الرئيسية | الوطن السياسي | رضوان بوجمعة ـ "المنظومة" وتهديد الأمن القومي!

رضوان بوجمعة ـ "المنظومة" وتهديد الأمن القومي!

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

 

د. رضوان بوجمعة 
 
 
الجزائر الجديدة 146

 

 

جاءت الجمعة 46 لتؤكد إصرار الأمة الجزائرية على تغيير بنيوي لمنظومة الحكم، وهي أول جمعة في سنة 2020، وأول جمعة بعد تعيين حكومة تبون في المرادية، وأول جمعة بعد إطلاق سراح الكثير من معتقلي الثورة، قبل يوم واحد، ورابع جمعة بعد فرض تبون في المرادية.
الجمعة 46 رفعت في كل الولايات صور المجاهد والمناضل محمد خيضر الذي قتل في مدريد بإسبانيا في الرابع جانفي من سنة 1967، في الوقت الذي كانت قد بدأت فيه السلطة ترتيب أوراقها بعد الانقلاب على أحمد بن بلة في 19 جوان 1965.
محمد خيضر هو أحد التاريخيين الستة وأحد أبرز معارضي المسار الأحادي الذي انتهجته السلطة بعد الانقلاب على الحكومة المؤقتة التي كان أحد وزرائها، ومع اغتياله كانت السلطة جددت تأكيدها أن منظومة الحكم تستمر على أساس الأحادية والاقصاء والكراهية والعنف، وهو الأمر الذي لم يتغير إلى يومنا هذا، فبعد أن كانت الاغتيالات سياسية وفردية في الستينيات والسبعينيات والثمانينيات من القرن الماضي، تحولت إلى ما يشبه العقاب الجماعي ضد غالبية الجزائريين والجزائريات من التسعينيات إلى اليوم.

 

منظومة الدعاية والجغرافيا الاستعمارية

 

هذه الجمعة نجح فيها الحراك في تعرية منظومة الدعاية المريضة بالجغرافيا الاستعمارية، التي عملت ودون أدنى حياء في الجمعة الماضية لاستخدام صور عبان رمضان التي رفعت بمناسبة ذكرى اغتياله، لتربط بين ذلك ومكان ميلاد عبان رمضان وما يقال عن اختراق الحراك من قبل ما يسميه مقري الذي التحق بركب المتهمين للحراك منتصف الأسبوع الماضي بحديثه عن وجود مطالب فئوية وجهوية وعنصرية عرقية.
جمعة اليوم عرت هذا الانحراف الأخلاقي والسياسي والإعلامي... الذي يهدد حتى النسيج الاجتماعي من أجل إنقاذ منظومة التعيين والمحاصصة والفساد والاستبداد، وأقل ما يقال عنه أنه يبين مستوى منظومة حكم أصبحت أجهزتها تستخدم أدوات بروباغندا تتلاعب بكل شيء من أجل تقسيم وتفتيت وتفكيك الحراك، وهو أمر لن ينساه الجزائريون والجزائريات إلا بعد تغيير شامل يؤدي إلى وصول رجال الدولة لمقاليد الحكم عوض رجال السلطة الذين لا يتحكمون في الحد الأدنى من الثقافة السياسية ومن منطق الدولة.

 

الجزائر بحاجة لتغيير المنظومة لإنقاذ الدولة

 

الجمعة 46 جاءت كذلك بعد 48 ساعة من إقرار البرلمان التركي التدخل في ليبيا، وتركيا هي عضو مهم في الناتو وتربطها علاقات مع إسرائيل، وتؤدي أدوارا مختلفة بالمناولة لصالح القوى العظمى في كل المنطقة، كما تأتي 24 ساعة بعد اغتيال الجنرال قاسم السليماني، وهو مؤشر على أن المنطقة مقبلة في الأشهر والسنوات القادمة على تغييرات عميقة يكون العنف أحد أدواتها، لا يمكن للجزائر أن تواجهها بسلطة تضع ضمن وزرائها وزراء يتحدثون بلغة الذباب الالكتروني، وزراء عينتهم شبكات الولاء التي تعين الرؤساء والوزراء والنواب وكل المسؤولين من أمين عام البلدية إلى أمين عام الرئاسة، وبالمنطق ذاته، وهي المنظومة التي تبحث عمن يطبل ويهلل لا من يفكر ويستشرف. 
ما يحدث في ليبيا التي تعتبر العمق المباشر للجزائر إلى جانب تونس، يؤكد أن هذه المنظومة يجب أن تتغير عاجلا، لأن ما يحدث في ليبيا عمره 9 سنوات ودبلوماسية وسياسة وأدوات السلطة فشلت فشلا ذريعا، إلى درجة أن الناتو تدخل سابقا في ليبيا ويقوم اليوم بتكليف تركيا بالقيام بتنظيم خروج الدواعش من سوريا نحو ليبيا لتنظيم حرب تكون ليبيا ساحتها، وقد يتم تحويل الجزائر في أحسن الحالات إلى ما يشبه باكستان بالنسبة لأفغانستان في سبعينيات وثمانينات القرن الماضي، كما أن ما يحدث في العراق وإيران ولبنان قد يؤدي إلى تعقيد الوضع في كل المنطقة. 
كل ما يحدث يبيّن أن هذه المنظومة انتهت تاريخيا، وهي اليوم بعدما هددت النسيج الاجتماعي والمجتمع أصبحت تهدد الأمن القومي، لأنها منظومة غرست الرداءة في كل أجهزتها دون استثناء، ولذلك يمكن للأمة أن تتهمها بالخيانة العظمى لأنها مهدت لأن تتحول ليبيا إلى عمق استراتيجي جديد لحلف الناتو ولدولة إسرائيل التي أصبح وجودها ملموسا في إفريقيا وكل المنطقة.
لهذا كله، أصبح استمرار الحراك السلمي "واجب وطني" لتغيير المنظومة من أجل إنقاذ الدولة من رجال سلطة الذين أضاعوا الأمانة، كما عبثوا بالدولة وأهانوا أمة الشهداء.

 

الجزائر في 3 جانفي 2020

تحرير وتصوير رضوان بوجمعة

 

شوهد المقال 409 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

عادل السرحان ـ شهقةُ الكرملْ

عادل السرحان                ياأبتِ خذ قلبي وامنحني قلبك وإن كان عليلاًسأحيا به ... حتماً سأحيا حبك كالربيع وأنى لزهرةٍ أن تموت حين يغشاها الربيعخذ قلبي الفتي
image

عادل البشراوي ـ قرابين هولاكو

عادل البشراوي عندما جهز جورج بوش الإبن قوات التحالف للحرب على الإرهاب قبل عقد ونيف فاستحل أفغانستان والعراق، كان يقول أن الرب تحدث معه وأمره بذلك
image

عماد بوبكري ـ ما وراء ملف الصحراء الغربية في الحسابات الجيوسياسية الإقليمية و الدولية

عماد بوبكري  أنا من اللذين يعتقدون أن ملف الصحراء الغربية خرج من الحسابات الضيقة و المناواشات الجزائرية المغربية الضيقة ليدخل و بصفة دائمة كقضية مربوطة حتميا
image

سعيد لوصيف ـ التفكير في المجتمع الجزائري المعاصر

د . سعيد لوصيف  يعتبر التفكير في المجتمع الجزائري و ظواهره النفسية الاجتماعية نشاط شيّق و شاق في الوقت ذاته: شيّق لأنّه يسمح للباحث
image

نجيب بلحيمر ـ مرض تبون.. مأزق السلطة وفرصتها

نجيب بلحيمر  حديث "الفراغ" يهيمن على ما يكتب ويقال عن الجزائر. هنا وفي الخارج أيضا، فرنسا تحديدا التي يرانا بعيونها جزء كبير من العالم، تجري المقارنات
image

العربي فرحاتي ـ الساركوزية والماكرونية..والحراك

د. العربي فرحاتي  بدافع التلهية سبق لساركوزي أن أثار قضية الاعتراف بجرائم الاستعمار باعتبارها قضية الشعب الجزائري وهو كلام استهوى الكثير من مثقفينا فأثاروها كما لو
image

نجيب بلحيمر ـ الفراغ.. مرض النظام المزمن

نجيب بلحيمر   “سمعنا دعوات لإلغاء الإستفتاء، فإننا إذا فرضنا جدلا بالتسليم بتلك الحجج وفي إطار وفاق وطني بين الشركاء في الساحة الوطنية بضرورة إلغاء الدستور
image

عادل السرحان ـ جنوبي أنا

عادل السرحان                ومذ ولدتُ رضعتُ حروف المحبّةمن صدر أمّي وأول مانطقت به (حبوبي)تشرق شمسي من سعف النخيل وتغرب خلف خطوط الكهرباءفي الأفق الخجولتعلّمتُ البكاء قبل الولادة وحين خرجت
image

فضيلة معيرش ـ مرآب في بيت أبي

فضيلة معيرشأدمن الصمت على عتبات الماضي دون ما يد حانية تخفف من أعباء شكواه، تزوج منذ أكثر من عشرين سنة وهاهو عبد الباقي يقترب
image

أحمد سليمان العمري ـ سياسات عقيمة ورسومات لا تختلف عنها

أحمد سليمان العمري ـ دوسلدورف«إنّا كفيناك المستهزئين الذين يجعلون مع الله إلها آخر». هل الرسوم الكاريكاتورية المسيئة لرسول الأمّة حريّة تعبير أم استفزاز صريح لشريحة كبيرة

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats