الرئيسية | الوطن السياسي | حافي وجيدة - المعارضة الجزائرية الهشة

حافي وجيدة - المعارضة الجزائرية الهشة

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image
 
حافي وجيدة 
 
 
 
 
 
 
معارضة هشة وضعيفة تلعب أدوار ثانوية مثلها مثل البرلمانيين , وظيفتها هي الإشهار وتنعات الروح لا أكثر ولا أقل , برهنت أكثر من مرة على ضعفها وعدم قدرتها على مجابهة التطورات والأوضاع السلبية التي تحدث داخل وخارج الوطن ,أسمع صوتها فقط في الانتخابات الرئاسية أين يكثر السب والشتم وووو, بعدها تنطفئ كالشمعة وتكتفي إما بالتنديد ,أو القبول والرضا والمباركة كما فعلت رئيسة حزب العمال الويزة حنون التي كان يظنها الجميع سياسية من الطراز الجيد وتختلف عن سابقيها , لكنها في الأخير خذلت الجميع وانحازت إلى الصف الواقف والقوي , ومنذ آخر انتخابات رئاسية لم نعد نسمع بها إلا ما كان في الأيام الماضية لما قرر تعديل الدستور ,أين بدأت الأقاويل والأحاديث وخرجت الأرانب من جحورها ,وكل واحد بدأ في إبداء رأيه حسب مصلحته ومكانته وحزبه , فهل هذه معارضة بالله عليكم؟ لا تهتم إلا بالسياسة وبمصالحها ,ودائما تترقب مقعدا لها في الوزارة كترقب لجنة الإفتاء لهلال رمضان , فمقري وبن فليس ولويزة وغيرهم ما هم إلا دمى متحركة , هدفهم الوصول إلى السلطة , أو احتلال مركز مقرب من الرئيس لكي يبقوا داخل المرميطة في أمان واستقرار ولا يرموا إلى مزبلة النسيان , آخرون كالإسلاميين يختلف طموحهم عن غيرهم من العلماننين المعارضين , يتكلمون باسم الإسلام للوصول إلى مراتب عليا ,وللتحكم في رقاب الناس باستعمال الإسلام ومبادئه , بمعنى أخر يستعملون مصطلح الإسلام السياسي للوصول إلى مبتغاهم ,والمصيبة أنهم يفهمون بعضهم البعض لذا تجدهم في مقدمة المطبلين والمصفقين وفي الكراسي الأمامية , يغيرون أرائهم وحديثهم بدبلوماسية رفيعة مبدأها الجزائر والحفاظ على الاستقرار ,وهم في الكواليس أخذوا حقهم وزيادة سواء بمبالغ مالية تصب في حساباتهم البنكية ,أو مراكز عليا تسكتهم وتغلق أفواههم ,معارضة للأسف لا تهتم بالمواطن البسيط ومتطلباته ,تضعه دائما في آخر اهتماماتها , فنصف شباب الجزائر بطال ,بدون شغل ولا أحد منهم قرر الخروج إلى الشارع للمطالبة بتعديل الوضعية وترسيم الشباب البطال ,وخاصة الجامعي المثقف منهم الذي يشتغل بصيغة عقود ما قبل التشغيل ,أو حتى المتعاقدين في مراكز حساسة كالصحة والتعليم ,والذين مازالوا يشتغلون بأجر 23000دج , شباب لو تسأله وتقول له ما رأيك في المعارضة الجزائرية ,يرد ويقول : "ماتبكي ,ماتفرح" , تخدم لروحها ومصالحها وأبنائها , شباب يستعملونه كمصطلح لتمرير مقترحاتهم ومصالحهم , لكن للأسف وقت الجد والحقيقة هم لا يختلفون عن الدولة وشعاراتها المزيفة , ولأن حديثي سيكون عن المعارضة أغتنم الفرصة للحديث عن معارضة خاصة يرأسها شاب في العقد الرابع من عمره , تخلى عن جنسيته الفرنسية وغادر بلاد الجن والملائكة ليستقر في الجزائر بلد المليون والنصف مليون شهيد ,هو صحيح ابن الجزائر , لكن ترشحه للرئاسيات الفرنسية ,وبعده عن البلاد لمدة طويلة جعلت عامة الشعب يخافون منه ومن برنامجه, بل في كثير من الأحيان يستهزء منه ويتهمونه بالجنون , فمن جهة ما يقوم به رشيد نكاز يدعوا إلى الضحك ,ليس من شخصه ولكن من أعماله ومحاولاته البائسة واليائسة للوصول إلى هرم السلطة , فكلنا نعرف أن الديناصورات الكبيرة والحيوانات المفترسة لا تسمح للصغيرة بالبروز وإخراج الرأس , وإذا حدث وحاولت كشجاعة منها فافتراسها وموتها هما النتيجة الوحيدة والمتوقعة , هكذا رشيد نكاز فلا الجيش ولا أحد من الرؤوس الكبيرة في هرم السلطة سيسمح له بتنفيذ وتحقيق برنامجه ,لأنهم يعتبرونهم أصلا غير موجود ,وطفلا يلعب في ساحة ممنوعة على الصغار أمثاله ,مع أن الرجل صراحة يتكلم كلاما معقولا ,وهو الوحيد الذي خرج عن صمته وطالب بمطالب تخص الشباب وأحلامهم ,وهو مقارنة بالآخرين شجاع ولا يخاف في الحق لومة لائم , لا تهمه الأموال لأنه شبعان مرتاح ,ربما سيدي انتماؤك الفرنسي وبروزك في هذه الفترة بالذات هو من دفع بالكثيرين إلى الشك والريبة في شخصك , فمن يدري فربما هو عميل لفرنسا حسب أحد الشهادات ,أرسلته ليزيد الطين بلة ,على كل حال مازال الرجل يحاول ويعارض بشدة عدة قوانين مثل الغاز الصخري واستعمالاته , وغيرها من القوانين السلبية التي لا تخدم الوطن وتطوره ,لكن يد واحدة ما تصفق وعوض أن نطالب بمطالب هي بعيدة المنال كتخلي الرئيس عن منصبه وإجراء انتخابات مبكرة وووو, لما لا نضع اليد في اليد ونحاول إخراج أنفسنا من المأزق الذي وجدنا فيه أنفسنا بتعاون فرنسي أمريكي يهودي , فالجزائر للأسف في خطر من كل النواحي سواء الحدودية أو حتى الداخلية ,تفاقم مشاكلها وانهيار أسعار النفط الذي زاد الأمور تعقيدا, وصراحة معارضة كهذه أصبحت تؤرقني وتقلقني وتدفعني إلى التقيؤ. فما نحن بحاجة إليه ليس كلام وفقط , بل تنفيذ وفوري ,لأن ما تعانيه البلاد وفي كل الميادين يتطلب نقدا بناء هادفا , ليس أحاديث نملأ بها صفحات الجرائد ونقولها أمام الكاميرات ,فالجزائر ليس بوتفليقة وعهدة رابعة وخامسة ,بل هي أكبر من هذا كله ولديها من المشاكل ما يكفي للنقاش والمعارضة , فنحن نتناول طعاما غير صحي ,نصفه مواد مسرطنة تتسبب في موتنا بطريقة أو أخرى , والسبب هو شجع بعض الفلاحين ,والأغذية المستوردة من الخارج الجزائر هي قطاع صحة مريض لم يستطع توفير العلاج لمواطنيه هي أموال تنهب وتسرق يمينا وشمالا ,هي جرائم مرتفعة وحالات طلاق وتهدم كلي للأسرة والتعليم , فكفانا من كل هذه الترهات ولنلتفت ولو مرة واحدة إلى مصلحة الشعب المسكين ,ولنفكر بصدق يا معارضتنا بالجزائر والباقي يأتي تدريجيا ,والسلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته .


شوهد المقال 965 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

عثمان لحياني ـ الجزائر... الفقر يصافح صانعه

عثمان لحياني  يحدث أن يلتقي الفقر بصانعه في قصر المؤتمرات في العاصمة الجزائرية، فعلى شاشة كبيرة شاهد الرئيس عبد المجيد تبون والوزراء في الحكومة
image

سعيد لوصيف ـ الموقف: ارادة التغيير لا تتأتى ببيانات.. المبادرات تشخيص مغلوط لواقع معلوم...

د. سعيد لوصيف  الواقع مستمر منذ سنة ويعبر عن صراع ارادات : ارادة التغيير في مواجهة ارادة اعادة انتاج النظام واستمراره... القول بندوة جامعة ينمي
image

فوزي سعد الله ـ عن إسهام الأندلسيين في نهضة بجاية وازدهارها والدِّفاع عنها...

فوزي سعد الله   "...في القرن 13م، أًصبح الأندلسيون، يقول ناصر الدين سعيدوني في "دراسات أندلسية" ، يحتكرون تقريبا المناصب العليا في الدولة في
image

نجيب بلحيمر ـ سلطان الظلام ..القانون غير المكتوب في الجزائر

نجيب بلحيمر  في ثلاثة ايام يظهر الحكم بالإعدام الذي صدر في حق جريدة النهار. لا يهم رأينا في الجريدة ومحتواها، لا نعرف كيف اتخذ قرار حرمانها من
image

النظام الجزائري ترفض رسمياً ترخيص لإقامة ندوة جامعة في قاعة حسان حرشة لفتح نقاش جاد بين نشطاء وفعليات الحراك

بيان  تأجيل الندوة الجامعة لنشطاء وفعاليات من الحراك الشعبي والدعوة الى عقد ندوة صحفية غدا الخميس *نحن فعاليات ونشطاء من الحراك الشعبي، احتفالا بالذكرى الأولى
image

عبد الجليل بن سليم ـ الحراك لا تختصره في زاويتك المفضلة لكي لا تصدر عليه حكما

 د. عبد الجليل بن سليم  الامبراطور الروماني Marcus Aurelius لم يكن فقط رجل سياسة بل كان أحد أعمدة الفلسفلة الرواقية التي كان يستعملها في
image

محمد هناد ـ مواصلة النظام الجزائري استغباء الشعب ..يوم الأخوة بين الشعب والجيش ؟؟

 د. محمد هناد   1. الرئيس عبد المجيد تبون يقرِّر «تخليد الذكرى الأولى لحراك 22 فبراير» ! 2. الرئيس عبد المجيد تبون «يعلن يوم 22 فبراير يوما وطنيا
image

زهور شنوف ـ عام الصوت المرفوع.. "قولولهم" 22 فبراير ثورة شعب

زهور شنوف  خلال عام الثورة هزم الجزائريون الغلق وتحدوا الاعلام المؤدلج.. قاموا بثورتهم الاتصالية بشكل عبقري وفعالية وابداع كبيرين.. رفعوا شعاراتهم ودافعوا عن خياراتهم..
image

أمينة بومعراف ـ واش صار ليوم الثلاثاء 52 بالجزائر العاصمة ؟

أمينة بومعراف  الثلاثاء مسيرة الطلبة انطلقنا من ساحة الشهداء كيما مالفين، كان غاشي عيطنا مطالب مختلفة كيما مالفين كلش جايز أنتيك، حتى لحقنا la
image

عادل السرحان ـ وهناكَ أنتِ

عادل السرحان                  وهناكَ أنتِ وقد أويتِ لتربةٍ  عنيبعيدةالله شاء وقد قضىأن ترقدي بثرىًوحيدة وتنازعين الموت وحدك بينما تبكيك بعداًويح نفسي كل ذرّاتي الشريدةأوّاهُ كيفَ تبعثرت تلكَ السنين وأبحرت في موجة الزمنالعتيدةوكيف

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats