الرئيسية | الوطن السياسي | وليد عبد الحي - القفاز الصيني الناعم

وليد عبد الحي - القفاز الصيني الناعم

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image


أ.ذ. وليد عبد الحي
 
بينما تحاول الولايات المتحدة أن تواري "دخان البنادق" في ميادين دبلوماسيتها في عهد أوباما ولاسباب بنيوية، تنهمك الصين في دبلوماسية " الصعود السلمي" بأدوات تتسنمها الأداة الاقتصادية، وهو ما يتجلي في سلسلة المؤسسات المالية التي عملت على جعلها منافسا " لبقاْ " لمؤسسات بريتون وودز بخاصة البنك الدولي وصندوق النقد الدولي، وهو ما يتضح في بنك البنية التحتية الآسيوي(Asian Infrastructure Investment Bank) و بنك التنمية الآسيوي الجديد(New Asian Development Bank) استكمالا لمشروع "نقدي" يقلص من "صدارة" صندوق النقد الدولي في تنظيم السيولة الدولية تمثل في (Contingent Reserve Arrangement )، وهذه كلها بدأت تعمل منذ أقل من 3 سنوات فقط.
وتبدو الصين رائدة في كل هذه المشروعات ، فهي المساهم الاكبر في هذه المشاريع التي تبلغ قيمة موجوداتها مجتمعة حوالي 310 مليار دولار، وهو رقم يبقى متواضعا قياسا لمؤسسات بريتون وودز لكنه يمثل "البنية التحتية لدبلوماسية الصعود السلمي من ناحية ، كما أن إجراءات القرار في هذه المؤسسات "التي تقودها الصين" تتبنى نهجا جديدا في اتخاذ القرارات من ناحية ثانية، ففي مؤسسات بريتون وودز يكون الوزن التصويتي بمقدار مساهمتك(one dollar one vote r )، ، ففي البنك الدولي تتساوى القوة التصويتية للصين مع دول صغيرة مثل دول البينولوكس، وفي بنك التنمية الآسيوي القديم تصل القوة التصويتية لليابان ضعف القوة التصويتية للصين. بينما في قفازات الصين الناعمة تتساوى الأصوات بغض النظر عن فارق المساهمة، ففي بنك التنمية تساهم الصين ب 41 مليار دولار ووزنها التصويتي يتساوى مع وزن جنوب افريقيا ذات ال 5 مليار فقط.
كذلك يلاحظ أن بعض هذه المؤسسات تجاوز العضوية المنتقاة، ففي بنك البنية التحتية توجد إيران واسرائيل والسعودية معا إلى جانب الدول الأخرى(حتى الآن 52 عضوا من بينها الأردن التي انضمت قبل 3 شهور)...
وتبدي الولايات المتحدة واليابان(وهما اصحاب نفوذ في مؤسسات بريتون وودز) امتعاضا شديا من أدوات الصين الجديدة، لكن يبدو أن الصعود الصيني "واثق الخطوة يمشي ملكا .

شوهد المقال 1239 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

جابر خليفة جابر ـ ثقوبُ عار – أكاليلُ غار قراءة في " ثقوب عارية " للروائي علي الحديثي

جابر خليفة جابر    يُصنفُ هذا العمل ضمن الروايات القصيرة إذ تتكون من 73 صفحة موزعة على 11 مقطعاً. ويتخذُ الحدث فيها مساراً
image

محمد هناد ـ آخر خرجة : «نداء الوطن» !

د. محمد هناد  بعد واقعة تعديل قانون الجنسية، ها هي السلطة تطالعنا بمسعى جديد لن يأتي لها إلا بمزيد من الجفاء. يتعلق الأمر بإنشاء «تحالف» (مع
image

جباب محمد نورالدين ـ هل يضحكون على الشعب هذه المرة ؟

د. جباب محمد نورالدين  لا أعلم إذا كان، هذه المرة، يضحكون على الشعب مثل بقية المرات، فقد قالوا له سابقا يجب ان تقدم التضحيات
image

العربي فرحاتي ـ نخب انتهازية طور التكون ..في مهمات قذرة...

د. العربي فرحاتي  في غياب دولة الحق والقانون والعدالة والحرية ..من الطبيعي أن يكون لكل مرحلة سياسية استبدادية انتهازيوها كحال نظامنا الجزائري..فكان لمرحلة شعار "من الشعب
image

رضوان بوجمعة ـ العقل السياسي وبناء التحول الديمقراطي

د. رضوان بوجمعة  الجزائر الجديدة 198 يواصل الجزائريون والجزائريات مسيرتهم السلمية من أجل إخراج الجزائر مما هي فيه، المسيرة بدأت منذ أكثر من عامين، وهدفها الأساسي
image

عادل السرحان ـ البراحة

عادل السرحان                في البراحة شجرة يقطين تزحف الى النهر نخلتان لنا وأخرى لجارنا عضتني أمي بأسنانها الجميلة يوم تغيبت عن المدرسة تحت إحداها وكل البلابل التي
image

مولود مدي ـ الإقتصاد الريعي في خدمة النظام السياسي الجزائري

مولود مدي  من أحد الأدوات الأساسية التي استعملتها السلطة في تشديد السيطرة على المجتمع: احكام القبضة على السوق الوطنية للسلع والمواد الإستهلاكية الأساسية، ومراقبة سوق العمل.ولهذا
image

عادل صياد ـ نخب بين " ثورية ، انتهازية ، جبانة "

عادل صياد   في هذه اللحظات التاريخية المفصلية والحاسمة، التي يصنع ملحمتها الشعبُ الجزائريُّ العظيم منذ اندلاع ثورة 22 فيفري 2019، وما تلاها من أحداث ومحطات، تشكّلت
image

نصرالدين قاسم ـ في الجمعة 107 السلمية تحاصر السلطة

نصرالدين قاسم إصرار السلطة على التدليس بقصد التدنيس، والاعتقالات والتجاوزات لقمع المسيرات ووقف الاحتجاجات، كشف عوراتها وفتح عليها جبهات جديدة ما لها عليها من سلطان، بدأت
image

فوزي سعد الله ـ مصير غاز الجزائريين في المياة الغربية للبحر المتوسط

فوزي سعد الله  عندما تُقرع طبول الحروب لن يفيد صم الآذانجزء هام من مستقبل الجزائريين يُلعب في مياه البحر المتوسط الغربية حول حقول الغاز البحري قرب

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats