الرئيسية | الإفتتاحية | نجيب بلحيمر ـ القطار انطلق ولا مكان للنظام فيه

نجيب بلحيمر ـ القطار انطلق ولا مكان للنظام فيه

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

نجيب بلحيمر

 

 

القطار انطلق ولن يتوقف.. تتردد هذه العبارة كثيرا على لسان عبد المجيد تبون، اليوم أيضا رددها في لقائه مع الولاة. لاشك في أن القطار انطلق بالفعل يوم 22 فيفري، أما اسم القطار فهو التغيير والمتخلف الكبير عن ركوبه هو هذا النظام المهترئ الذي يحاول عبثا وقف حركة التاريخ التي يشبهها تبون بالقطار. 
بالأمس فقط اجتمعت بقايا النظام من الوجوه الداعمة لبوتفليقة، ومن يسمون زورا بالمجتمع المدني في الأوراسي لإطلاق مبادرة يثني عليها تبون. لا شيء تغير، نفس الممارسات التي درج عليها النظام منذ نحو ثلاثة عقود، فبركة صورة تعددية وهمية، وجلسات حوار شكلي تنقل السلطة من أزمة إلى أخرى، وتعمق الشرخ بينها وبين المجتمع. 
في الأوراسي أعطى النظام دليلا آخر على عجزه عن ركوب القطار، عجز يعود إلى حالة متقدمة من التهالك لا تسمح له بمسايرة سرعة التحولات التي يشهدها المجتمع والعالم ككل، فالأساليب ما زالت نفسها، وبدل التوقف لحظة لمراجعة الخيارات وتقييم نتائج المسار الانتحاري الذي سمي المسار الدستوري يصر النظام على أن يأخذ الوجهة الخطأ ويركب القطار الخطأ الذي يقوده إلى حتفه.
قدم تبون بعض الإشارات لكنه لم يحسن قراءتها، ولعل من أهم تلك الإشارات ما توجه به إلى الولاة الذين يتقاعسون عن اتخاذ ما يجب من قرارات خوفا من أن ينتهي بهم الأمر إلى سجن الحراش. تردد الولاة، والمسؤولين على مختلف المستويات، يشير إلى فقدان أعوان الدولة وإطاراتها، ثقتهم في هذا النظام الذي لم يعد قادرا على حمايتهم، وهو دليل أيضا على أن الخلط بين السلطة والدولة بلغ مداه حتى أن خدمة الدولة قد تتحول في أي لحظة إلى تهمة تجعل المتلبس بها من "العصابة" التي اتسعت دلالتها لتشمل كل من يجد نفسه عالقا في صراع العصب.
لم يعد يثق في السلطة إلا المغامرون الذين تحركهم الأطماع أو الطموحات أو أولئك الذين لم يعد لديهم ما يخسرونه، وهذه علامة حالة متقدمة من الانهيار، وإذا أضيفت لها التهم الثقيلة بالخيانة العظمى التي تطال اليوم مسؤولين كبار من رموز النظام فإن هذا يعني أن القطار يسير بسرعة أصابت النظام بالدوار وأخرجت تناقضاته إلى العلن وهي تسرع عملية تحلله.
يقدم تبون إشارات الضعف والترهل من خلال الأسئلة الكثيرة التي يطرحها، ويريد من خلالها أن يحيل على نظرية المؤامرة، لكنه في الحقيقة يثبت عجزه وعجز السلطة التي يمثلها عن تقديم الحلول لمشاكل يعرفها الجزائريون جيدا. لقد نسي بأنه في موقع تقديم الإجابات وليس في موضع طرح الأسئلة، وبذلك يعلن ضمنيا تخليه عن المهمة التي أسندت له أو عدم قدرته على إنجازها، وهذا دليل آخر عن عمق الأزمة التي تزداد تعقيدا لتؤكد خطأ خيار ما سمي "المسار الدستوري" الذي كان هدفه إجراء انتخابات 12 ديسمبر، وها هو تبون اليوم يعود إلى مهاجمة أنصار "المرحلة الانتقالية" وكأن الانتخابات لم تكن.
سلطة تحيل المواطن على "أطراف" غير معلومة، وتلمح إلى "مؤامرات" و "مخططات" دون كشفها أو تفكيكها هي سلطة فاشلة، وفي حال الأزمة التي نعيشها وتطوراتها المتوقعة، يمثل الفشل خطرا على الدولة والمجتمع. الفشل يتجاوز ما نراه في الميدان من عجز عن مواجهة المشاكل وابتكار الحلول، إلى العجز عن بناء خطاب مقنع ومتجانس.
القطار انطلق وهو ماض إلى وجهته التي ترسمها حركة التاريخ، وفي الأثناء يتآكل النظام بسرعة، وغدا سينهض الجزائريون من أجل منع هذه الآلة الصدئة من إعاقة حركة التاريخ.

 

شوهد المقال 261 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

الثمن الباهظ

الثمن الباهظ شباب في سجن وكلاء الاستعمار دولة مدنية ماشي عسكرية جزائر جزائرية حب من حب وكره من كره 
image

جلال خَشِّيبْ ـ "النهاية الجديدة للتاريخ" بَرَاغ خانا

إعداد وترجمة: جلال خَشِّيبْ، باحث مشارك أول بمركز دراسات الإسلام والشؤون العالمية (CIGA) مجلّة المصلحة القومية، 06 مارس 2021، الولايات المتحدّةالكلمات المفتاحيّة: الجيوبولتيك، العلوم السياسية، نهاية
image

حكيمة صبايحي ـ جلالة "الهايشر"

حكيمة صبايحي  من أطلق لفظة "الهايشر" على الشعب الجزائري؟ ماذا تعني لفظة "الهايشر"؟ طبعا لا يمكن أن تعني إلا لفظة سوقية تحط من شأن الشعب الجزائري،
image

جمال الدين طالب ـ لماذا يزعجهم "التاجديتيون"؟ بعض الأفكار لمحاولة الفهم ...

بقلم: حسني قيطونيترجمة: جمال الدين طالب تحليل ممتاز للباحث والمخرج الأستاذ حسني قيطوني نشره اليوم على صفحته على فيسبوك ولم أستطع الانتظار لترجمته بسرعة للعربية ومستقبلا
image

Kitouni Hosni ـ Pourquoi les Tadjadit dérangent ?

Kitouni HosniQuelques idées pour tenter de comprendre...Le cas Mohamed Tadjadit a provoqué une controverse au sein du Hirak et bien au-delà. Pour la première
image

نصرالدين قاسم ـ الجمعة 112 الحراك راسخ في السلمية ولكل حدث حديث..

نصرالدين قاسممثل أحرار السلمية في توادهم وتعاضدهم وتضامنهم كمثل الجسد الواحد إذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد بالسهر والحمى.. في الجمعة الثانية عشرة
image

حماد صبح ـ قراءة في كتاب " السهم المرتد " رفيف دروكر

 حماد صبح يتناول هذا الكتاب أحداث الانتفاضة الفلسطينية الثانية التي انفجرت في 28 سبتمبر 2000 احتجاجا على زيارة شارون إلى المسجد الأقصى ، وتعبيرا عن غضب
image

"أُريد ابنا واثقا في نفسه" أول إصدار للكاتبة " مريم عبد الحميد شريبط" عن دار قيرطا للنشر والتوزيع.

الوطن الثقافي ـ ح . و  يصدر عن دار قيرطا للنشروالتوزيع بقسنطينة أول مُؤلف للكاتبة والأُستاذة "مريم عبد الحميد شريبط"، بعُنوان " أُريد ابنا واثقا
image

يسين بوغازي ـ الفٌلول ضد شباب الرئيس ؟!

  يسين بوغازي   رٌفع لثامٌ  زمن تشريعي جزائري ، رفع بمقاسات  جزائر  جديدة  فبدا  غريبا عجيبا يحتاج قراءة وتأمل ؟! 
image

سعيد لوصيف ـ في مسألة الوحدة والمجتمع المفتوح

د. سعيد لوصيف   في مسألة الوحدة والمجتمع المفتوح : أو كيف ينبغي أن يتجه التفكير في مأسسة الصراعية في ديناميكية التحول.. شرعنة معيار عام يحتكم إليه

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats