الرئيسية | الوطن السياسي | نهاد مرنيز - حُلمي وطنٌ مُخْتلف ... !!

نهاد مرنيز - حُلمي وطنٌ مُخْتلف ... !!

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

نهاد مرنيز

 

 

بمُناسبة التعديلات الأخيرة ...دعُونا "نُمازحُ" حُكُومتنا قليلاً ..وبمَ أنَ رهاناتُنا قائمة وزائلة بنفس الوقت ... فهذا التناقُض هُو وليدَ قواعد جَديدةٍ بلـُعبة الشطرنج ! 
لا تُوجدُ هُناكََ براعةٌ كافيةً لِدُخول منطقة "الحِماية " ( عن اللُعبة أتحدث ) ..ومعَ ذلك تُطل على رُقعتهاَ موجاتٌ من الأخطاءِِ تُعيدُ نفسهاَ في كُل مرة بإكتساحِ المُربعات المُمتلئة من أجلِِ "المُبادلة" الضِمنية لا أكثر...
سُؤال بسيط : أين تتمُ عملية "بَعْث" الثقة مُجدداً بمن فشل بإنجاح برامجٍ ومهامٍ سابقة فيُنصب على إثرهِ بمكان مُغاير حتىَ يُعيدُ بهِ تكرار ماسبق ؟! 
إمنحُوني مَنصباً حُكُومياً مُدتهُ 168سا فقط ، ولن أتبادلَ فيه معكم خطاباتٍ ولا شعارات ولا حتى ظُهوراً إعلامياً يستفزُ قرفكُم المُعتاد ،فقط سيتمُ الآتي:
24سا الأولى / وضع "رقابة مدنية" على المُؤسسة العسكرية مع إحتفاظها بنُفوذها السياسي حتى لا يتم التلاعبُ على الحبلين بينهُما .
48سا /وضع ختم "إنتهاء الصلاحية " على كُل "سيرة ذاتية " يحملُ صاحبُها صفة "فاعل" سابق وإحالتهُ على "التقاعد السياسي " فـَوراً ...
72سا / الإسراعْ بإخلاء مقر البرلمان من أعراض "الإعتماد المُتبادل " الغير مُجدي ، وربطهِ بإجراءات "تدريبية " دورية مُشتركة مع المُجتمع المدني بم أنهُ مُمثلهُ المُباشر .
ثُــم : 
1/ خلق مفهُوم "المُمارسة الفعلية للسياسة " بدل " الشعوذة السياسية " التي تعتمدُ على "حُكْ تربحْ كـُرْطابْ " .
2/ تحويل الجَامعات إلىَ مُؤسسات "مِهنية" أكثر منها منهجية . 
3/ إلغاء قاعدة "الفُرص" التي أبادت جميع القطاعات .
/4 تجنُب طلب "يدَ العوْن" تحت غطاء "الإتفاقيات الثُنائية " مع الكثير من الدُول والإكتفاء بطلبها عند الضرورة من "مُنظمات إقليمية " مع شرط إمكانية توفر" الذكاء الإستراتيجي " على مُستوى " الخارجية" والتعامل معها بحذر..
5/ القضاء على بعض الإعلام "المُستنسخ" الذي يُنتجُ لنا جراثيم وميكروبات فِكرية فات أوانُها بالدُول التي تسبقنها بسنواتٍٍ ضوئية .
6/ " تشميع " جميع المكاتب الراعية لمشاريع "اللـُّونساج " وترْكها "شواهد حية " على صيغة التلاعب بطريقة خاطئة في دعم الشباب .
7/ إفتكاك "عمل السُلطة " من أيدي "الكواليس" ودفعها للعمل بــ "واجهة " القُبُول الشعبي إرضاءاً لجميع الأطراف . 
بعدهاَ .... إذ لم يستوعب الشعب هاته النقاط وقتهاَ فقط سنُضطر لترحيلهِ لإحدى الجُزرالتي لا تحتكمُ لأي شرْع أو قانُون ..وهُناك بإمكانه التفرغ والإستمتاع بحُروبه القومية والطائفية التي حادتْ عنْ مفهُوم "الدولة الواحدة " ومنحهم فُرصة لإبادة بعضِهم البعض ..مع جلب شعب آخر " فايق برُوحو" أكثر من "فايق بغيرو" بدُون فائدة .. وقادر على إستصاغة ما يدُورُ حولهُ .
لأنهُ بالنهاية الجزائر بحاجة لبناء "وَاقع " وليس بـ"التعجيل " لإقامة وإستحضار"قيامة " ليستْ من صَلاحِيات البشر .

 

مُلاحظة مُهمة : هذا المنشُور هُو "رسالة " وليسَ طلب توظيف .

 

نــهاد ©

 

شوهد المقال 8146 مرة

التعليقات (1 تعليقات سابقة):

البشير بوكثير في 09:22 14.04.2017
avatar
لاعدمناك ..

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

الانسانية الحقة

اذا حولنا تعريف الانسانية فان الامر سيتعذر علينا لان مفهومها يختلف من فئة لفئة الفئة الاجتماعية من الطبقة العالية المستوى الفكري والمالي تفسر معنى الانسانية
image

زيف قلمك

زيف قلمك مد عرفت مدادك مد تنبهت لودادك علمت ان كتاباتك ستكون برسمك على صدر الدنى والقلب يا من سطرت حروف اسمك على
image

كازينو رام الله : المسرح ينهار على رؤوس المُقامرين بفلسطين؟!

كازينو رام الله : المسرح ينهار على رؤوس المُقامرين بفلسطين؟! د.شكري الهزَّيل ببدو ان بداية نهاية مقامرة " سلام الشجعان" قد بدأت تلوح في
image

مرفئ عينيك**** نورا الواصل

عندما وصلت... إلى مرفئ عينيك.... إتخذت القرار... هنا... أحطم أشرعتي.... أغرق سفينتي.... وأترك الإبحار... هنا... وجدت ضالتي.... والنبض الذي... لأجله كانت.... الأسفار.... هنا... بمرفئ عينيك...
image

النخوة العربية ....بقلم : حمادي مريم/ الجزائر

النخوة العربية عذرا فيروز و نزار ......... سمحا لمقامكما الأرفع..... عفوا لتميم و السوداني.. علي صدركما الأوسع...... شكرا للعراقي و السودانية هنيئا
image

Freedom of expression is not a crime ... #blogging_Not_crime in Algeria Criticism crime in Algeria!!

translation / content  Cringed at many national and international human rights organizations of the terrible retreat of human rights and fundamental freedoms in
image

تراه من يكون؟

تـــراه من يكون؟...محمد بتش " مسعود" كان مترنّحاً في مشيته,لقد كسته صفرة الموت لسنين خلت,لكنّه مازال حيّا يرزق.في يده عصا خشبية
image

عادل السرحان - كم أذاقتنا الليالي

 عادل السرحان          مر عمر مثل أطياف الخيال والليالي كم أذاقتنا الليالي وانقضى ماكان منا غفلة بين صد واشتياق وابتهالايه كم ذكرى تناءت بيننا ايه كم قد
image

عادل السرحان - القدس بعدك لم تنم

عادل السرحان             نم بايني بهدأة فالقدس بعدك لن تنم أمضيت ليلك في وجوم والصبح جاء ولم تنم والله والبيت العتيق ومن براك وما علم سنزلزل الدنيا بهم والقدس أرض المحتدم ونشد  للقدس الوريد إلى الوريد

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats