الرئيسية | الوطن السياسي | وليد عبد الحي - تقرير الأمم المتحدة حول المقاتلين الاجانب في سوريا والعراق

وليد عبد الحي - تقرير الأمم المتحدة حول المقاتلين الاجانب في سوريا والعراق

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

أ.ذ. وليد عبد الحي
 
صدر عن فريق خبراء يعمل تحت اشراف الأمم المتحدة تقرير بعنوان " Analysis and recommendations with regard to the global threat from foreign terrorist fighters" وتاريخ تسليمه لمجلس الامن الدولي هو 24 مارس 2015، لكنه اعلنه بتاريخ 19 مايو 2015، تحت رقم 358 لعام 2015.
يقع التقرير في 18 صفحة (من صفحة 5-23)، وتم تقسيم التقرير إلى خمسة أجزاء: قاعدة الدليل أو الاثبات، تقييم الخطر ، التحديات، الاستجابة واخيرا التوصيات.
ويمكن تلخيص أهم ما ورد في التقرير على النحو التالي:
1- ان عملية الرصد لحركة وانتقال المقاتلين الأجانب امتدت لعدة سنين استنادا لقرارات سابقة تتعلق بالقاعدة وجبهة النصرة وداعش. وأما التحقيق فقد استغرق ستة شهور مع الدول الأعضاء، وزيارة 21 دولة ، والاتصال ب 27 جهاز مخابرات منذ 2013.
2- يقول التقرير ان الفريق ارسل لجميع اعضاء الامم المتحدة( 193 دولة) لتزويده بالمعلومات لكنهم لم يتلقوا ردودا إلا من 42 دولة.
3- تبين ان هناك مشكلات في المعلومات لدى بعض الدول التي لا تعرف عن المقاتلين الاجانب ،كما تتباين التقديرات للأعداد، نظرا لان البعض من المقاتلين يدخلون بطرق لا تعرف عنها الدول.كما ان تقديرات المخاطر المترتبة على عودة المقاتلين لدولهم تتباين من دولة لأخرى.
4- يصنف التقرير المقاتلين في ثلاثة أصناف : المرتزقة، المتطوعون، الإرهابيون(المنتمين لتنظيمات).
5- يشير التقرير للموجة الاولى من المقاتلين بأنهم من الذين قاتلوا في أفغانستان خلال الثمانينات من القرن الماضي، او من المتطوعين الذين سافروا للجزائر والصومال وطاجيكستان ويوغسلافيا في التسعينات ، أو من الذين ذهبوا للعراق أو باكستان أو اليمن في ما بعد 2000.
6- يشير التقرير إلى بعض التحول في النظرة لهؤلاء المقاتلين ، ففي زمن القاعدة (الثمانينات) كان ينظر لهم "كأبطال" خلافا للنظرة الحالية ، ثم يسرد التقرير دور هؤلاء في الاحداث في بعض المناطق لاسيما في دول جنوب شرق آسيا وكينيا و والصومال...الخ.
7- في الوقت الحالي يشير التقرير لتفاقم المشكلة وزيادة الاعداد ، حيث ارتفع عدد المقاتلين الأجانب إلى حوالي 25 ألف ينتمون لاكثر من مئة دولة بعضها لم يسبق لها أن عرفت هذه الظاهرة في المراحل السابقة.
8- يحدد التقرير هدف التنظيمات الارهابية من :المغالاة" في العنف بأنه سعي وراء "اشاعة الفوضى ودفع الدول لردات فعل حادة" لاستغلالها من قبل التنظيمات.
9- نقطة مهمة يشير لها التقرير وهي أن ال 25 الف مقاتل بعضهم قتل، وبعضهم عاد لبلاده وبعضهم انتقل لدولة ثالثة ويعضهم ترك الامر كله وبعضهم تم تأهيله من دولته للعمل العادي وبعضهم ما زال يقاتل في الجبهة
10- يقدر التقرير أن 20-22 الف من المقاتلين الأجانب في سوريا والعراق، ويشير التقرير إلى مشكلات الدول في تقدير المقاتلين إلا انه يؤكد على أن ست دول قدم كل منها اكثر من الف مقاتل، بينما وصل من 42 دولة حوالي 100 مقاتل من كل منها، وهناك بضعة دول جاء من كل منها ما بين 1-100 مقاتل.
11- يقدر التقرير أن نسبة الزيادة في عدد المقاتلين خلال الفترة من شهر يونيو 2014 –مارس 2015 ارتفع بنسبة تفوق 71%، وأن نسبة الزيادة من بعض دول أوروبا ودول آسيا تراوحت بين 70 -733%(سبعين إلى سبعمائة وثلاثة وثلاثين في المئة).
12- يشير التقرير إلى ان بعض المقاتلين من ذوي الخبرات السابقة في التنظيمات الارهابية أو أجهزة المخابرات،كما أنهم إلى جانب ممارسة الاغتصاب والقتل "يؤججون النزاعات الطائفية"، ويقدر التقرير أن 15% من المقاتلين الاجانب شاركوا في اعمال ارهابية خارجية. كما يشير التقرير إلى ان المنتمين لعرق معين يقاتلون مع بعضهم وكثيرا ما تصارعوا مع غيرهم.
13- وبعد تحديد اماكن تواجد هؤلاء المقاتلين يشير التقرير إلى ان اغلبهم في العراق وسوريا وافغانستان،وهناك أعداد أقل في اليمن وليبيا وباكستان ودول الساحل الافريقي و والصومال والفلبين..وأغلب المقاتلين هم جنسيات مغربية وتونسية وفرنسية وروسية ،وهناك اعداد من دول تنضم حديثا لمصدري المقاتلين مثل فنلندا والمالديف وترينداد وتوباغو..
14- يشير التقرير إلى ان اغلب المقاتلين عبروا من تركيا إلى سوريا( 911 كيلومتر طول الحدود) وإلى العراق (311 كيلو).
15- يناقش التقرير آليات التجنيد والتركيز على الشباب وعلى وسائل التواصل واستخدام الافلام العنيفة..وهنا يوضح التقرير أن المقاتلين الاجانب في سوريا والعراق هم من:
أ‌- ذكور تتراوح أعمارهم بين 15-35 سنة
ب‌- تتنوع دوافع قدومهم من نزعة التطرف إلى الشعور بحالات الاغتراب أو انهم من عالم الجريمة
ت‌- هناك تزايد في عدد النساء المتجهات للعراق وسوريا، وبعضهن التحقن بحثا عن عائلاتهن أو متطوعات أو بحثا عن الزواج من مجاهد
16- تتمثل مراكز الجذب للتجنيد في المدارس( الولايات المتحدة) أو السجون( فرنسا) أو شبكات الجريمة( الشيشان ) ،كما تشكل المدفوعات المالية حافزا آخر للجذب بخاصة في داعش.
17- منذ بداية العام الحالي هناك تحول متزايد من المشرق العربي (سوريا والعراق) نحو ليبيا.
18- اما جهات النقل والتسهيل لحركة المقاتلين فتضم منظمات وافراد، وهي تقوم بتسهيل الحركة في تركيا خاصة وتوفر المترجمين وتوفير وثائق السفر والتنقل المزورة، ناهيك عن التمويل لهم ودفع مستحقات الحياة، ويتم ذلك عبر وسائل غير قانونية او من خلال طرف ثالث.
19- وحول طرق نقل الأموال يشير التقرير أنها تتم عن طريق مسافرين عاديين "مقابل ثمن" ويعطي مثالا أن امرأة اعطت مسافرا الف جنيه استرليني مقابل حمل 20 الف جنية لسوريا، او يتم نقل الاموال من خلال فروع البنوك الوطنية في الخارج، او من خلال مؤسسات الاعمال وتصفية اعمالها لصالح تمويل تنظيم معين.
20- اخيرا يحاول التقرير ان يحدد التحديات لمنع النقل والتجنيد والتمويل وضرورة التشارك في المعلومات(وهو امر ذكرت بعض الدول انه يتحسن منذ 2014)، لكن نسبة التشارك في المعلومات لا تتجاوز 10% طبقا لاحدى الدول. وضرورة التعاون الاستخباراتي وضبط الحدود وأدوات التواصل الاجتماعي.

شوهد المقال 1210 مرة

التعليقات (1 تعليقات سابقة):

سمير في 06:18 31.05.2015
avatar
الغريب في الموضوع ان الكاتب لم يتطرق الى جيش المهدي وجنود حسن زميرة بما ان يوميا التوابيت ترسل الى بلادانهم
ياليت يذكر لنا تقرير كامل عن عدد تلك المقاتلين

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

الثمن الباهظ

الثمن الباهظ شباب في سجن وكلاء الاستعمار دولة مدنية ماشي عسكرية جزائر جزائرية حب من حب وكره من كره 
image

جلال خَشِّيبْ ـ "النهاية الجديدة للتاريخ" بَرَاغ خانا

إعداد وترجمة: جلال خَشِّيبْ، باحث مشارك أول بمركز دراسات الإسلام والشؤون العالمية (CIGA) مجلّة المصلحة القومية، 06 مارس 2021، الولايات المتحدّةالكلمات المفتاحيّة: الجيوبولتيك، العلوم السياسية، نهاية
image

حكيمة صبايحي ـ جلالة "الهايشر"

حكيمة صبايحي  من أطلق لفظة "الهايشر" على الشعب الجزائري؟ ماذا تعني لفظة "الهايشر"؟ طبعا لا يمكن أن تعني إلا لفظة سوقية تحط من شأن الشعب الجزائري،
image

جمال الدين طالب ـ لماذا يزعجهم "التاجديتيون"؟ بعض الأفكار لمحاولة الفهم ...

بقلم: حسني قيطونيترجمة: جمال الدين طالب تحليل ممتاز للباحث والمخرج الأستاذ حسني قيطوني نشره اليوم على صفحته على فيسبوك ولم أستطع الانتظار لترجمته بسرعة للعربية ومستقبلا
image

Kitouni Hosni ـ Pourquoi les Tadjadit dérangent ?

Kitouni HosniQuelques idées pour tenter de comprendre...Le cas Mohamed Tadjadit a provoqué une controverse au sein du Hirak et bien au-delà. Pour la première
image

نصرالدين قاسم ـ الجمعة 112 الحراك راسخ في السلمية ولكل حدث حديث..

نصرالدين قاسممثل أحرار السلمية في توادهم وتعاضدهم وتضامنهم كمثل الجسد الواحد إذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد بالسهر والحمى.. في الجمعة الثانية عشرة
image

حماد صبح ـ قراءة في كتاب " السهم المرتد " رفيف دروكر

 حماد صبح يتناول هذا الكتاب أحداث الانتفاضة الفلسطينية الثانية التي انفجرت في 28 سبتمبر 2000 احتجاجا على زيارة شارون إلى المسجد الأقصى ، وتعبيرا عن غضب
image

"أُريد ابنا واثقا في نفسه" أول إصدار للكاتبة " مريم عبد الحميد شريبط" عن دار قيرطا للنشر والتوزيع.

الوطن الثقافي ـ ح . و  يصدر عن دار قيرطا للنشروالتوزيع بقسنطينة أول مُؤلف للكاتبة والأُستاذة "مريم عبد الحميد شريبط"، بعُنوان " أُريد ابنا واثقا
image

يسين بوغازي ـ الفٌلول ضد شباب الرئيس ؟!

  يسين بوغازي   رٌفع لثامٌ  زمن تشريعي جزائري ، رفع بمقاسات  جزائر  جديدة  فبدا  غريبا عجيبا يحتاج قراءة وتأمل ؟! 
image

سعيد لوصيف ـ في مسألة الوحدة والمجتمع المفتوح

د. سعيد لوصيف   في مسألة الوحدة والمجتمع المفتوح : أو كيف ينبغي أن يتجه التفكير في مأسسة الصراعية في ديناميكية التحول.. شرعنة معيار عام يحتكم إليه

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats