الرئيسية | الوطن السياسي | نوري دريس ـ منطق السلطة، و منطق الشعب الجزائري..

نوري دريس ـ منطق السلطة، و منطق الشعب الجزائري..

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

د.نوري دريس

 

بن صالح كرر كلمة الدولة عشرات المرات، وكررها بشكل يوحي انها شيء مستقل عن المجتمع، و ملك لاشخاص معينين لا يمكن استبدالهم أو حتى التفاوض معهم...

 

يرسمون حدودا لكل عملية حوار، و اطارا لا يخرج عنه..
بن صالح، ومن معه لم يفهم ان مطلب الجزائريين هو اخضاع السلطة للشعب، وتحرير الدولة من عملية خوصصتها وشخصنتها، لكي تتحول الى بناء قانوني سياسي politico juridique مجرد غير قايل للشخصنة, يتم فيه توزيع السلطة داخل الجسم الاجتماعي...

 

 

فهمه للمشكلة، اي فهم من كتب له الخطاب هو كالتالي:
الجزائريون تسببوا في مشكلة لانهم خرجوا للشارع وخلقوا مناخا سياسيا يستحيل فيه تنظيم انتخابات رئاسية ، و بما ان الرئيس في الجزائر جرت العادة ان يتم اصباغه شرعية انتخابية شكلية منذ دستور 1989، فإن النظام أصبح بلا واجهة و لا يستطيع ان يحترم شكلانية العقد السياسي الذي يجمعه مع المجتمع...

 

بما أن الطرف الذي كان سببا في خروج الجزائريين للشارع، قد تم عزله، وسجن بعض فريقه السياسي الذي خان الأمانة، فإن مبررات الخروج للشارع قد انتفت...

 

خرج اليوم بن صالح، ليحمل الجزائريون مسؤولية عدم وجود رئيس مصبوع بشرعية شكلانية. Une legitimité formelle... 
و طالبهم بالتحاور لايجاد طريقة تسمح بتجاوز الظرف الحالي، ثم تقديم هذا الحل للدولة/ السلطة ( صاحبة السيادة dépositaire de la souveraineté) للنظر فيها، و تكييف ما صلح منها مع القوانين و التنظيمات القائمة، لاصباغ شرعية الصندوق على الرئيس.

 

في نظر السلطة، المشكلة اليوم توجد داخل الحراك، الذي لم يستطع تنظيم نفسه للعودة الى الحالة الطبيعية التي يمكن فيها اجراء الانتخابات...

ووعدت بتوفير كل الامكانيات: الاقامة، النقل، الاطعام، قاعات. ..للجزائريين لكي يتحاورو بينهم و يجدو طريقة لتجاوز رفضهم لاجراء الانتخابات....

السلطة هنا، لا هي طرف في الأزمة، و لا هي موضوع للحوار، وما بالك موضوعا للتفاوض حولها...

الحوار الذي دعى اليه بن صالح، هدفه هو مساعدة الحراك لتجاوز حالة الرفض للانتخابات...و الوصول الى وضعية جديدة تكون فيها وزارة الداخلية قادرة على تنظيم انتخابات مقبولة شكليا، تصبغ شرعية دستورية شكلانية على من وقع عليه الاختيار ليكون رئيسا للجزائر...

شوهد المقال 300 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

يسين بوغازي ـ من الطغم الكلاسيكية الى طغم ما بعد الحراك؟

يسين بوغازي  ليس سهلا  هذا التناول على الاطلاق ، لكني سأخوض فيه مستعينا بتحولات جديدة للكثير من المفاهيم  التي غدت تنطبق على كيانات لم
image

محمد هناد ـ بعد 12/12، لن تقوم الساعة ! سلمية... سلمية ! حذار من اعتراض سبيل من أراد التصويت !

 د. محمد هناد    إن جرت الانتخابات كما هو مقرَّر لها، ستكون نسبة المشاركة فيها مخزية، لكن أبواق السلطة قد بدأت تستعد للرد على
image

ستار سامي بغدادي ـ ايران مستمرة في اذية العراق

ستار سامي بغدادي   ليس في ثقافتي شيءّ من الكراهية صديقتي ، لم تُعلمني إياها أمي ، ولم يكن أبي يسمح بذكرها فنسيتها تماماً ..الحب وحده
image

نجيب بلحيمر ـ وحدها السلمية ستقبر نظام العنف

نجيب بلحيمر  كثير من الدروس تتهاطل علينا هذه الأيام، يدور معظمها حول حرية الرأي، والديمقراطية، ونبذ العنف، أما المناسبة فهي تصاعد أشكال الرفض
image

نهاد مرنيز ـ الصحافة الجزائرية هي صحافة "قُروب الساعة"

 نهاد مرنيز   الصحافة الجزائرية هي صحافة "قُروب الساعة" بامتياز كما سماها زميلي محمد دلومي ...لا تُفرق بين قراءة أسئلة جاهزة من ورقة يُكرر ترديدها
image

مروان الوناس ـ عارنا الإعلامي في الجزائر

 مروان الونّاس  قبل أسبوعين اضطرَّ المفكر عزمي بشارة إلى تخصيص حلقة كاملة للحراك الجزائري، بعد حلقة سابقة من برنامج بثّه التلفزيون العربي، تناول
image

شويحة سليمان ـ الحل لقلـب الوضع الراهن لصالح الشعب !

شويحة سليمان   في ظل مخرجات السلطة المستقلة للإنتخابات والتي أفرزت ترشيحاتها عن خمس مرشحين كانوا في الأمس القريب يسبحون بحمد النظام وفي ظل تجاذب وتنافر بين
image

محمد محمد علي جنيدي ـ البحث عن بقايا إنسان

محمد محمد علي جنيدي- مصر          في بُحُورِ الدُّجَى غارِقٌ في أقْصَى الْألَم فى بِلادِ النُّهَى باحثٌ عَنْ
image

فوزي سعد الله ـ مدينة الجزائر العثمانية...الديار والقصور...بالأرقام

فوزي سعد الله   في تلك الحقبة العثمانية من تاريخ الجزائر، التي يصفها بعض "المتنورِّين" في داخل وخارج البلاد بـ: "الظلامية"، كانت عملية إعمار المدينة "المحروسة
image

السعدي ناصر الدين ـ المارتنيكي سفير الجزائر فرانز فانون

السعدي ناصر الدين   في امتحان البكالوريا عام 1973 ـ مادة الفلسفة كان السؤال " قال فرانتز فانون : ان طبقة الفلاحين هي الطبقة الثورية

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats