الرئيسية | الوطن السياسي | رضوان بوجمعة ـ الوحدة في عمق "الثورة السلمية" الذكية

رضوان بوجمعة ـ الوحدة في عمق "الثورة السلمية" الذكية

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

 

د. رضوان بوجمعة 
 
 
 
الجزائر الجديدة 161 

 

 

التقيت اليوم في الجمعة 53 مع جزائريين وجزائريات من ولايات مختلفة تسللوا إلى العاصمة التي تحولت إلى منطقة "شبه محرمة" منذ مساء الأربعاء الماضي. 
جزائريون وجزائريات تنقلوا من تقرت وهران وعنابة وتيزي وزو وبومرداس ورقلة ووادي سوف بجاية والبويرة... وغيرها من الولايات. 
هذه الصورة كانت كبيرة في معانيها وفي الرسائل التي تحملها، جزء منها لختصه هذه المرأة الشجاعة التي جاءت من تقرت..هي السيدة عبلة قماري التي قالت إن هذا النظام كلما حاول تشتيتنا كلما زدنا وحدة، وهو كلام عميق لا يعري السلطة فقط، بل يضع كل حملة الشهادات من الجامعيين وغيرهم ممن عملوا منذ إقالة بوتفليقة على تقسيم الجزائريين على أساس جهوي في حجمهم الحقيقي، هذه الوجوه التي عملت الكثير منها حتى على الحفر في الماضي للبحث عما يمكن أن يفرق، فتم إنتاج العشرات من الكلمات الحاملة للجهوية والكراهية، كلها كانت تصب في اتجاه تقسيم الثورة السلمية وضربها، كما تم صناعة مفهوم شعب البريد المركزي لتنميط واضح لسكان العاصمة، ليأخذ قائد الجيش حتى قرار بمصادرة كل المركبات التي تدخل العاصمة وهو قرار سيبقى وصمة عار في تاريخ البلد، لأنها ممارسة تذكر الجزائريين بممارسات عنصرية استعمارية. 
مسيرة اليوم والمسيرة التي تعقبها يوم غد هي الثورة السلمية في نفسها الجديد، التي يتعين التأكيد أن الوحدة الوطنية التي تهددها منظومة الحكم لها شعب كبير يحميها وهو يتخطى المنع والحظر للتركيز والتشديد عليها.
تذكرت رسالة عبلة، التي حولت تقرت التاريخ البعيدة جغرافيا عن العاصمة، إلى مركز للنقاش السياسي في قلب العاصمة، وهو ما لم يستطع القيام به كل النواب الذين كانت الأجهزة تعينهم من الجنوب للحديث باسمه، لأن عبلة هي قلب تقرت وليس من غرفها المظلمة، و"تقرت عبلة" هي تقرت الموجودة في قلوب الجزائريين والجزائريات، والتي يمكن أن تسمى أو تكون وادي سوف أو تيزي وزو أو تلمسان أو وهران.. وغيرها.
ما يحدث منذ 22 فيفري من السنة الماضية هو إعادة الأمة لبناء الجسور بين كل الجزائريين والجزائريات، لأن سلطة العصب أنجبت العصبيات التي بنت الجدران، وثورة 22 فيفري هي ثورة سلمية وذكية، ثورة المجتمع المفتوح ضد الغلق والقمع والظلم، والكراهية والاقصاء، ثورة لبناء الدولة والعدالة الاجتماعية.

 

 

الجزائر في21 فيففري 2020 
تحرير وتصوير رضوان بوجمعة

 

شوهد المقال 465 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

جابر خليفة جابر ـ ثقوبُ عار – أكاليلُ غار قراءة في " ثقوب عارية " للروائي علي الحديثي

جابر خليفة جابر    يُصنفُ هذا العمل ضمن الروايات القصيرة إذ تتكون من 73 صفحة موزعة على 11 مقطعاً. ويتخذُ الحدث فيها مساراً
image

محمد هناد ـ آخر خرجة : «نداء الوطن» !

د. محمد هناد  بعد واقعة تعديل قانون الجنسية، ها هي السلطة تطالعنا بمسعى جديد لن يأتي لها إلا بمزيد من الجفاء. يتعلق الأمر بإنشاء «تحالف» (مع
image

جباب محمد نورالدين ـ هل يضحكون على الشعب هذه المرة ؟

د. جباب محمد نورالدين  لا أعلم إذا كان، هذه المرة، يضحكون على الشعب مثل بقية المرات، فقد قالوا له سابقا يجب ان تقدم التضحيات
image

العربي فرحاتي ـ نخب انتهازية طور التكون ..في مهمات قذرة...

د. العربي فرحاتي  في غياب دولة الحق والقانون والعدالة والحرية ..من الطبيعي أن يكون لكل مرحلة سياسية استبدادية انتهازيوها كحال نظامنا الجزائري..فكان لمرحلة شعار "من الشعب
image

رضوان بوجمعة ـ العقل السياسي وبناء التحول الديمقراطي

د. رضوان بوجمعة  الجزائر الجديدة 198 يواصل الجزائريون والجزائريات مسيرتهم السلمية من أجل إخراج الجزائر مما هي فيه، المسيرة بدأت منذ أكثر من عامين، وهدفها الأساسي
image

عادل السرحان ـ البراحة

عادل السرحان                في البراحة شجرة يقطين تزحف الى النهر نخلتان لنا وأخرى لجارنا عضتني أمي بأسنانها الجميلة يوم تغيبت عن المدرسة تحت إحداها وكل البلابل التي
image

مولود مدي ـ الإقتصاد الريعي في خدمة النظام السياسي الجزائري

مولود مدي  من أحد الأدوات الأساسية التي استعملتها السلطة في تشديد السيطرة على المجتمع: احكام القبضة على السوق الوطنية للسلع والمواد الإستهلاكية الأساسية، ومراقبة سوق العمل.ولهذا
image

عادل صياد ـ نخب بين " ثورية ، انتهازية ، جبانة "

عادل صياد   في هذه اللحظات التاريخية المفصلية والحاسمة، التي يصنع ملحمتها الشعبُ الجزائريُّ العظيم منذ اندلاع ثورة 22 فيفري 2019، وما تلاها من أحداث ومحطات، تشكّلت
image

نصرالدين قاسم ـ في الجمعة 107 السلمية تحاصر السلطة

نصرالدين قاسم إصرار السلطة على التدليس بقصد التدنيس، والاعتقالات والتجاوزات لقمع المسيرات ووقف الاحتجاجات، كشف عوراتها وفتح عليها جبهات جديدة ما لها عليها من سلطان، بدأت
image

فوزي سعد الله ـ مصير غاز الجزائريين في المياة الغربية للبحر المتوسط

فوزي سعد الله  عندما تُقرع طبول الحروب لن يفيد صم الآذانجزء هام من مستقبل الجزائريين يُلعب في مياه البحر المتوسط الغربية حول حقول الغاز البحري قرب

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats