الرئيسية | الوطن السياسي | فضيل بوماله ـ الموقف! الجنرال خالد نزار، "الحَمَل الوديع" والسعيد بوتفليقة،الخليفة المخلوع !

فضيل بوماله ـ الموقف! الجنرال خالد نزار، "الحَمَل الوديع" والسعيد بوتفليقة،الخليفة المخلوع !

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

 


 فضيل بوماله

 

 

في التصريح الذي أدلى به اليوم لصحيفة "ابنه" الإلكترونية Algérie patriotique، قدم الجنرال خالد نفسه ك"حَمَل وديع Un mignon petit agneau". حمل يستمع لصوت الشعب ويحترم إرادته بل ويؤمن بتغيير النظام والانتقال بالجزائر إلى جمهورية ثانية. كلامه هذا حسب ما ورد على لسانه كان موجها للسعيد بوتفليقة الحاكم الفعلي منذ مرض عبد العزيز. و من خلال هذا التصريح على المقاس، يكشف خالد نزار مؤامرة السعيد الذي كان عازما حسبه على إقالة قائد الأركان أحمد ڨايد صالح وإعلان حالة الطواريء لكسر الثورة الشعبية السلمية و حماية "العائلة" ومسار العهدة الخامسة. وفي هذا الباب، يضيف خالد نزار، ما أشار به من نصيحة على السعيد بوتفليقة من عدم الإقدام على الخطوتين حماية للجيش من الانقسام و لسلمية حراك الشعب. 
كل هذا الحديث صادر عن خالد نزار الذي ورط الجيش في مآسي وطنية متتالية، أحداث اكتوبر و وقف المسار الانتخابي والإطاحة بالشاذلي بن جديد واغتيال بوضياف و حرب أهلية ضروس ضد شعب بأكمله. نزار أو الجزار كما يسمى، يحاول من خلال شهادة الزور هذه أن يغرق اكثر الفاسد المفسد المسمى السعيد بوتفليقة من جهة ويغازل من جهة أخرى أحمد قايد صالح على اعتبار أنه لم يشجع عصبة الرئاسة على الاطاحة به. وفي الوقت نفسه،استغل نزار هذه الخرجة المحسوبة لمحاولة "تطهير " نفسه من دنس ماضيه وجرائمه مقدما نفسه على أنه ضحية المخابر الفرنسية من ناحية وأنه نظيف اليد وأبناءه من ناحية أخرى. والأهم في مراوغة نزار أنه قدم نفسه متعاطفا مع الشعب داعما له في مطالبه المشروعة في تغيير النظام وتغيير وجوهه. 
حينما يتحدث "مجرم حرب" عن " رأس عصابة سياسية" باسم سلطة حاكمة فاعلم أن النظام يتكيف مع الوضع و يبحث عن طرائق لتجديد نفسه ولو بالتضحية المباشرة بأجزاء منه. وهو في حد ذاته تكتيك للالتفاف على ثورة الشعب البيضاء بمحاولة توجيه الصراع بين شعب بأكمله ونظام فاسد مجرم هدفه التغيير الجذري إلى صراع عصب وعصابات هدفها المشترك هو استمرار النظام وحماية مصالحها.
إن خالد نزار كما السعيد بوتفليقة(وكل العصب والعصابات) من الجنس نفسه والنظام نفسه ولن يستطيع أحد التلاعب بعقول الجزائريين كي يتعاطف مع هذا ضد ذاك في إطار تصفية حسابات شخصية أو محاولة التموقع من جديد. إن جزائر الشعب أعلنت قطيعتها مع النظام،كل النظام ولا يمكن للجزائر الجديدة أن تولد أو تتعايش مع دوائره وفلوله. 
 

 

شوهد المقال 303 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

البرهان حيدر في ديوانه " إلى إمراة ما " قصيدة النوم بين ذراعيك

البرهان حيدر      حين أنام بين ذراعيكِ، أنسى الألم من حولي … أشعرُ أني فراشةٌ تمتصُ رحيق العالم من ثغرك النابضُ كزهرةِ رمَّان في المساء.
image

فوزي سعد الله ـ باب الدِّيوَانَة...باب السَّرْدِينْ...باب الترسانة...

فوزي سعد الله   خلال العهد العثماني، كانت هذه الباب التي تُعرف بباب الدِّيوانة، اي الجمارك، وايضًا باب السَّرْدِينْ لوظيفتها المرتبطة بنشاط الصيادين، بابًا
image

وليد عبد الحي ـ العُوار في تحليل الاستراتيجية الامريكية في الشرق الاوسط

 أ.د. وليد عبد الحي  يبدو لي ان محاولات التنبؤ بالسلوك الامريكي في منطقتنا تعتورها إشكالية منهجية تتمثل في محاولة تفسير السياسة
image

أزراج عمر ـ قصتي مع مخابرات نظام الشاذلي بن جديد

 أزراج عمر   أنشر هنا لأول مرة وثائق المتابعات العسكرية والمخابراتية والأمنية ضدي في عام 1983م بسبب قصيدتي " أيها
image

نصر الدين قاسم ـ "الإعلام" في الجزائر.. عار السلطة والنخب الآخر

نصرالدين قاسم  (هذا مقال كتبته قبل عشرة أيام للجزيرة مباشر، لكنه لم ينشر لأن مسؤول القسم قدر أن "البوصلة متجهة ناحية مصر"**  الإعلام لم يكن في الجزائر
image

رضوان بوجمعة ـ الجزائر الجديدة 109 سياسيو التعيين في جزائر التمكين

 د. رضوان بوجمعة    نجحت الأمة الجزائرية في جمعتها ال31 اليوم، في أن تحاصر الحصار الذي فرض على العاصمة بتعليمات رسمية أقل ما يقال عنها
image

العربي فرحاتي ـ حراك الجزائر31 مظاهرات لحقن الدماء ..

د. العربي فرحاتي  كم هو مؤلم أن تتعاطى السلطة الفعلية مع الحراك الشعبي السلمي بمنطق (الاعداد) فتجتهد ولو بخرق القوانين والدستور إلى إجراءات تخفيظ
image

محمد هناد ـ الحل لن يأتي من العسكر

د. محمد هناد    السيد أحمد ڤايد صالح، لا يمكنكم – وليس من صلاحياتكم على أية حال – حل الأزمة السياسية الحالية بصورة منفردة. يكفيكم أن
image

محمد هناد ـ لا لانتخابات رئاسية مفروضة !

د. محمد هناد  أيها السادة أعضاء القيادة العليا للجيش الوطني الشعبي :   القرار الذي اتخذتموه بصورة متسرعة وانفرادية بشأن إجراء انتخابات رئاسية قبل نهاية السنة الجارية
image

حميد بوحبيب ـ مشاهدات من قلب العاصمة الجزائر La bataille d'Alger act 2

 د.حميد بوحبيب  بعد خطاب استفزازي مسعور وتهديد بتوقيف كل من يشتبه فيه أنه من خارج العاصمة .بعد استنفار قوات القمع ومضاعفة الحواجز الأمنية واعتقال عشرات المواطنين

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats