الرئيسية | الإفتتاحية | نجيب بلحيمر ـ جمعة تحييد العنف وحماية الجزائر

نجيب بلحيمر ـ جمعة تحييد العنف وحماية الجزائر

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

د. نجيب بلحيمر 

 

 

"حاشدة".. هذا هو الوصف الذي يمكن اطلاقه على مسيرات الجمعة الرابعة والثلاثين من الثورة السلمية. في العاصمة كما في مختلف مدن البلاد كان كل شيء يوحي بأن تجند الجزائريين لإنقاذ بلادهم من النظام المتهالك وصل مستويات لم يكن يتوقعها أحد بعد كل حملات التضليل التي مارستها النخب المنفصلة عن المجتمع، والمسفهة للشارع، وبعد حملة الاعتقالات التي كانت تبحث عن رأس الثورة لتقطعه، ولتبث بعد ذلك الرعب في قلوب الجزائريين، ورغم التعتيم الذي تمارسه وسائل الإعلام العمومية وملحقاتها الخاصة، ورغم الإصرار على فرض موضوع الانتخابات، وصعود المهرجين على الخشبة لأداء مسرحية الإلهاء الكبرى.
ازداد عدد الصور التي رفعها المتظاهرون بعد تمدد قائمة المعتقلين، وازداد المتضامنون الذي يرفعون صور من لا يقاسمونهم ميولهم السياسية وأفكارهم لكنهم يعتبرونهم رفاقهم في معركة تحرير الجزائر من نظام الفساد والاستبداد، وما اعتبرته السلطة رأسا مدبرا للمظاهرات قطعته ونقلته إلى السجن، تحول إلى حجة أخرى على أن هذه الثورة السلمية كلها جسد واحد، وكل سائر في الشارع هو الرأس والجسد، ومن لم يستوعب هذه الحقيقة سيضيع مزيدا من الوقت قبل أن يهتدي إلى طريق الحل الحقيقي الذي لا يمكن أن يبتعد عن الاستجابة لمطلب الشعب في تفكيك هذا النظام والانتقال إلى بناء الجزائر الجديدة.
هتف المتظاهرون منددين بالعنف الذي سلط على الطلاب يوم الثلاثاء الماضي، وأكدوا مرة أخرى انهم جسد واحد، وأنهم بسلميتهم وكثرتهم، لن يسمحوا لهذا النظام بالتقاط ورقة العنف مرة أخرى وهم الذين حيدوها بذكائهم وإصرارهم منذ الثاني والعشرين فيفري، ولن يكون هناك من سبيل لحرف هذه الثورة السلمية عن مسارها، أو دفعها لتغيير أسلوبها، والتخلي عن سلاحها الأمضى "السلمية"، وبهذا الإنزال بعث الجزائريون برسالة واضحة إلى السلطة تفيد أن عهد الاستفراد بالمناضلين وتخويف الناس بالسجن ولى إلى غير رجعة، رسالة اختصرها أحد المتظاهرين عندما رفع لافتة كتب عليها "السجن أحب إلينا مما تدعوننا إليه"، وبهذا التصميم تكون خطة الاعتقالات قد فشلت فعليا ووجب التفكير في بديل آخر لأن رفض الانتخابات يزداد وضوحا، والمتظاهرون ماضون نحو إفشال هذا المرور بالقوة.
في الشارع سقطت نظريات "النخبويين"، وتحليلات "الحكماء"، واكتشف أصحاب النظرة الاستعلائية الذين طالما احتقروا الشعب وسفهوه، أن هؤلاء السائرين ليسوا مجرد دهماء تتلاعب بها الشبكات والأجهزة الحزبية، بل يعرفون جيدا ما تريده السلطة المأزومة من خلال سعيها لتمرير قانون المحروقات الجديد، ولذلك فقد أصدروا حكمهم غير القابل للاستئناف بالخيانة على كل من يتورط في بيع الجزائر، ومن اليوم هم يضربون للبرلمان موعدا الأحد القادم، وعلى الذين يجتمعون للنظر في القانون المذكور أن يختاروا مصيرهم بأيديهم.
الجمعة الرابعة والثلاثين مؤشر قوي على ما يمكن أن تكون عليه جمعة أول نوفمبر، استدعاء لرموز ثورة تحرير، وشهدائها، وروحها، وإصرار على عدم التفريط في الفرصة التاريخية التي تمثلها الثورة السلمية، أما الذين اختاروا السير على هامش التاريخ، فسيكتشفون قريبا جدا أنهم ماضون على طريق مأزق كبير، وأن أمامهم فرصة للعودة من قريب ما دام أبواب التوبة مشرعا، وصدر الشعب مفتوحا لكل عائد إلى جادة الصواب.

 

شوهد المقال 320 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

خديجة الجمعة ـ معصمي

خديجة الجمعة  آه يامعصمي ،كم قلت لك :توقف ؟!ولم تتوقف لماذا؟حيرت فؤادي هل شكواي لك كثرت؟،أم المشاعر هي التي سرقتني لأكتب لك رسائل كثيرة؟. لماذا لاترد؟؟
image

العربي فرحاتي ـ عالم ما بعد كورونا ..هو للكراهية أيضا !!!

د. العربي فرحاتي  "اذا كانت الحرب تولد في عقول الناس.. فإن السلم هو الآخر يولد في عقول الناس ". مقولة تنسب ل "فرويد" تؤكد
image

نجيب بلحيمر ـ فكوا قيد الجزائر ..رحيل السيدة فاطمة كريم زوجة المجاهد عمارة العسكري المدعو بوڨلاز

نجيب بلحيمر  رحلت السيدة فاطمة كريم زوجة المجاهد عمارة العسكري المدعو بوڨلاز، عقيد جيش التحرير الوطني، وعضو المجلس الوطني للثورة وأحد مؤسسي القاعدة الشرقية،
image

نوري دريس ـ الشعب تصرف وفق تصريحات الحكومة الجزائرية التي صدقت كذبتها

 د. نوري دريس    طوال الاربعة اشهر الماضية, صدقت الحكومة كذبتها بتراجع عدد الاصابات كدليل علي نجاح الاجراءات التي اتخذتها..., وصدق الشعب ارقام الحكومة المتأتية
image

الدكتور فارس شرف الدين شكري يوجه رسالة الشكر للأحرار والنطق بالحكم بتاريخ 12|07|2020 بسكرة

 د. فارس شكري  شكرا لكل الطيبين..شكرا لكل الأحرار..شكرا لكلّ الأموات في قبورهم، الذين ذهبوا ضحية الإهمال..شكرا للشرطي الطيب الذي كان يشتري لي السجائر وفطور
image

عبد الجليل بن سليم ـ أخبار سيئة... لكن لازم تعرفوها ، الوضع أخطر مما تتصورن

د. عبد الجليل بن سليم ـ السويد يوم 30 أفريل 2020 نشرت على صفحتي نص إسمه : إلتهاب.......اكتئاب..........موجة ثانية و شرحت فيه بعض الاشياء المهم
image

عثمان لحياني ـ الجزائر... الوجه الآخر لـ"الجماجم"

عثمان لحياني  دولةٌ مثل فرنسا لا تعطي بالمجان، ولم تكن لتفعل ذلك، لولا الكثير من الحسابات السياسية، واستعادة الجزائر لجماجم الشهداء والمقاومين بعد 170
image

اضربوا يعرف مضربو .. والي سطيف وعقلية الإسطبل

 د. جباب محمد نور الدين    ربي يجيب الخير هذا النظام : عارضناه، لم يتغير، نظمنا المسيرات لم يتغير، وقعنا العرائض لم يتغير،سبيناه بكل الألفاظ الغليظة حتى الخادشة
image

عبد الخالق كيطان ـ هاشم الهاشمي ...ماذا فعلت لكي تشرب كأس دمك على عتبة دارك

عبد الخالق كيطان            لنكفر بالعراق الآن ذلك انه لم يعد أبانا الذي نبكي تحت عباءته السميكة ..بل المرأة السمينة التي يتبختر الأنذال بعد اغتصابها .لنكفر بالعراق ذلك أنه
image

عوابد سارة ـ جزائري...

 عوابد سارة هي رقعةٌ محدودة تتخللها كيانات ضخمة من جبال وتضاريس بكل شكل من الأشكال...آلاف الحبيبات الذهبية المتناثرة على أراضي واسعة تأوي الجميع دون مقابل...كريات بلورية

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats