الرئيسية | الوطن السياسي | هشام الهبيشان ...... فوضى ألاعلام ..وكتاب مقالات الكوبي -بيست؟!

هشام الهبيشان ...... فوضى ألاعلام ..وكتاب مقالات الكوبي -بيست؟!

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image
هشام الهبيشان 

من المؤلم أن نرئ بهذه المرحلة التاريخية الصعبة من عمر ألامتين العربية وألاسلامية ,,الكثير من أنتهازيي هذه المرحلة الصعبة ,,الكثير من المتطفلين على المواقع الالكترونية ألاخبارية والثقافية والاقتصادية والصحف اليومية بحجة أنهم كتاب رأي,,الكثير من مدعي الثقافة ,الكثير من مدعي الحرص على مصالح ألامة بكل أركانها ,وهم بالحقيقة على النقيض من كل ذلك ,فهم يسعون من خلال ذلك الى الوصول الى قمم الشهرة آلاعلامية وعلى اكتاف غيرهم ,,,

فهناك اليوم وللأسف الكثير من هؤلاء يطلون علينا بشكل يومي من خلال صحف يومية عربية,أو مواقع اخبارية وثقافية الكترونية ,أو مدونات شخصية ,وينشرون من الكلام أجمله ومن المعاني أفضلها ,و تحليل وتفسير لايعلى عليه أبدآ ,,وبدون سابق أنذار نراهم فجاءة يصعدون ألى مصعد الشهرة وبسرعة فائقة لانظير لها,,وكل ذلك بفضل سياسة "الكوبي–بيست ",فهؤلاء يعمدون ألى تنميق وجمع مقالاتهم من خلال سياسة القص واللصق وتجميع الافكار من هنا وهناك حتى يظهر المقال بصورة مكتملة جدآ بعين وفكر كل من يقرأها,,

ومن ثم يبدأون بنشر مقالاتهم وتوزيعها هنا وهناك ,وتبدأ الصحف والمواقع ألالكترونية ,بتسليط الضوء على هذه المقالات ,التي أعترف أنها مقالات تستحق القراءة لتعدد أفكارها ,بسبب تعدد مصادرها وأختيار الأفضل والحسن من مقالات الكتاب ألاخرين ووضعها بين ثنايا مقالات هؤلاء الكتاب "كتاب ..الكوبي –بيست " ,,

واذكر هنا أن أحد الكتاب ألذي يسميه البعض ويلقبة بصفة" الكاتب الكبير " وهو بالمناسبة قد تجاوز الخمسين من عمره ,,ومن الملاحظ انه دائم الظهور على شاشات الاعلام العربي ,,قد قام بسرقة أحدئ المقالات لكاتب مغمورنشرها هذا الكاتب المغمور بأحدى المواقع الثقافية ألالكترونية السورية ,والغريب بألامر أن هذا الكاتب الكبيرلم يقم حتى بتغيير وتبديل ثنايا المقال ,,بل أكتفى فقط بتغيير عنوان المقال ,,وقام بنشره بعدة صحف يومية لبنانية – وصحيفة سورية ,,بألاضافة الى عدد كبير من المواقع الاخبارية ألالكترونية العربية ,,وقد حقق المقال المسروق أصلآ شهرة واسعة وتناقلته الكثير من وسائل ألاعلام المرئية والمسموعة,والغريب بألامر انه للأن لا يعرف هذا الكاتب المغمور أن مقاله قد سرق وحقق شهرة واسعة ؟!,,

وهذه الحوادث والمشاهد للأسف تتكرر يوميآ ,,وكل ذلك بظل فوضى عارمة يعيشها ألاعلام العربي ,,والمسؤولية هنا بألاساس تقع على وسائل الاعلام العربية ومن يدير وسائل الاعلام هذه ,ففي ظل الفوضى وغياب المعلومة الحقيقية ,وسعي الجميع للوصول الى سبق صحفي ,ومع تكرار مشاهد سرقة المقالات وأتباع سياسة الكوبي –بيست ,عند الكثير من كتاب هذه المرحلة الصعبة ,,وجب على الجميع وضع النقاط على الحروف ,وخصوصآ الجهات المعنية بنشر هذه المقالات ,,لوضع حد لكل من يدعي الثقافة وما هو بالنهاية ألا شخص أنتهازي ,,يستغل أفكار وأراء الاخرين ليصطنع له من خلالها سلم يسعى من خلاله ألى الصعود الى قمة الشهرة الاعلامية ,,
وبالنهاية ,,ان مناسبة كتابة هذه السطور ,ان كاتب هذه السطور قد عاش لمرات عديدة ,تجربة الكاتب الذي يرئ مقالاته أو بعض ثنايا مقالاته التي يطرح فيها أفكاره ورؤيته ورأيه ,قد نشرت بالعديد من الصحف والمواقع الالكترونية الاخبارية ولكن بأسم اخر وليس أسم كاتبها ألاصلي ,وبأخر هذه الشواهد مقال لي تم سرقة تفاصيله بشكل شبه كامل ونشر بأحدى الصحف اليومية العراقية ,,وغيرها الكثير من التجارب ,,التي مررت بها ومر بها غيري من الكتاب وقد حدثني الكثير منهم عن تجارب شخصية مثيله لتجربتي ,,والسؤال هنا ألى متى سوف نبقى نعيش بهذا الواقع ألاعلامي والصحفي المؤلم ,وألاجابة على ألاغلب على هذا السؤال ستكون عند واضعي التشريعات والقوانين التي تضبط عمل وايقاع وسائل الاعلام وناشريها وتضع الضوابط الكفيلة بمحاسبة كل شخص يتعدى على حقوق الملكية الفكرية لأي كاتب او كتاب اخرين,,لتكن النتيجة هي التخلص من شوائب كتاب "الكوبي –بيست " وألى ذلك الوقت سننتظر تشريعات وقوانين تضبط مسار العمل الصحفي والاعلامي العربي والذي يعيش اليوم بظل فوضى عارمة .......



*كاتب وناشط سياسي –الاردن .
hesham.awamleh@yahoo.com





شوهد المقال 1185 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

حمزة حداد ـ الجمهورية لا تحتاج إلى وسطاء !

حمزة حداد   إذا كان الدعاء هو الواسطة بين العبد وربه فان الحق في حرية الاختيار هو الواسطة الحقيقة والوحيدة بين المواطن ومؤسسات الجمهورية. بها يزكي
image

عثمان لحياني ـ رسالة الى متملق (سقاية لكل من دافع عن نظام الخراب)

عثمان لحياني              تُنسى كأنك لم تكنتنسى كأنك لحظة مرت..ونافذة لريحتُنسى كتفاح عَفِنْ  كنا نرتب قش عش حمامةفي الصيف.. ونحفر مجرى ماءوكنت تسرق من وطن  لا وجه لكالا ملامح
image

وليد عبد الحي ـ مستقبل الصراع العربي الصهيوني : 2028

 أ.د. وليد عبد الحي  هل يمكن النظر لصراع تاريخي وشمولي من خلال " اللحظة؟ ام لا بد من تتبع المسار التاريخي وتحقيبه للاستدلال على المنطق
image

بن ساعد نصر الدين ـ شيزوفرينا الشرطة

بن ساعد نصر الدين  شيزوفرينا الشرطة او انفصام الانسان بين حياته العادية و حياته العملية داخل المسالك الأمنية !!_ لا زال السؤال الاخلاقي يضرب عقل كل
image

ناصر جابي ـ الجزائر: هل سيحكمها الستيني أخيرا؟

د . ناصر جابي  كنت دائما مقتنعا بأهمية القراءة الجيلية ـ الديمغرافية للحياة السياسية في الجزائر. لما تملكه من قوة تفسير تاريخي. عندما يتعلق
image

نوري دريس ـ الحرية السياسية

 نوري دريس    الحرية السياسية هي أن تعيش تحت دولة القانون. الذين يعيشون في مناطق (انسحبت بشكل نسبي) منها سلطة الدولة لحسابات سياسية, لا يعيشون الحرية,
image

حميد بوحبيب ـ دائرة الطباشير الابتدائية : أبجد،هوز،حطي، كلمن... A.b.c.d.e.f.g...

د. حميد بوحبيب طلاسم اللغة ومفاتيحها ، منذ فجر ظهور المدرسة نتلقاها على أيديهم الهشة الناعمة ...هم ...هم المعلمون ، شيوخا تاع ليكول...les instituteurs...تصادفهم كل صباح
image

نجيب بلحيمر ـ الأسبوع الأخير من سنة أولى ثورة سلمية:

 نجيب بلحيمر  - منع ندوة صحفية للإعلان عن تنظيم لقاء لناشطين- قمع مظاهرة للمعلمين - تعيين كريم يونس في منصب وسيط الجمهورية الرسائل: - النظام يمنع المجتمع من تنظيم
image

عمار جيدل ـ الحراك الجزائري في ذكراه الأولى

د. عمار جيدل  حال حول حراكنا المبارك، وبقي وفيا لمبادئه المنشئة ثابتا غير مبدّل، متشبّثًا بسلميته، هذه السلمية التي أبهرت العالم وبيّنت بوضوح
image

عبد الجليل بن سليم ـ الحراك.....الوعي الشعبي .....أو هناك بناء جديد لضمير الخلقي الجماعي

 عبد الجليل بن سليم  منذ بداية الحراك و في كل التدخلات الصحفية لاشخاص سواء كانوا مع حراك الشعب أو كانوا مع النظام يتكلمون على الوعي

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats