الرئيسية | الوطن السياسي | أحمد سعدواي - الحقيقة الداعشية

أحمد سعدواي - الحقيقة الداعشية

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

أحمد سعداوي 

 

 

العالم العربي، ومنذ عقود طويلة، يتجه بقوة وبثبات نحو "الحقيقة الداعشية"، وما جرى من أحداث خلال هذه السنة، لم تكن سوى قمة جبل الجليد الرابض بقوة وصلابة في العمق الثقافي والخيالي الاجتماعي العربي.
إن التحديث الشكلي، الذي نجح في بعض البلدان العربية وفشل في أخرى، وكوابح التحديث الاجتماعي والثقافي العميقة، وتجديد العقل العربي، وتغيير منظوره للتاريخ والمستقبل، واستمرار التثقيف الديني بشكله اللا تاريخي، هي كلها طرق معبدة مرت عليها العربات الداعشية بسرعة الى لحظتنا الحاضرة.
الكثير من البلدان العربية ترى نفسها اليوم في مواجهة مع الظاهرة الداعشية، ولكنها في العمق تستمر في تغذية عوامل وجودها. ولعل من أبسطها استمرار منع الكتب في هذا البلد أو ذاك، وهي غالباً كتباً حداثية تنويرية أو كتباً تناقش القضايا الدينية، او يرى مشرف الرقابة أنها "تمس" الثوابت الاجتماعية والدينية. بينما، في مسار مجاور، يتم الترويج وبيع الكتب التي تصب بشكل جوهري في المسار التثقيفي الداعشي. وهذا ما اشارت اليه بعض الصحف الجزائرية مثلاً عن هجمة الملتحين في الأيام الاولى لمعرض الكتاب في الجزائر وشرائهم للكتب السلفية.
أو حملات منع الكتب التي تجري بشكل مرتبك في معارض كبيرة مثل معرض الشارقة للكتاب، بحيث تتوقع ان الكتب المعروضة هي الكتب التي تمت الموافقة عليها، ثم نلاحظ لاحقاً حملات اغلاق لبعض دور النشر [كما في الصورة المرفقة] بسبب عرضها كتباً "ممنوعة". والأمر ذاته في معرض الكويت للكتاب او معرض عمان وغيرها.
بالاضافة الى الملاحقة المعتادة لعناوين وكتب داخل بلدان عربية عديدة، وهي كلها وسائل وسلوكيات مضحكة لا تنتمي أساساً الى العصر الحديث، ويسخر منها القراء الذين يستمرون بالحصول على الكتب التي يريدونها بطرق أخرى، او عن طريق القرصنة من النت.
في النهاية تشعر بأن التساؤل المذهول أمام الظاهرة الداعشية، ومن أين ظهرت، هو مجرد سؤال غبي وساذج جداً. وأن الانظمة العربية لا ترغب فعلاً بمحاربة الظاهرة الداعشية والقضاء عليها، لانها لا تتيح الفرصة [إن لم نتحدث عن الدعم والترويج والتشجيع!!] للوسائل الطبيعية لانتاج مواطن [أنتي داعشي]، وانما هي تريد منا فقط أن نظل، كما كنا عبر قرون، مجرد داعشيين مسالمين تحت السيطرة.

 

شوهد المقال 1243 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

سعيد خطيبي ـ سنة أولى حراك

سعيد خطيبي   في أكتوبر 1988، عاشت الجزائر ثورة شعبية ضد النّظام، كانت لحظة فارقة، ترتبت عنها تغيّرات جوهرية في البلد، وكان يمكن لها أن تكون
image

مصطفى كيحل ـ الحراك وسيكولوجيا الحشود

   د. مصطفى كيحل  ساد الانطباع في الجزائر منذ نهاية التسعينات من القرن الماضي ، أن التغيير بالشارع أو بالحشود و الجماهير غير
image

عبد الجليل بن سليم ـ الحراك الشعبي...بين Frantz Fanon وDavid Galula.....و فيلم الأفيون والعصا

عبد الجليل بن سليم  في قول واحد كل من Frantz Fanon و David Galula هما الوحيدان اللي فهمو التركيبة النفسية و العقلية للجزائري كان
image

رضوان بوجمعة ـ الوحدة في عمق "الثورة السلمية" الذكية

 د. رضوان بوجمعة    الجزائر الجديدة 161   التقيت اليوم في الجمعة 53 مع جزائريين وجزائريات من ولايات مختلفة تسللوا إلى العاصمة التي تحولت إلى منطقة "شبه
image

فوزي سعد الله ـ عن وُصول "أهل الحمراء" من غرناطة إلى عَنَّابَة

فوزي سعد الله   "...منذ نحو 5 قرون، يُحكى في الروايات الشعبية في مدينة عنابة، لا سيَّما في الوسط الحَضَري، أن سقوط غرناطة عام 1492م كانت
image

جباب محمد نور الدين ـ النظام : الحراك وراءه والخراب أمامه ولا مفر له

د. جباب محمد نور الدين   لا أزال أذكر كان يوم جمعة من سنة 2001 عندما اتصل بي الصديق عبد العزيز بوباكير من مقر "
image

نجيب بلحيمر ـ محاولة فاشلة لسرقة ثورة مستمرة

نجيب بلحيمر   بعد جمعة مشهودة عاد الجزائريون إلى الشارع لإحياء ذكرى انطلاقة الثورة السلمية.. في العاصمة ومدن أخرى كان إصرار المتظاهرين على النزول إلى
image

فضيلة معيرش ـ الأديب طيب صالح طهوري لا تشبه كتاباته أحدا ولا يمكن أن تسند لمن سبق من كتاب وشعراء

فضيلة معيرش  ولج عالم الكتابة منذ ما يقارب الأربعين سنة ، أديب طوع الحرف فاستقام له جاب بساتين الإبداع فقطف ما لذ له وطاب من شجرها
image

يسرا محمد سلامة ـ هوس الشهرة

 د. يسرا محمد سلامة   أنْ تكون نجمًا مشهورًا تلك نعمة ونقمة في نفس الوقت؛ لأنّ ذلك يعتمد على طبيعة الشخص نفسه، وما تربّى عليه طوال حياته
image

د. يسرا محمد سلامة ـ البداية ونهاياتها

 د. يسرا محمد سلامة البداية، كلمة ممتعة بها من التفاؤل الشئ الكثير، تجمع في طياتها الطموح، والتحفيز، والمثابرة على إكمال ما يبدؤه الشخص من عمل، علاقة،

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats