الرئيسية | الوطن السياسي | وليد عبد الحي - ظلال الحروب الاقتصادية

وليد عبد الحي - ظلال الحروب الاقتصادية

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

 


أ.د.وليد عبد الحي
 
يبدو أن القرارات الصينية المتلاحقة بتخفيض قيمة عملتها (اليوان) إلى 6,4010 يوان لكل دولار، ستترك آثارها على الاقتصاد العالمي بأطرافه الصغيرة والكبيرة ، فالقرار بتخفيض قيمة اليوان بحوالي 3% خلال ثلاث قرارات متلاحقة هو قرار من الدولة صاحبة ثاني اكبر اقتصاد في العالم،وصاحبة الرقم الأول في الحجم التجاري الذي يصل إلى 4,16 تريليون دولار، لذا فإن قراراتها هذه تخفي استعدادات متوسطة وبعيدة المدى لصراع اقتصادي قد يلقي بظلاله على أقاليم مختلفة في العالم ومن ضمنها العالم العربي..كيف:
1- تخفيض العملة الصينية قد يترتب عليه أنكماش(deflation) اقتصادي يقود إلى المزيد من تراجع الطلب على البترول الذي يشكل عماد الاقتصاد العربي، وقد يدفع لمزيد من تراجع أسعار البترول، مما يؤدي لتراجع الاستثمارات العربية والتوظيف والمعونات للدول العربية الفقيرة رغم انه يفيد دولا عربية في تخفيض اعباء نفقات المحروقات، لكن المحصلة هي الخسارة لأهم الصادرات العربية ، ويكفي التنبه أن الصين تستورد 6,3 مليون برميل نفط يوميا، وهو رقم مرشح للتراجع.
2- كانت البنوك الأوروبية والأمريكية تستعد للشروع في رفع أسعار الفائدة(التي هي في حدود الصفر حاليا على الدولار وتقريبا اليورو)،وهناك قدر كبير من الاعتمادات والودائع العربية في هذه البنوك والتي ستبقى على حالها من حيث "ريعها" المعتاد، لأن القرار الصيني سيضعف هذا التوجه.
3- تخفيض العملة الصينية يستهدف بشكل رئيسي حفز الصادرات الصينية اكثر، وهو امر مقلق للولايات المتحدة لاسيما ان العجز التجاري بين الصين والولايات المتحدة هو لصالح الصين بمقدار يساوي في العام الماضي حوالي 320 مليار دولار، وهو ما سيزيد الضغوط على الإنتاج الامريكي وعلى انتاج الدول الآسيوية المرتبطة بالدولار مثل كوريا الجنوبية وغيرها.
4- تخفيض العملة لحفز الصادرات يحتاج لزيادة الطلب من السوق العالمي وهو امر غير متوفر في الظروف الحالية، الأمر الذي قد يخلق توترا بين الصين وكل من اوروبا والولايات المتحدة، ويدفع هذه الدول إلى تخفيض مقابل لاسعار عملتها مما يفتح المجال امام حرب عملات قد تتطاير شظايها على اقتصاديات الدول الفقيرة، ويكفي ملاحظة بداية تراجع أسعار الدولار والاسترليني في أكبر تراجع منذ 1998
فإذا كانت "بريطانيا العظمى تتضاعف وارداتها من الصين بمعدل الضعف خلال العشرية الماضية، فإن تخفيض اسعار العملة الصينية سيزيد الضغط على المنتجات المحلية البريطانية بالمنافسة الوافدة، فإذا كان الأمر كذلك في بريطانيا العظمى، فكيف سينعكس ذلك على من " لا خيلَ عندك تهديها ولا مال"...؟ صدقوني فإن العالم مترابط وأعقد كثيرا جدا مما يعتقد "التبسيطيون"...ربما.

 

شوهد المقال 1574 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

نجيب بلحيمر ـ إهانة مظاهر "الدولة" أهم من ترسيم تسعيني

نجيب بلحيمر  أهم من ترسيم تسعيني رئيسا لمجلس الأمة، بعد نحو سنتين من توليه هذه المسؤولية بالنيابة، طريقة إخراج هذه العملية.ما حدث اليوم يؤكد أن هذا
image

عبد الجليل بن سليم ـ النظام السلطوي تعامله معنا .. تعاملنا معه

د. عبد الجليل بن سليم  عندما يتم إلقاء القبض على أي شخص قام بحقه في الكلام و التعبير عن سخطه ، فان ردة فعلنا لمادا النظام
image

عبد الرحمن صالح ـ عزيزي المواطن(ة): اعرف حقوقك عند الاعتقال من طرف الشرطة الجزائرية أو المخابرات

عزيزي المواطن(ة):اعرف حقوقكإن ممارسة التظاهر والتجمع و التعبير عن الرأي حق دستوري مكفول ، وتضمنه المواثيق الدولية و التشريع المحلياذا تم توقيفك بمناسبة ممارسة هذه
image

حكيمة صبايحي ـ الشعب ليس حزبا سياسيا، وهو أكبر من كل الأحزاب السياسية

حكيمة صبايحي  لهذا يحتاجه الجميع، فهو وحده مصدر كل شرعية، والذين يرددون: "إذا بقي الشعب بلا مشروع محدد ستبقى المسيرات بلا معنى" أعتقد أنهم يخلطون بين
image

خديجة الجمعة ـ اللامنتمي

خديجة الجمعة  اللا منتمي : هو الذي يبحر في سماء غير السماء المعهودة. وينطق بما في حياته للبعيد . وخيالاته تنطق بما في جوفه.اللا منتمي لاتوقفه
image

عثمان لحياني ـ عامان من الحراك الجزائري: منجزات ملموسة ومطالب مركزية تنتظر التحقيق

عثمان لحياني  يصعب جرد حساب الحراك الشعبي الجزائري في غضون عامين من الانتفاضة السلمية. فمنذ تظاهراته الأولى في 22 فبراير/شباط 2019، أعلن الحراك عن
image

ناصر جابي ـ الحراك الجزائري في سنته الثانية… ماذا حقق وما ينتظره من تحديات؟

د . ناصر جابي  ليس هناك اتفاق ولو جزئي بين الجزائريين، حول حصيلة للحراك الشعبي الذي انطلق في 22 فبراير 2019 وهو يدخل سنته
image

نصر الدين قاسم ـ وتسقط الأراجيف ويعلو صوت السلمية

نصرالدين قاسم  أثبتت السلمية مرة أخرى أنها سيدة قرارها، قررت تعليق المسيرات الاحتجاجية لا خوفا من السلطة ولا ارتداعا من سطوتها وبطشها إنما صونا لصحة الجزائريين
image

نجيب بلحيمر ـ السلمية.. ثابت وطني ومفتاح المستقبل

نجيب بلحيمر السلمية حية.. هذا ما أخبرنا به هذا الاثنين التاريخي الذي خرج فيه الجزائريون عبر مختلف أنحاء الوطن ليقولوا بصوت واحد انهم مصممون على إنقاذ
image

محمد هناد ـ التعديل الوزاري والجزائر تدي الإستقلال

د. محمد هناد   الشكل الذي أتى به «التعديل» الوزاري الأخير لم يكن منتظرا ؟ لاسيما بعد تلك النبرة الساخرة التي سبق لرئيس الدولة عبد المجيد تبون

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats