الرئيسية | الوطن السياسي | عثمان لحياني ـ "الجزائرالجديدة" أم "الجزائرالمستمرة"

عثمان لحياني ـ "الجزائرالجديدة" أم "الجزائرالمستمرة"

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image
عثمان لحياني 
 
الوسم الصحيح للمرحلة الحالية بكل تجلياتها هو "الجزائر المستمرة" وليس "الجزائر الجديدة" ، العناوين الصلبة ل"الجزائر المستمرة " أكثر حضورا ووضوحا من العناوين السائلة (الخطاب) ل "الجزائر الجديدة ".
يمكن أن تقرأ هذه العناوين في الارتجالية الفادحة في هندسة الحكومة الأولى وفي تعديلها مرة أخرى بشكل أكثر فداحة ، في التعيين العشوائي بدون هدف مسطر (41 وزير) مع الدوس على الدستور(المادة 63)، في التخبط الحكومي وغياب خطاطة أهداف مرحلية مرسومة.
"الجزائر المستمرة" بارزة في غياب مشروع واضح لمنوال تنمية، وفي برنامج نظري أعد على عجل دون تصور أدوات إنزاله على أرض الواقع، يمكن تلمس ذلك في فقدان رؤية لتدبير حكومي أدى سابقا وسيؤدي الى التضارب بين القطاعات الوزارية. 
ملامح الاستمرارية واضحة أيضا في تكثيف الهيئات البيروقراطية بدون أي معنى واستخدامها للمكافئة (وسيط الجمهورية)، ومتجلية أكثر في المعالجة البوليسية للمسألة السياسية وارهاق المؤسسة الأمنية في ملاحقة ورصد الفايسبوك" وتوريط القضاء في قضايا رأي لا تستحق ذلك الجهد، وايضا في استمرار تصدير مواقف مبهمة وغير ناجعة تخص قضايا الاقليمية.
رهان السلطة كان واضحا منذ اطلاق الحوار المعقوف، وهو وضع مسار طارىء يسمح باعادة انتاج شرعية جديدة والتحكم في مدى التغيير مسافة ومساحة ، على أن يتم ذلك داخل الجسم الصلب للنظام ، منعال أية أثيرات دراماتيكية قد تنتج عن خروج مجموعة حكم واحلال أخرى محلها، ثم استخدام عناوين ومفاتيح جديدة تسمح بتجاوز المأزق مع الشارع واستيعاب الحركة الاحتجاجية وتجفيف المطلب الديمقراطي، ومن ثمة اعادة تصدير الديمقراطية في كناش من الأحلام (الدستور). 
"الجزائر الجديدة" لها عناونيها الأخرى وملامحها السياسية التي يمكن تلمسها في تبدل أسلوب الحكم ، وفي هندسة الحكومة ، في تغير بيداغوجيا ادارة الدولة ، في اقحام المنهجية العلمية لتدبير الشأن العام ، وفي تحول الخطاب من نص الى أدوات عملية لتجميع مكامن القوة الوطنية ، في السعي لتوسيع قاعدة التوافقات ، في التخلي عن النهج الأمني ، وفي مساعدة المجتمع السياسي ومرافقة الاعلام نحوالتعديل الذاتي ، كل هذه العناوين "سائلة" في الخطاب لكنها غائبة في الواقع ، وبغيابها لا يمكن الحديث عن " الجزائر الجديدة".
الذكاء الجمعي للشعوب لا يجتمع الا مرات نادرة جدا في تاريخها ، وعندما اجتمع الذكاء الجمعي للشعب الجزائري في حراك فبراير، كان ناتج الصياغة واضح بلا لبس، تغيير جذري في النظام والناظم والمنظومة.

شوهد المقال 423 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

عثمان لحياني ـ سندي الأول ..الجيش

عثمان لحياني  في مجمل الحوار تغيب الرؤية ولا يحضر المشروع ، تَحضر النوايا ولاشك لكنها لا تقدم ولا تؤخر في حاضر الأزمة، مخرجات الحوار موجودة في
image

العربي فرحاتي ـ هذا اقذر نفاق سياسي..رأيته

د. العربي فرحاتي  الحراك الشعبي - كما عايشت فعالياته وفهمته في كليته - مسار واضح لم يتغير منذ بدأ..مسار حدد في شعاراته المركزية الوطنية التي باتت
image

رضوان بوجمعة ـ نحو انتخابات عدد مترشحيها أكبر من عدد الناخبين!؟

د.رضوان بوجمعة  الجزائر الجديدة 196خرجة مقيم المرادية، أمس، وبعيدا عن مناقشة شكلها ومضمونها، أهم رسالة سياسية فيها للجمهور، كانت القول إن الانتخابات التشريعية ستتم بعد 3
image

الحرية للناشط السلمي محاد قاسمي Free Mohad

الحرية وكل التضامن مع الناشط السلمي المدافع عن خيرات الجزائر محاد قاسمي الذي يرفض اليوم طلب الإفراج المؤقت عنه في ادرار وتلفق له تهم خطيرة
image

وليد عبد الحي ـ مشروع سمو الأمير حسن للشرق الاوسط

أ.د .وليد عبد الحي نشرت صحيفة يديعوت أحرنوت مع نهايات شهر شباط/ فبراير الماضي نص رسالة او مقال منسوب لسمو الامير الحسن حول رؤيته لمشكلات
image

عبد الجليل بن سليم ـ الحراك بين.le peuple و l'individu

د . عبد الجليل بن سليم  قبل ما نبدا. مستحيل تفهم السياسة و الانسان ما قراش التاريخ، شخصيا من أهم الفترات اللي أفادتني ياسر في فهم
image

بوداود عمير ـ الاشعاعات النووية من الصحراء الجزائرية لجبال فرنسا

بوداود عمير   تظهر الصورة منظرا من السلسة الجبلية "جورا" الفرنسية على الحدود السويسرية، وهي منطقة معروفة بكثافة ثلوجها وسُمكها، وقد تحوّلت من اللون الأبيض إلى اللون
image

نصر الدين قاسم ـ عور التحليل وبؤس التدليل

نصرالدين قاسم أعاب بعض الإخوة بعض الشعارات التي رفعها بعض المحتجين، وهتفت بها حناجر بعض الغاضبين في مسيرات الجمعة السادسة بعد المائة، ووجدوا فيها صهوة للتحامل
image

نجيب بلحيمر ـ مجازفة التأويل " شعارات الحراك الجزائري "

نجيب بلحيمر  الاستغراق في التحليل قد يحجب عنا التفاصيل البسيطة التي نراها على الأرض، والاجتهاد في البحث عن قراءات تؤكد ما نفكر فيه يؤدي في بعض
image

رشيد زياني شريف ـ اسئلة للقانوني رضا دغبار حول الحراك الجزائري

د. رشيد زياني شريف  لا نخوّن أحد، لكن، لن تكمموا أفواهنا، نحن أحرار ولا نساوم فيما نعتقده حقاأوجه جملة من الأسئلة إلى السيد رضا دغبار، هي

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats