالب بهما معظم أفراد المجتمع، وحملهما رمزيا حراك 22 فيفري.

وبالفعل، وحتى أكون منصفا مع ذاتي والآخرين، فقد كانت هناك محاولات كثيرة اجتهد أصحابها كل من منظوره وتجربته على بلورة مبادرات سياسية كانت أغلبها تصب في محاولات تجاوز الأزمة و انسداد الأفق السياسي.

وبالرغم من ذلك، وبعيدا عن أي حكم قيمي (لا اسمح به لنفسي) ، فإن جل المبادرات قد فشلت أو أفشلت لعدد من العوامل والأسباب، أذكر أهمها : (1) التوجه التقناوي و تغليب منطق الآليات كأولوية سياسية، (2) افتقادها لعمق التنوع والاختلاف في التوصيف والتشخيص، و في التركيبة البشرية لاصحابها إلا ظاهرا ورمزيا، (3) عدم قدرتها سوسيولوجيا على تجاوز ثقل العصبيات المجتمعية وتشكلها في النسق الاجتماعي التقليدي ( التمركز حول المعطى الجغرافي، الاثني، اللغوي أو الاديولوجي... الخ، (4) غياب الشفافية والوضوح والحضور الاجتماعي للهويات السياسية واعتماد أسلوب التموقع وثقافة المڨابرة.

وقد كنت ألح في كل مرة في لقاءاتي الخاصة مع عدد من الأصدقاء - وحتى أكون صادقا - انني لا أرى أفقا واعدا للحراك بعيدا عن ضرورة ومسؤولية بلورة مشروع التحول المجتمعي والسياسي، و وضوح الأهداف و المحتويات السياسية، وكذلك مرئية الأفكار وشكل هياكل التغيير وأدواته، بالنسبة للجزائريات والجزائريين حتى يتحقق انخراطهم الواعي بالمشروع والتزامهم به.

و لا أقصد بالكلام هذا معاودة طرح فكرة الهيكلة، لأنني لسبب بسيط كنت ومازلت أرى أنها قد تشكل نهاية مسار وليس شرطا قبليا في بعث مشروع التفكير في محتوى التحول المجتمعي والسياسي (الفلسفة، المقاصد والأهداف..).

 

وعليه وباختصار، فإنني من بين أولئك الذين يعتقدون أنه يتعين علينا اليوم التفكير جديا في أن لا نترك الديناميكية المجتمعية التي نتجت عن الحراك تنعزل أكثر فأكثر عن عالم الأفكار وإنتاج المعنى ؛ وذلك حتى نسمح للجزائريات والجزائريين سياسيا من تعلم العيش في التنوع والاختلاف، والاستحواذ عليهما في عالم يعرف تغيرات سريعة و ارتياب كبير. فالنخب (وأنا أدرك موضوعيا حجم العجز النوعي في هذا الشأن) مطالبة اليوم أكثر من أي وقت مضى، بضرورة إنتاج معالم فكرية وسياسية شفافة وغير غامضة. وكما يذكر Rousseau فإن " الشفافية هي فضيلة النفوس الجميلة". فالفعل السياسي (وبخاصة إذا كان تأسيسيا) - وبعيدا عن أي تصور أو خطاب مثالي - لا يمكن له أن يتشكل ضمن منطق الخدعة والحيلة، أو منطق الخفية والغموض، أو ضمن كل أشكال التصنع والتستر والاضمار.
إن إنتاج مثل هذه المعالم ينبغي أن يكون لها من المحتويات ما يمكن الجزائريات والجزائريين من تطوير قدراتهم في تصور وتصوير كل الحقائق المرتبطة بحياتهم ومصائرهم، والاهم من هذا إعطائهم فرص وأدوات التعبير عن ذواتهم والممارسة الفعلية لحقهم في المواطنة، بعيدا عن كل تناول يريد اختصار حقوقهم في التصويت الانتخابي والإعتقاد سذاجة أنه نهاية الديمقراطية والتاريخ.
 https://www.facebook.com/said.loucif
 

 

شوهد المقال 212 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

فروغ فرخزاد ـ ستأخذنا الريح ـ ترجمة: محمد الأمين

ترجمة: محمد الأمين ستأخذنا الريحفروغ فرخزاد        في ليلي القصير ياللأسىللريح موعد مع وريقات الشجرفي ليلي القصير ثمة قلقٌ من الخراب.إصغ!هل تسمع عصفَ الظلمة؟اني احدق في هذه السعادة
image

خديجة الجمعة ـ صغير على الحب

خديجة الجمعة  لا أحد بالدنيا صغير على الحب. فهو يأتي بغتة ومفاجئة . وأن قال غير ذلك فقد ناقض نفسه . فالحب حرية وتنفس عميق .
image

الكاتب السوري أحمد شعبان : وطن من جسد ..اصدار دار الدراويش للنشر في ألمانيا ..سيرة جسد مفعمة بالحب

متوفر الآن في متجر الدراويش لبيع الكتب وطن من جسد { خسوف } للكاتب السوري: أحمد شعبانسعر النسخة 15 يورو شاملة لرسوم البريد داخل و خارج
image

ناصر جابي ـ لماذا تشبه جزائر ما بعد الحراك جزائر ما بعد الاستقلال؟

د. ناصر جابي  مازلت أتذكر إلى اليوم، ما قاله لي في بداية التسعينيات أحد مجاهدي حرب التحرير، لم يتركونا نفرح بالاستقلال. لم يتركونا نتعرف
image

عثمان لحياني ـ من طالب الجزائريين بالرحيل ..اعتذار أسوأ من التصريح

عثمان لحياني  الذي شتم الجزائريين المختلفين في الرأي والقناعات ، وطالبهم بالرحيل من البلد ، ليس الفتى، ولكنه النظام نفسه بكل تجلياته.لنضع تصريح الوزير المراهق
image

طارق السكري ـ هتافُ الحُريّة

 طارق السكري              حـريّـتي؟ عـيـنايَ .. هـمسُ أضـالعيشفتايَ .. أعصابي .. هطولُ أصابعيلـغـتي .. هُـويّة مـوطني .. وقـبيلتيصــوتـي .. وإنـسـانيّتي .. وروائـعـيحـُـريّـتـي داري .. ومــالــي غــيـرهـادار ..
image

رضوان بوجمعة ـ بعد 34شهرا من وفاته، مدرج بالجامعة باسم زهير إحدادن رمز...المقاومة،والمعرفة و الكرامة الانسانية.

د. رضوان بوجمعة  .17جويلية1929-20جانفي2018سنعود لننسى كل شيإلا من ماتوانبكيهم كل عام،نضع فيه باقات الزهر على قبورهمأخيرا... و بعد 34 شهرا من وفاة الأستاذ
image

رشيد زياني شريف ـ الدكتاتوريات لا تنظم انتخابات لتخسرها

د. رشيد زياني شريف  كتبتُ قبل يومين منشورا حول استصدار دستور يعبد الطريق لبيع أولاد الجزائر مرتزقة في حروب الغير، ومقايضتهم بسكوت القوى العظمى على نظام
image

وليد عبد الحي ـ الشق الثاني من خطة التطبيع مع اسرائيل

أ.د.وليد عبد الحي الخلافات السياسية العربية ليست ظاهرة جديدة، بل هي ظاهرة تاريخية فالعرب لم يخضعوا لسلطة واحدة في تاريخهم او جغرافيتهم طولا وعرضا، والخلافات حول
image

نجيب بلحيمر ـ وريث بن يونس وعبرة السجن

نجيب بلحيمر  "لي ما عجبوش الحال يبدل البلاد" هذا هو التطور الطبيعي لمقولة " ينعلبو لي ما يحبناش" التي نطق بها عمارة بن يونس، نزيل سجن

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats