الرئيسية | الوطن السياسي | جباب محمد نور الدين ـ النظام يسعي لبناء قاعدة اجتماعية .. هل تكون الحكومة قربانا ؟

جباب محمد نور الدين ـ النظام يسعي لبناء قاعدة اجتماعية .. هل تكون الحكومة قربانا ؟

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

د. جباب محمد نورالدين 

 

 

النظام يسعي لبناء قاعدة اجتماعية

ليس فقط أحزاب السلطة التقليديين ،بل سوف يستقطب النظام جزء من الأحزاب التي كانت محسوبة على المعارضة من أجل توسيع قاعدته الاجتماعية ، وسوف يستقطب كذلك بعض النخب ،والكثير من المؤشرات تؤكد ذلك

المعركة الحقيقية اليوم ليس الهجوم على أحزاب الموالاة لأنها معركة خاسرة وغير حقيقية ومضيعة للقوت والجهد ، إنما المطلوب من القوى الحية داخل المجتمع وبشكل ملح وقوي بناء قاعدتها الاجتماعية لمواجهة النظام ،ويخطئ كثيرا كثيرا من يعتقد أنها مهمة سهلة في ظل التشرذم و الانقسام الحاد، أحيانا حد التقابل ،مما يتطلب أفكار جديدة وأساليب عمل جديدة .

 هل تكون الحكومة قربانا ؟

لقد بات واضحا أن النظام الذي يعلم أنه سوف يدخل في معركة لا خيار له فيها، بدأ " يتمترس" و" يعيد إنتاج " نفسه معتمدا على أحزاب السلطة التقليدية وعلى بعض الأحزاب التي كانت إلى وقت قريب محسوبة على المعارضة ، كما فسح المجال لبعض النخب الإسلامية المعتدلة والوطنية بخاصة بعض النخب " العلمانية" التي كانت قريبة من السيد مولود حمروش وتتبنى إصلاحاته ودافعت عنها

النظام الذي يعي أنه بصدد مواجهة الكثير من الاستحقاقات والمطالب ، لكنه يعي أكثر أن الكثير من يعارضونه لا يحملون نفس الأهداف، بعض المعارضة تهدف إلى تغيير النظام وبناء دولة جديدة عصرية ،لكنها معارضة ضعيفة ومشتتة ومنقسمة على نفسها ولم تتخلص بعد من الكثير من الأوهام التي أبعدتها عن الواقعية التي سوف تؤثر على الكثير من ممارساتها السياسية وقد تكون السبب في إبعاد الجماهير عنها ،

أما بعضها الآخر، وهي أكثر تنظيما وانضباطا وواقعية ومستعدة لتقديم الكثير من التنازلات الآنية في سبيل أهدافها البعيدة، لذا فهي تجعل من المعارضة ليس بوصفها آلية من أجل تغيير النظام ، إنما أداة مفاوضات مع النظام من أجل" التموقع " داخل السلطة ،لكن تجاربها السياسية السابقة وتحالفها مع النظام في كل مراحله منذ التسعينيات سوف يجعلها هي الأخرى لا تحظى بثقة الجماهير باستثناء قاعدتها الحزبية

هذه الخارطة السياسية لا تخيف النظام لكن سوف يقدم لها بعض التنازلات، من جهة لكي يقربها إليه ويكسبها لصفه ومن الجهة الأخرى لكي يتفرغ للحراك في معركته القادمة معه

التنازلات المقدمة قد تصل حد الإطاحة بالحكومة بخاصة أنها أثبتت فشلها ،وقد يكون ذلك في أقرب وقت، بخاصة أن الحكومة ، كما يشاع ، تشكلت في غفلة من رأس النظام وضمن موازين قوى أخرى غير القائمة حاليا ،لذا فإن الإطاحة بالحكومة، إذا صحت هذه الفرضيات ، تعد ضرب عدة عصافير بل سرب كامل من العصافير بحجر واحد : التقرب إلى الحراك وكل الشارع ، إرضاء المعارضة بكل أنواعها، كما تسمح لرأس النظام التخلص من الكثير من الأسماء وتنصيب من يثق فيه أكثر و يحظى ببعض الإجماع .

شوهد المقال 547 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

جلال خَشِّيبْ ـ "النهاية الجديدة للتاريخ" بَرَاغ خانا

إعداد وترجمة: جلال خَشِّيبْ، باحث مشارك أول بمركز دراسات الإسلام والشؤون العالمية (CIGA) مجلّة المصلحة القومية، 06 مارس 2021، الولايات المتحدّةالكلمات المفتاحيّة: الجيوبولتيك، العلوم السياسية، نهاية
image

حكيمة صبايحي ـ جلالة "الهايشر"

حكيمة صبايحي  من أطلق لفظة "الهايشر" على الشعب الجزائري؟ ماذا تعني لفظة "الهايشر"؟ طبعا لا يمكن أن تعني إلا لفظة سوقية تحط من شأن الشعب الجزائري،
image

جمال الدين طالب ـ لماذا يزعجهم "التاجديتيون"؟ بعض الأفكار لمحاولة الفهم ...

بقلم: حسني قيطونيترجمة: جمال الدين طالب تحليل ممتاز للباحث والمخرج الأستاذ حسني قيطوني نشره اليوم على صفحته على فيسبوك ولم أستطع الانتظار لترجمته بسرعة للعربية ومستقبلا
image

Kitouni Hosni ـ Pourquoi les Tadjadit dérangent ?

Kitouni HosniQuelques idées pour tenter de comprendre...Le cas Mohamed Tadjadit a provoqué une controverse au sein du Hirak et bien au-delà. Pour la première
image

نصرالدين قاسم ـ الجمعة 112 الحراك راسخ في السلمية ولكل حدث حديث..

نصرالدين قاسممثل أحرار السلمية في توادهم وتعاضدهم وتضامنهم كمثل الجسد الواحد إذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد بالسهر والحمى.. في الجمعة الثانية عشرة
image

حماد صبح ـ قراءة في كتاب " السهم المرتد " رفيف دروكر

 حماد صبح يتناول هذا الكتاب أحداث الانتفاضة الفلسطينية الثانية التي انفجرت في 28 سبتمبر 2000 احتجاجا على زيارة شارون إلى المسجد الأقصى ، وتعبيرا عن غضب
image

"أُريد ابنا واثقا في نفسه" أول إصدار للكاتبة " مريم عبد الحميد شريبط" عن دار قيرطا للنشر والتوزيع.

الوطن الثقافي ـ ح . و  يصدر عن دار قيرطا للنشروالتوزيع بقسنطينة أول مُؤلف للكاتبة والأُستاذة "مريم عبد الحميد شريبط"، بعُنوان " أُريد ابنا واثقا
image

يسين بوغازي ـ الفٌلول ضد شباب الرئيس ؟!

  يسين بوغازي   رٌفع لثامٌ  زمن تشريعي جزائري ، رفع بمقاسات  جزائر  جديدة  فبدا  غريبا عجيبا يحتاج قراءة وتأمل ؟! 
image

سعيد لوصيف ـ في مسألة الوحدة والمجتمع المفتوح

د. سعيد لوصيف   في مسألة الوحدة والمجتمع المفتوح : أو كيف ينبغي أن يتجه التفكير في مأسسة الصراعية في ديناميكية التحول.. شرعنة معيار عام يحتكم إليه
image

رشيد زياني شريف ـ ماكينة الإعلام، مخلب العصابة

د. رشيد زياني شريف  مرة أخرة، ومن جديد، تتوّحد كافة وسائل الإعلام، المكتوبة منها والمرئية، المعربة والمفرنسة، "العلمانيةّ و"الإسلامية"، الحداثية والمحافظة، في الدفاع كلها عن الجلاد

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats