الرئيسية | الوطن السياسي | فضيل بوماله ـ الموقف! تساؤلات ؟؟؟ فرنسالجزائر: بين الدبلوماسية والمركوبية؟!

فضيل بوماله ـ الموقف! تساؤلات ؟؟؟ فرنسالجزائر: بين الدبلوماسية والمركوبية؟!

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

 


 فضيل بوماله

 

 

المتابع لسياسة الجزائر الخارجية وترجمتها الدبلوماسية يلاحظ ركودا و تحولا غريبا في اتجاهاتها. كما يلاحظ تأثرها الكبير بسياسات الدول الكبرى والفواعل الإقليمية اما تأثيرها فيكاد ينعدم.
علاقة الجزائر الرسمية بفرنسا فاقت كل ولاء وسكوت حتى عن ابجديات البروتوكول والتعامل الدبلوماسي بالمثل. لقد بلغت في السنوات الأخيرة حد المركوبية والإذلال.
فقصة التأشيرة وما يعانيه طالبوها من الجزائريين صارت إهانة اكثر من فترة التسعينيات حيث كانت تطلب من "نانت" الفرنسية. لقد حولت القنصليات الفرنسية الجزائريين الى قطيع وارجعتهم إلى حقبة اعتبارهم "أهالي". وأخطر من ذلك، تخطت السفارة الفرنسية لدى الجزائر وقنصلياتها كل الخطوط الحمراء.لقد أضحت تتدخل جهارا نهارا في أدق تفاصيل حياة الطالبين بل وتتدخل حتى في شبكة الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي. ضف إلى ذلك تصريحات السفير والدوائر الملحقة به بفرنسا والجزائر المهينة للموظفين الجزائريين وحتى لنظرائهم في الخارجية الجزائرية. عن سوء المعاملة في منح التأشيرات، لم تستدع الخارجية الجزائرية السفير الفرنسي..وعن خروج ممثل الحكومة الفرنسية بالجزائر عن كل الأعراف والتقاليد الدبلوماسية، لم تستدعه الخارجية الجزائرية أيضا. وكذلك الامر في تحويل "الرئيس بوتفليقة" ذاته إلى مادة يومية للاستهزاء والمساس بكرامته في وسائل الإعلام الفرنسية..ورغم ذلك،وفي الوقت الذي يسجن فيه نظام الجزائر المدونين والنشطاء بسبب صورة أو تعليق أتفه بكثير مما ينشر هناك بالميتروبول، لم تتجرأ الخارجية الجزائرية أو سفارة الجزائر بباريس ولو باحتجاج أو بيان فما بالك باستدعاء السفير..ما هذا؟ الهذا الحد تنازلت الجزائر الرسمية ولو شكليا عن كرامتها؟
تصريحات خطرة، إذلال لمواطنينا وإهانة، تدخل سافر في تحديد المشاريع الاقتصادية و دفاتير الشروط، تدخل أمني واضح في ملفات المواطنين عن طريق هيآت رسمية، الخ.. وسي بوتفليقة وواجهته امساهل عن كل ذلك صم بكم.
والأخطر الأخطر ودون أدنى رد فعل يذكر وكأنه تواطؤ صريح بين فرنسا الرسمية والنظام الجزائري على كيان البلاد شعبا وأرضا أن ترى حركة الماك بما يسمى حكومتها المؤقته تتحرك برعاية فرنسية في باريس وتنظم مسيرات ضد الجزائر الكولونيالية مطالبة باستقلال منطقة القبائل..كل ذلك ولم نسمع أو نر أبسط تحرك رسمي جزائري ولو على مستوى الخطاب لا من آل بوتفليقة ولا من أويحي أو امساهل أو الڨايد صالح و بدوي ولوح. 
هذه التساؤلات تذكير فقط لمن يجب تذكيره بها و ليست اكتشافا لحقيقة ولاء نظام الجزائر وزبانيته لفرنسا الكولونيالية أو فرنسا الحماية والانتداب وآخرها فرنسا "طياح القدر" والاعتداء المباشر على حرمات الجزائريين سياسيا واقتصاديا ورمزيا.
كفى ايها النظام البائس، فالدبلوماسية لا تعني المركوبية كما أن السيادة ،التي لم تعرفها قط ،هي سيادة شعب وارض دفع ثمنها ملايين النساء والرجال من الشهداء!!
 

 

شوهد المقال 961 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

علاء الأديب ـ بين عسر ويسر

د.علاء الأديب            أأبيع نفسي كي أعيش منعّما؟هيهات لو بلغ الجفاف دمائي اني اشتريت بكلّ عمري عزّتيولبست تاج كرامتي وآبائي وسعيت بين الناس ابسط خافقيقبل الكفوف
image

نجيب بلحيمر ـ الثورة السلمية فوق الإنكار

نجيب بلحيمر   تقعدك نزلة برد شديدة وحمى في يوم قائظ في البيت، وتجبرك على متابعة الإعلام الجزائري وكيف يغطي الثورة السلمية، لا أثر للمظاهرات على
image

العربي فرحاتي ـ بين الحكم المدني والحكم العسكري برزخ لا يبغيان

د. العربي فرحاتي  السلطة الفعلية تطور من الشيطنة.. فمن شيطنة شعار " يتنحاو قاع " واتهامه بالشعار "التعجيزي" إلى شيطنة شعار "دولة مدنية ماشي
image

نوري دريس ـ دولة مدنية مقابل دولة قانون

د. نوري دريس  الانزعاج الكبير الذي ظهر على لسان قائد الجيش من شعار "دولة مدنية وليست دولة عسكرية" لا اعتقد أنه يعكس رغبة الجيش في
image

نوري دريس ـ منطق الحراك ومنطق المعارضة

د.نوري دريس   بعد أن انسحبت السلطة بشكل رسمي من الحوار، باعتبار نفسها غير معنية به، ولن تشارك فيه، لأنها ( هي الدولة) وأقصى ما يمكن
image

ثامر ناشف ـ تعويذة الحفاظ على الحِراك من اجل الدولة والمجتمع!

د.ثامر ناشف  ان حركية المجتمعات ضمن اطار "عصر الجماهير III" والقدرة على بناء التوجه العام لن يتوقف ولن يستتب الا بمدى انتاج وإحداث
image

يسين بوغازي ـ خوارج الحراك

يسين بوغازي الخوارج عصابة  خرجت على فكرة فسميت بدلالة الخروج اللغوي  خوارجا ،وكانت فئة متدينة  ، أخلص العصب المناصرة  لعلى بن أبي طالب!
image

رضوان بوجمعة ـ أحزاب الغلق و المجتمع المفتوح

د. رضوان بوجمعة   ستولد الجزائر الجديدة بوعي سياسي جديد، وبوعي وطني ذكي يعترف بالاختلاف والتنوع، ويقطع نهائيا مع منطق العصبة والعصبية والشبكة والزمرة.هذا الوعي
image

العربي فرحاتي ـ حراك الجزائر 20 ..عرس وطني ..الجزائر كلها اهازيج

د.العربي فرحاتي  حسب ما تتناقله وسائل التواصل الاجتماعي تحولت الجزائر اليوم في ٥ جويليا إلى عرس وطني بهيج .. بأهازيج وأغاني الثورة التحريرية التي
image

نجيب بلحيمر ـ إن الذكرى تنفع الثائرين

نجيب بلحيمر   نحن بحاجة إلى ذاكرة قوية لننتبه إلى أهم أساليب النظام في احتواء المطالب, وإفراغها من معانيها, وإدخالها إلى رصيد هذا النظام.نتذكر جيدا عندما كانت

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats