الرئيسية | الوطن السياسي | حميد بوحبيب ـ انطباعات عائد من مظاهرة 22 فيفري 2019

حميد بوحبيب ـ انطباعات عائد من مظاهرة 22 فيفري 2019

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

د. حميد بوحبيب

 

نزلت الى وسط العاصمة على الحادية عشر ، تحسبا لأي تضييق لحركة المرور، ركنت السيارة في تافورة، اجتنابا لأي انزلاقات أمنية ...ثم رحت أتمشى في الشوارع الرئيسية التي أتوقع أن تكون مضمارا للمسيرة ...إلى غاية الواحدة لاشيء سوى ترقب حذر وبداية تجمهر الناس عند المنعطفات ومداخل البنايات ...

إلى غاية الثانية تقريبا كدت أيأس ...وسرعان ما وصلت الحشود التي انطلقت من ساحة اول ماي عبر شارع حسيبة ...التحقت بها وسرت مع الحشد باحتشام في البداية ، ثم وجدت نفسي مدفوعا بحماس غريب إلى الوسط ثم إلى المقدمة ...وصلنا الى البريد المركزي ، ثم شارع پاستور وصولا إلى ملعب واڨنوني ثم تليملي، واصلنا إلى غاية فندق سان جورج ، وصعدنا عبر الدرب إلى غاية مدخل شارع الشهداء ، مقر التلفزيون و الإذاعة...هناك كانت قوات مكافحة الشعب مدججة على الآخر ، يبدو أنهم خافوا محاولة اقتحام المبنى الأول للدعاية ...
انعطفنا الى اليمين وسارت المسيرة تريد الوصول إلى المرادية ...هنا بدأت الأمور الجدية ، راحت الشرطة تطلق القنابل المسيلة للدموع ، فكادت الفوضى أن تعم ...ومع ذلك مسك الناس أعصابهم ، ولم يحدث أي تدافع أو تهور ...كاد أن يغمى علي من فرط استنشاق الغاز ...جلسنا أرضا ورفضنا الانسحاب لمدة قصيرة ...ثم ازداد الدخان كثافة ...تفرقت الجموع ،وعدنا من حيث أتينا عبر دروب مختلفة ...وعاد الهدوء نحو الخامسة والنصف تقريبا .
استنتاجات أولية :
- حاجز الخوف انكسر في العاصمة ، فهذه المظاهرة هي الأولى من نوعها منذ تعليمة بن فليس ...لأول مرة منذ قرابة عقدين يتظاهر العاصميون، كان يبدو على الحشود نوع من الفرح باستعادة الكرامة .
- الفزاعة الإسلامية لم تعد تخيف أحدا ...لا أثر للإسلاميين ، اللهم كمشة قليلة حاولت أن تنادي بصوت خافت ( دولة إسلامية) ...ولم ينصت لهم أحد ، بل الكثير -وأنا منهم -تصدى لهم وطالبهم بالصمت أو بمغادرة المسيرة اذا أصروا على شعاراتهم ...وقد سكتوا فعلا .
- حتى صلاة الزكارة لم تنجح ، إذ حاولوا مرة أخرى عند موعد صلاة العصر أداء صلاة جماعية في الشارع ، أملا أن تتحول إلى منبر خطابي ، ولكن الناس لم ينظموا إليهم ، فلم يتجاوز عدد المصلين على العشب نحو ثلاثين شخصا على الأكثر.
- الحضور النسوي محتشم جدا ، والقليلات اللائي حضرن لم يكن متحجبات .
- الحشود في غالبيتها من الشباب ، ولكن الفئات الأخرى كانت حاضرة بقوة خاصة الكهول .
لم تحدث أية تجاوزات ، لا تدمير ولا كسر ولا سرقة ...الجميع كان متضامنا ...في تليملي كان السكان يزودوننا بالمياه المعدنية مجانا ...
- الشرطة أبدت موقفا مسالما على طول المسيرة ، إلى أن بلغنا سان جورج وأبدينا نيتنا في الوصول إلى المرادية ، حيث استخدمت القنابل المسيلة للدموع ، ولكن دون عنف آخر كما كان منتظرا .
-الشعارات التي رددها المتظاهرون هي :
- بوتفليقة يا المروكي، ماكاش عهدة خامسة.
- كليتو لبلاد يا السراقين.
- جزائر حرة ديمقراطية .
- پوڤوار آساسان ...
- الشعب لا يريد.... بوتفليقة والسعيد.
أفلان ديڨاج ...
اويحيى ديڨاج ...
بركات بركات من حكم الجنرالات ..
_ سراقين، فاسدين ويقولو وطنيين ...
الخ ...
كل واحد كان حرا في الصراخ بالشعار الذي يريده ، وكلما أعجب به الناس رددوه ، وإلا فإنه ينتهي عادة بالسكوت عنه .
عدت مرهقا مبحوحا أشعث أغبر ...
و يبدو أنني لم أعد قادرا على الهول بدنيا ...! 
(سن العشرين وين راك !!)
أريد أن أرتاح قليلا ، لتحضير درس الغد لطلبة الأدب الشعبي .
هذا ما شفنا هذا ما ڨلنا ...

 

شوهد المقال 486 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

وليد بوعديلة ـ أي هيئة لمتابعة المضامين القيمية للفضائيات الجزائرية؟؟

د.وليد بوعديلة  في ظل غياب سلطة السمعي البصري:أين هي معايير الدراما والإعلانات في القنوات الجزائرية؟ رغم كثرة المنتج الإعلامي وتنوعه بين الدراما والكوميديا والحصص إلى
image

نعمان عبد الغني ـ الرياضة و التنمية المستدامة

 نعمان عبد الغني  ظهر مصطلح "التنمية المستدامة" لأول مرة في منشور أصدره الاتحاد الدولي من أجل حماية البيئة سنة 1980، لكن تداوله على نطاق
image

شكري الهزَّيل ـ ماركة الخيانة العربية : المحميات الامريكية الى اين؟!

د.شكري الهزَّيل وجوهُهم كالحة وخالية من كل حياء ولا يخجلون لكونهم عملاء للغرب من جهة ويزعمون انهم ينتمون للعرب والعروبة وللهوية الحضارية العربية من جهة ثانية
image

وليد بوعديلة ـ الحراك الشعبي السلمي، بعد سجن حنون،هل تتساقط اوراق اليسار الجزائري؟؟

د.وليد بوعديلة لقد شهد التيار السياسي اليساري الجزائري في السنوات الأخيرة تحولات كثيرةأ كما أن احزابه الجزائرية قد هزتها الكثير من الممارسات
image

مقابلة وحوار مع الأديبة : إسراء عبوشي ـ حاورتها : صبا محمد أبو فرحة

حاورتها : صبا محمد أبو فرحة   خلال مقابلة صحفية :الكاتبة إسراء عبوشي : أستطيع أن أحول المنفى الى جنة بكتاب وورقة وقلم. أبدعت في الادب
image

يسين بوغازي ـ زبيدة عسول بين الظفر واللسان ؟!

  يسين بوغازي   لم تكتفي بما أعطاه الزمن الثمانيني لها ،ولا بما أعطاه التسعيني لها ، ولا بالزمن الذي جاء بعد
image

رضوان بوجمعة ـ جمعة الوحدة الوطنية ضد المغامرين من مستشاري الريع و العنصرية.

د.رضوان بوجمعة   عشت مسيرة اليوم في الجزائر العاصمة، و لم اعش في حياتي ما عشته من صور الاخوة و التضامن بين الجزائريين والجزائريات، من ساحة
image

فتيحة بوروينة ـالتلغيم الهوياتي ومشاكل القايد صالح !!

 فتيحة بوروينة  مقالي الممنوع من النشر غدا بيومية #الحياة .. الرقيب قرّر ذلك !! التلغيم الهوياتي ومشاكل #القايد!! الحوار الذي يدعو إليه مجددا
image

نوري دريس ـ الأيام الأخيرة لنظام الفساد

د.نوري دريس النظام قي مأزق، و الضغط يزداد عليه. اللغة العشوائية التي بات يخاطب بها الجزائريين، تعكس تخبطه وافتقاده لاية خطة لانقاذ نفسه و

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats