الرئيسية | الوطن السياسي | حميد بوحبيب ـ رئاسيات بعد ثلاثة أشهر هو دفن لكل أحلامنا ؟

حميد بوحبيب ـ رئاسيات بعد ثلاثة أشهر هو دفن لكل أحلامنا ؟

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image
د.حميد بوحبيب
 

- أولا لأن البنية القاعدية للنظام ماتزال قائمة ولم تمسسها رياح الحراك ، فعدد المجالس البلدية التي في يد الأفلان والأرندي وحدهما يتجاوز الأغلبية بكثير، وكلنا نعرف أن بؤرة التزوير الأولى هي في البلديات .
- ثانيا ، الولاة، ورؤساء الدوائر بدرجة اقل، هم أهل الحل والربط في كل ما يتعلق بالانتخابات والعيآت المحلية،وكلهم كما نعرف من تعيين بوتفليقة ، اي من تعيين السعيد و العصابة . وكل الانتخابات تمر بخلية الوالي ، وهو الذي يمكنه أن يرجح الكفة لمن يريد بشتى الطرق ، والسي بدوي يعرف هذا ، فقد كان خبيرا في التزوير يوم كان واليا ...
-ثالثا، الحكومة لها كل الوسائل المادية واللوجيستية ، والبشرية لتمويل حملة ضخمة لمرشحها بأموال الخزينة ، فصلا عن الأوليغارشية .
- رابعا ، الانتخابات لا تربح في الصندوق وحده، فالإعلام خاصة التلفزة والإذاعة العمومية ، هي في يد العصابة ، وتشاهدونها اليوم تطبل وتزمر للڨايد وكأنه رئيس منتخب . 
خامسا ، قانون الانتخابات والهيأة المشرفة عليه كلها في صالح مرشح الحكومة من اليوم .
- وأخيراً ، فإن الحراك لم يفرز رؤية واضحة جدا لما يريده كمحتوى سياسي ، ومع ذلك فهو لا يريد سياسات وبرامج تنتج الفقر والبطالة وسوء توزيع الثروة ...يريد عدالة يريد دولة القانون ، الجمهورية الاجتماعية الديمقراطية ، ولكن للأسف مثل هذا المشروع لا يجد شخصية وطنية تحظى بشعبية واسعة ابراهيم عليه لتجسيده في المدى القصير ....لذلك :
-يجب أن نرفض بقوة فكرة الانتخابات الرئاسية المستعجلة . 
- الحل هو الذهاب الى مجلس تأسيسية سيد ينتخبه الشعب ويملي عليه المطالب الأساسية ، ويكلفه بصياغة دستور جديد حول برنامج في صالح الشعب .
لا لحكومتكم ، لا للڨايد ولا لحكم العسكر من وراء الستار ...
جمهورية ماشي كازيرنة .
وليتواصل الحراك، فهو الدستور الوحيد الذي علينا أن نحترمه ...
...المجد للإرادة الشعبية.

شوهد المقال 503 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

عبد الرحمن صالح ـ عزيزي المواطن(ة): اعرف حقوقك عند الاعتقال من طرف الشرطة الجزائرية أو المخابرات

عزيزي المواطن(ة):اعرف حقوقكإن ممارسة التظاهر والتجمع و التعبير عن الرأي حق دستوري مكفول ، وتضمنه المواثيق الدولية و التشريع المحلياذا تم توقيفك بمناسبة ممارسة هذه
image

حكيمة صبايحي ـ الشعب ليس حزبا سياسيا، وهو أكبر من كل الأحزاب السياسية

حكيمة صبايحي  لهذا يحتاجه الجميع، فهو وحده مصدر كل شرعية، والذين يرددون: "إذا بقي الشعب بلا مشروع محدد ستبقى المسيرات بلا معنى" أعتقد أنهم يخلطون بين
image

خديجة الجمعة ـ اللامنتمي

خديجة الجمعة  اللا منتمي : هو الذي يبحر في سماء غير السماء المعهودة. وينطق بما في حياته للبعيد . وخيالاته تنطق بما في جوفه.اللا منتمي لاتوقفه
image

عثمان لحياني ـ عامان من الحراك الجزائري: منجزات ملموسة ومطالب مركزية تنتظر التحقيق

عثمان لحياني  يصعب جرد حساب الحراك الشعبي الجزائري في غضون عامين من الانتفاضة السلمية. فمنذ تظاهراته الأولى في 22 فبراير/شباط 2019، أعلن الحراك عن
image

ناصر جابي ـ الحراك الجزائري في سنته الثانية… ماذا حقق وما ينتظره من تحديات؟

د . ناصر جابي  ليس هناك اتفاق ولو جزئي بين الجزائريين، حول حصيلة للحراك الشعبي الذي انطلق في 22 فبراير 2019 وهو يدخل سنته
image

نصر الدين قاسم ـ وتسقط الأراجيف ويعلو صوت السلمية

نصرالدين قاسم  أثبتت السلمية مرة أخرى أنها سيدة قرارها، قررت تعليق المسيرات الاحتجاجية لا خوفا من السلطة ولا ارتداعا من سطوتها وبطشها إنما صونا لصحة الجزائريين
image

نجيب بلحيمر ـ السلمية.. ثابت وطني ومفتاح المستقبل

نجيب بلحيمر السلمية حية.. هذا ما أخبرنا به هذا الاثنين التاريخي الذي خرج فيه الجزائريون عبر مختلف أنحاء الوطن ليقولوا بصوت واحد انهم مصممون على إنقاذ
image

محمد هناد ـ التعديل الوزاري والجزائر تدي الإستقلال

د. محمد هناد   الشكل الذي أتى به «التعديل» الوزاري الأخير لم يكن منتظرا ؟ لاسيما بعد تلك النبرة الساخرة التي سبق لرئيس الدولة عبد المجيد تبون
image

جمال الدين طالب ـ 22 فيفري 2019 ـ2021 : لا لغة أخرى تقول

جمال الدين طالب             لا لغة أخرى تقولولا كلماتلا خطب أحّرى ولا شعارات***لا لغة أخرى تقوللا معاني أدرى ولا استعارات *** أغاني الثورةحراك الشعبصخب المجازات***"نظام" الفوضىهذيان الجرابيع
image

رضوان بوجمعة ـ الأسئلة المغيبة لدى الأجهزة الحزبية والإعلامية و"النخب الجامعية"!

د. رضوان بوجمعة  الجزائر الجديدة 194 عامان كاملان مرا اليوم على انطلاق الثورة السلمية، عاد الشعب إلى الشوارع، اليوم الاثنين، يوم يشبه أول "جمعة" من الحراك،

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats