الرئيسية | الوطن السياسي | وليد عبد الحي - بحر الصين الجنوبي: أزمة دولية كبرى قادمة

وليد عبد الحي - بحر الصين الجنوبي: أزمة دولية كبرى قادمة

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image


أ.د. وليد عبد الحي
 
يبدو ان منطقة بحر الصين الجنوبي( حوالي 3,5 مليون كم مربع) على موعد مع توتر قد يصل إلى حد المواجهة العالمية، فهذا الاقليم الذي تتنازع عدد من الدول حوله( الصين، الفلبين، تايوان،ماليزيا، فييتنام واندونيسيا وبروناي وتايلند وكمبوديا وسنغافورة) وتشارك كل من الولايات المتحدة واليابان في التنازع حول حرية الملاحة فيه.
تتمحور الخلافات بين دول الاقليم حول ثلاثة موضوعات هي: السيادة،حدود المناطق الاقتصادية الخالصة، وحرية الملاحة الدولية.
وثمة مساران في هذا النزاع، الاول مسار التزايد المتسارع في النفقات الدفاعية لدول المنطقة والثاني تنامي الاندماج الاقتصادي والتجارة المشتركة بين هذه الدول، ويتضح ذلك في المؤشرات التالية:
أ- تقدر احتياطيات البترول في منطقة النزاع بحوالي 11 مليار برميل
ب- تقدر احتياطيات الغاز في المنطقة المتنازع عليها بحوالي 190 مليار قدم مكعب
ت- حجم التجارة الدولية التي تعبر بحر الصين الجنوبي هو 5,3 تريليون دولار
ورغم قرار المحكمة الدولية في لاهاي بدولية الممرات المائية فان الصين أعلنت عدم اعترافها بهذا الحكم، وقامت فييتنام بنقل صواريخ للمنطقة،بينما يجري الحديث عن بناء الصين ملاجئ للطائرات الحربية في الجزر والبدء بتسيير دوريات في المنطقة، كما اعلنت روسيا والصين عن مناورات مشتركة في المنطقة.
والملاحظ ان اصرار الصين على ان المنطقة تقع ضمن مياهها الاقليمية في الوقت الذي تصر الولايات المتحدة على دولية الممرات البحرية في المنطقة ينذر بتحالفات قد تصل لحد المواجهة الكبرى بخاصة في ظل اتفاقيات امنية بين الولايات المتحدة وبعض دول المنطقة لا سيما الفلبين واليابان
وبالنظر لميزاينات الانفاق العسكري في المنطقة يتبين بان هذه المنطقة تقع على راس قوائم الاقاليم في الانفاق العسكري، فقد ارتفع الانفاق العسكري في اندونيسيا 16% وفي الفلبين 25% وف فييتنام 7,6%، وفي الفترة من 2006- 2015 ارتفع الانفاق العسكري في المنطقة بنسبة 64% ، وشكل انفاق الصين حوالي 49% من مجموع انفاق المنطقة .
ذلك يعني ان المعضلة تتمثل في : من سيتغلب على الآخر..التجارة المتنامية بين دول المنطقة أم الانفاق العسكري المتنامي؟ وكيف يمكن توظيف كل من البعدين لإدارة الصراع؟ وأيا كان البعد الأهم سينعكس ذلك على العالم بشكل كبير في الاسعار والأرواح... وقد تصيب شظايا الازمة المنطقة العربية سياسيا وعسكريا واقتصاديا...وهو موضوع سنعود له لاحقا...

شوهد المقال 4502 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

هل تسحب الولايات المتحدة قواتها من سورية بعد هزيمة داعش؟

ذكرت صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية أن الولايات المتحدة تعتزم الحفاظ على تواجدها العسكري شمال سورية الذي يسيطر عليه قوات سوريا الديمقراطية. مع ذلك أعلن وزير
image

جباب محمد نور الدين - بعيدا عن السياسة : الحب في تجلياته الجزائرية

 د.  جباب محمد نور الدين   توجد شابة في هذا الفضاء تعلق بجمل قصيرة وجريئة وقوية ،قبل قليل قرأت لها تعليقا قالت فيه "أول مرة سمعت
image

شكري الهزًّيل - صفقة القرن : الكاوبوي وأبوبعير وال14 مليون فلسطيني!!

د.شكري الهزًّيل تتداخل الامور احيانا على قلمي المواكب للتاريخ الفلسطيني والعربي منذ امد واحيانا كثيرة تختلط الاحداث في مسيرتي مع ناصية حلم لم يبرحني ولم
image

وليد عبد الحي - المجتمع الدولي والقضية الفلسطينية: نظرة مستقبلية

 أ.د. وليد عبد الحي* تمهيد:لم تعد أي من نظريات العلاقات الدولية تُسلم بالدولة القومية (دولة ويستفاليا) كوحدة وحيدة لفهم تفاعلات الحياة الدولية، فقد زاحمت كيانات ”ما فوق
image

فوزي سعد الله - عن البربر والديانة اليهودية قبل الإسلام

  فوزي سعد الله  "...النص الخلدوني الذي يستدل به المؤرخون اليهود والغربيون عامة، على غرار أندري الشّراقي وريشارد حيّون وبيرنارد كوهين وغيرهم، بل يستدل به كل الذين
image

مخلوف عامر - هو التراث: فلا تقديس ولا تدنيس 9 / 4

 د.مخلوف عامر   ابن خلدون والعرب ممَّا حفزني على العودة إلى (ابن خلدون) من جديد، هذه الظاهرة السائدة في أوْساط العامة والمتعلِّمين أيْضاً، وهي
image

مخلوف عامر - الجيل الجديد والتاريخ المجهول

 د.مخلوف عامر   تُعدُّ الثورة الجزائرية معْلماً بارزاً في تاريخ القرن العشرين وامتدَّ تأثيرها إلى سائر حركات التحرُّر حتى قيل إن الجزائر قِبْلة الثوار. والفضل في ذلك
image

حمزة حداد - حسب كمال داود الإسلاميون "منشغلون بقضية البسملة والتفاصيل الثانوية والهامشية "

حمزة حداد  زعمة .. هو الي منشغل بإنتاج صواريخ بوينغ يانغ النووية أو دواء مرض السكري او علاج الفشل الكلوي!! يبدو أن
image

نوميديا جرّوفي - كعادتي كلّ يوم

نوميديا جرّوفي            يوقظني العشق باكرا قبل أن يرتدي الصباح معطفه الشّمسي و دونما حراك يغسل الشوق
image

محمد مصطفى حابس - اسبوع الديانات في الغرب : "ادْخُلُوهَا بِسَلَامٍ آمِنِينَ.. فسلام بعض المجتمعات هو سلام كل المجتمعات"

   محمد مصطفى حابس : جنيف / سويسرا    تظاهرة "اسبوع الديانات"  في سويسرا، مبادرة حميدة ووحيدة في العالم، بحيث تفتح كل

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats