الرئيسية | الوطن السياسي | شعلان شريف - دينيّ أم مدنيّ؟ النظام السياسي في العراق

شعلان شريف - دينيّ أم مدنيّ؟ النظام السياسي في العراق

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

 

شعلان شريف 
 
النظام السياسي في العراق مدني (نظرياً) لكن حضور "الدين" في المشهد السياسي أقوى من حضور "السياسة المدنية". 
كان شعار "الدولة المدنية" من بين أبرز شعارات الحراك الشعبي في الأسابيع الماضية.
لنحاول إذن الدخول في التفاصيل لمعرفة ما هو "الدينيّ" وما هو "المدنيّ" في المشهد السياسي العراقي الحاكم.
هناك مجموعة من الأحزاب والكتل التي تعتبر نفسها "إسلامية" في البرلمان والحكومة. لكن ليس جميع هذه الأحزاب "دينية" بالمعنى الدقيق.
حزب الدعوة والحزب الإسلامي (السني) هما حزبان مدنيان (هذا توصيف وليس تقييماً ولا يبرئهما من الفساد والفشل والإجرام).
حزب الدعوة تحول إلى حزب مدني منذ منتصف الثمانينات حين اختلفت قيادته "المدنية" مع فقيه الحزب آنذاك الراحل مهدي الآصفي فتخلت القيادة عن فكرة وجود فقيه مرشد للحزب. 
الحزب الإسلامي هو الآخر ليس لديه مرشد ديني (معلن).
الأحزاب الشيعية الأخرى هي جماعات دينية وهو أمر سيئ لأنه يجعل الحزب السياسي يتمترس خلف القدسية المفترضة لرجل الدين وهو سيئ لأنه يمحو الحدود الفاصلة بين الأتباع الدينيين لهذا الفقيه أو ذاك وبين أتباع حزبه السياسي... وقد حصل أكثر من مرة عند انتقاد موقف سياسي لمرشد أحد هذه الأحزاب أن ينتفض أتباعه معتبرين هذا الانتقاد تجاوزاً على رمز ديني.
يمكن هنا فرز بعض التفاصيل:
المجلس الأعلى الإسلامي والتيار الصدري يتبعان شخصيتين يعتبران "رمزين دينيين" رغم أنهما لا يحملان صفة دينية فهما ليسا فقيهين .. وما يجعلهما "رمزين دينيين" هو فقط ارتداؤهما الزيّ الديني وانحدارهما من أسرتين "دينيتين". لكن النتيجة نفسها فحين يتعرض هذان الزعيمان لانتقاد على مواقفهما السياسية ينبري أتباعهما بالهجوم المضاد باعتيار النقد تجاوزاً على أسرة "آل الحكيم" أو "آل الصدر".
حزب الفضيلة ينطبق عليه تماما وصف "الحزب الدينيّ".. فهو يتلقى توجيهاته مباشرة من مرشده المرجع "اليعقوبي".. والأمثلة اكثر من أن تحصى في المواقف التي تعمد فيها هذا الحزب خلط الأوراق لمنح مواقفه السياسية حصانة دينية مفترضة.
بعض الفصائل المسلحة والتي لديها جناح سياسي (بدر - العصائب- الكتائب) شأنها اكثر تعقيداً فهي تتبع المرجعية الدينية- السياسية لمرشد الجمهورية الإسلامية الإيرانية الفقيه علي الخامنئي.. رغم أنّ هذه الفصائل تزعم أن السيد الخامنئي هو فقط مرجع التقليد الفقهي لأعضاء التنظيمات كأفراد وأن هذه حرية دينية فردية لا علاقة لها بالسياسة.
هل يمكن الاستفادة من هذه المعطيات لإعطاء مطلب "الدولة المدنية" صيغة محددة؟ هل يمكن مطالبة زعماء الأحزاب الدينية أو شبه الدينية (المجلس- التيار- الفضيلة) بأن يتحولوا بوضوح إلى أحزاب سياسية مدنية (مثل حزب الدعوة والحزب الإسلامي) وهذا يعني أن يقطع السيدان مقتدى الصدر وعمار الحكيم والشيخ اليعقوبي علناً صلتهما بشكل كامل بهذه الأحزاب الثلاثة وهذا يعني اعتزال هؤلاء الأشخاص الثلاثة للعمل السياسي اعتزالاً فعلياً؟

 

أعرف أنه مطلب تعجيزي فلا أساس قانونياً له أولاً، وثانياً وهو الأهم ليس من المتوقع أبداً أن يخرج الحكيم والصدر واليعقوبي من جلودهم ويتمردوا على أنفسهم ويتنازلوا عن طموحاتهم ومكاسبهم... لكن ألا يستحق هذا المطلب أن يكون على قائمة المطالب الشعبية باستثمار الجرأة الحالية التي أطلقتها المظاهرات... وخاصة أنّ هذا المطلب يتسق مع رؤية المرجعية النجفية التقليدية التي دعت في أكثر من مناسبة تصريحا وتلميحا إلى ابتعاد رجال الدين عن العمل السياسي المباشر؟ إن الدعوة إلى هذا المطلب المحدد والواضح ستجعل الحراك "ثورياً" بالفعل وسواء تحققت نتائجه أم لا فإنه سيعيد تعريف المصطلحات ودلالاتها في الوعي الشعبي ويؤسس قاعدة لعمل مستقبلي لبناء "الدولة المدنية".

تبقى مشكلة الفصائل المسلحة وأجنجتها السياسية وعلاقتها "الدينية" بالسيد الخامنئي ... وهذه مشكلة معقدة وفوق طاقة الحراك المدنيّ.. لكن قد يبرر تأجيل طرحها أنّ دور هذه الفصائل في المشهد السياسي حتى الآن ليس بذلك الحجم الكبير قياساً بالأحزاب الثلاثة الأخرى.

 https://www.facebook.com/chaalan.charif

 

شوهد المقال 1285 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

مريم الشكيلية ـ على مائدة الكلمات

مريم الشكيلية ـ سلطنة عماندعاني ذات فصل لوجبه عشاء على أظرفة شتاء...قال لي :جميل لون الوشاح الذي يطوق عنقك..قلت :يا سيدي أنا أنثى ترتدي الفصول
image

سعيد لوصيف ـ الطفو (émergence) و ديناميكية الحراك : الشغل لمليح يطول..

د. سعيد لوصيف  من عوامل نجاح الحراك، أن لا تنحصر وظيفته فقط في مواجهة نظام توليتاري مهيمن، صادر جميع حقوق المجتمع منذ عشريات، وإنما من وظيفته
image

عثمان لحياني ـ الحراك... والغنيمة

عثمان لحياني  من يعتقد أن الحراك غنيمة فهو واهم ، وواهم من يعتبر أنه يمكن أن يقضي به مصلحة، ومن يظن أنه يمكن أن يقضي من
image

عبد الباقي صلاي ـ العلاقات الإنسانية التي أصبحت في الصفر !

عبد الباقي صلاي من السهل بناء العلاقات الإنسانية،لكن من الصعب بمكان الحفاظ عليها كما هو متعارف عليه في كل أصقاع الدنيا،والأصعب من كل هذا
image

يزيد أڨدال ـ لماذا تتعثر الشركات الناشئة Startups في الجزائر ؟

يزيد أڨدال هذا السؤال هو ما يدور في بال الكثيرين من المهتمين بهذا المجال في الجزائر، وخصوصا ممن يملك أفكارنا يريد تجسيدها بإطلاق مشروعه الخاص، ولكن
image

حكيمة صبايحي ـ الحياء لحاء الحب الوطني الذي لا ينقطع مدده

حكيمة صبايحي  يحتاج الإنسان إلى حافز نفسي لإنجاز أي شيء وكل شيء بقدر ما يمكنه من الإتقان، وحتى عندما يتعب، يتابع العمل والاجتهاد، وحتى عندما تخدعه
image

نصرالدين قاسم ـ "الجمعة 106" خارقة .. فارقة

نصرالدين قاسم قطعت الجمعة السادسة بعد المئة قول كل خطيب، لتؤكد أن الحقيقة كل الحقيقة ولا شيء غير الحقيقة في الشارع في الهتافات والشعارات التي هدرت
image

رضوان بوجمعة ـ الأمة الحية تأبى البقاء رهينة للمنظومة الميتة

د. رضوان بوجمعة  الجزائر الجديدة 195 بعد عام كامل من تعليق الجزائريين والجزائريات للمسيرات بسبب وباء كورونا، عادت الميادين على المستوى الوطني اليوم الجمعة، في أول
image

نجيب بلحيمر ـ عودة السلمية.. الكابوس وطوق النجاة

نجيب بلحيمر "رانا ولينا وباصيتو بينا".. الرسالة واضحة، السلمية عادت وقشة "الاحتفال" التي كانت السلطة وزبائنها يتمسكون بها لعلها تنقذهم من الغرق بطوفان الشارع جرفتها اليوم
image

بوداود عمير ـ واقع الفنان الجزائري المؤلم " الفنان الكبير أحمد قادري " قريقش فنيا "

بوداود عمير  مؤسف ومؤلم جدا واقع الفنان الجزائري، لا وضعية مادية واجتماعية مريحة ولا عروض فنية تحقق بعضا من حضوره الفني. ذلك ما استخلصته وأنا أنهي

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats