الرئيسية | الوطن السياسي | حمزة حداد - !!الانقلاب على الجزائر والرقص على إيقاع السيسي

حمزة حداد - !!الانقلاب على الجزائر والرقص على إيقاع السيسي

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

حمزة حداد 

 

رفض رئيس البرلمان الليبي ، "عقيلة صالح قويدر" الاتفاق المنبثق عن الحوار الليبي الذي احتضنته الجزائر . وزاد على هذا “الانقلاب”، تشبيهه لدور الجزائر في ليبيا بدور قطر .الغريب أن الرجل سبق و أن وصف الجزائر بأنها "الأصلح والأقدر لحل الأزمة الليبية".

تناقض الساسة الليبيين وتسرعهم في إطلاق الأحكام الجاهزة أصبح موضة سياسية ،بدأ مبكرا مع ما يسمونه بثورة 17فيبراير حيث اتهم الكثير منهم موقف الجزائر الرافض للتدخل الأجنبي في ليبيا. وحاولوا شيطنته بكيل التهم وتلفيق الاكاذيب ، ليكتشف الجميع أن مصيبة ليبيا اليوم تكمن في التدخل الاجنبي . فرئيس النواب الليبي الذي ينفي أن يكون أي خلاف سياسي في ليبيا يقول بعد ذلك "نحن لا نعارض المصالحة"، أي انه يأتي بالشيء ونقيضه ، وهذا مشكل يعاني منه رجال السياسة في ليبيا ، ويحتاج إلى تأمل عميق. خاصة لما تجمع" الصدفة" كثير من المعطيات بترتيب "مريب" كأن تطلق هذه التصريحات من القاهرة وتعزف على هوى "السيسي" في رؤيته لحل الأزمة الليبية ، فتقابلها استماته مصرية لنفخ الروح في مطلب تفعيل معاهدة الدفاع العربي المشترك عبر القمة العربية المقبلة بشرم الشيخ .

فالجامعة العربية التي تعاملت معها مصر كملحقة تابعة لوزارة الخارجية المصرية في السنوات الماضية يبدو أن هناك من يستدعها اليوم لتقوم بدور "ميلشية عسكرية" تحت عنوان " القوة العسكرية العربية المشتركة" تنفذ من خلالها السياسة الأمنية التي جاء بها " المارشال" السيسي لمصر و ما جاورها. كما تحقق رغبة السيد " قويدر" في دعوته:" للعرب أن يقفوا معنا صفًّا واحدًا، وأنْ يشكلوا قوة مشتركة لمحاربة الإرهاب والحفاظ على مؤسساتنا ..،..وسنسعى للحصول على أغلبية موقف موحَّد من الدول العربية".

التقاء المصالح بين مصر " السيسي" و ليبيا "قويدر" ، اصطدم بتحالف" تونسي- جزائري - قطري". يرفض المقاربة المصرية في حل الأزمة الليبية ، ولأن الموقف التونسي المتقدم من الأزمة الليبية في رفضه للتدخل الأجنبي ووصفه للمقترح المصري بتشكيل قوة عسكرية بغير الواقعي. يتعرض لعزل تدريجي أمام تحرك بعض القوى التونسية الفاعلة في " نداء تونس" من خلال وضع قائمة من شخصيات سياسية ليبية ممنوعة من دخول تونس كشف عنها رجل الأعمال التونسي السيد "شفيق جراية"، الامر الذي يصب في اتجاه تشجيع طرف ليبي على حساب أخر، وهو ما يتناقض مع الموقف الرسمي المعلن عنه من قبل تونس التي سيزداد لامحالة موقفها ضعفا وعزلة بعد تفجيرات باردو الارهابية التي ضربت تونس في العمق .

من هنا فقط يمكن فهم تصريحات السيد "قويدر" وتوقيتها ، فنبوءته التي تشبه الدور الجزائري بالدور القطري هي محاولة يائسة للضغط على الجزائر ولتغير موقفها خلال القمة العربية لصالح فريق على حساب اخر. كان على رئيس البرلمان وكل الفرقاء الليبيين أن يطرحوا الأسئلة الحقيقية ،هل ليبيا تريد مصالحة وطنية تجحم من التدخل الأجنبي وتتجاوز الفوضى العارمة التي تجتاحها . أم أن البعض يدفع بها نحو استدعاء أكبر للتدخل الأجنبي ولو من بوابة "ميليشية عربية" لمحاربة الارهاب . يتخوف المتتبعون للشأن العربي أن تبدأ بروفتها العسكرية في محاربة " الارهاب " بليبيا للتتوسع وتشمل أماكن أخرى كقطاع غزة خاصة وأن قضاء السيسي مؤخرا قرر بأن " حماس" حركة إرهابية .

 

 

شوهد المقال 1389 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

خديجة الجمعة ـ ميلاد

خديجة الجمعة  واقترب ميلادي فما هي إلا أيام تفصلني عنه. أحببت عيد ميلادي، لأنه ليس فقط عيد ميلاد يغنى به . لا بل وبالصدفة البحتة .
image

الذكرى السنوية الأولى لرحيل الدكتور الشيخ عشراتي

الوطن الثقافي   منذ سنة بالضبط خسرت البيض ركنا من أركانها، وارتاح الكثير من الجبناء لرحيل قلم أزعجهم كثيرا، لمس الراحل كل النقاط بكل شجاعة، ولم يخش
image

أحمد سليمان العمري ـ كورونا المتحوّر: هل اللقاح فعّال ضد الطفرة الجديدة؟

د.أحمد سليمان العمري ـ دوسلدورف  يُعتبر عيد الميلاد هذا العام في بريطانيا هو الأسوأ منذ الحرب العالمية الثانية. قبل أيام من نهاية الفترة الانتقالية لخروج الأخيرة
image

وجيدة حافي ـ ما ذنب الحُكومة إذا لم يتحرك الملك والرئيس

وجيدة حافي كل الشعوب العربية تُطالب بإسقاط حُكوماتها وتغيير وزرائها عند أي زلة أو خطأ بسبب فشلهم في تحقيق التنمية
image

عفاف الصادق ترشة ـ هالة عبسي وتغيير نظرة المرأة السوفية للرياضة

عفاف الصادق ترشة    المتتبع للتغيرات الإجتماعية الحاصلة خلال السنوات الأخيرة في الجنوب الجزائري وفي ولاية الوادي تحديداً ، تأثيراً ملموساً على نظرة المجتمع السوفي الصحراوي "
image

رشيد زياني شريف ـ سخرية الأقدار؟ بل "كلُ نفسٍ بما كسبتْ رهينةٌ"

د. رشيد زياني شريف  يوم 16 يناير 2020، يصادف الذكرى 29 لعودة بوضياف من منفاه، على رأس المجلس الأعلى للدولةHCE بعد انقلاب 11 يناير 1992،
image

مريم الشكيلية ـ وجوه متشابهة

مريم الشكيلية ـ سلطنة عمان  يا سيدي....الحزن توأم الشتاء وبملامح خريفية......عندما يغزوك الحزن تنكمش مشاعرك ويتقلص فرحك...كذا الشتاء يجعلك متشبثا" بدفئ سترتك ويديك متشابكة وكأنها تشعل
image

.شكري الهزَّيل ـ ذباب الاستبداد والفساد!!

د.شكري الهزَّيل تبدو الأمور أحيانا كثيرة خارج النص واحيانا بكامل نصها وأخرى بلا نص ولا معنى ولا فحوى عبر ازمان تزمَّنت زمانها وأماكن تمكَّنت مكانها
image

عفاف الصادق ترشة ـ منصات التواصل الإجتماعي مكان للصراعات الثقافية الإفتراضية

عفاف الصادق ترشة   مع بروز ما سمي بمنصات التواصل الاجتماعي إكتسح مفهوم الثورة السلوكية لرواده والذي عكس الغطاء الخارجي لثقافة ومجموعة التوجهات الفردية المنحازة بواقع الثقافة
image

وليد عبد الحي ـ المقاومة الفلسطينية والجهة الخامسة خلال السنوات الاربع القادمة

أ.د.وليد عبد الحي تتعامل الدراسات المستقبلية مع متغير تسميه المتغير " قليل الاحتمال عظيم التأثير"(Low Probability-High Impact ) ،أي المتغير الذي يكون احتمال حدوثه محدودا لكن

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats