الرئيسية | الإفتتاحية | نجيب بلحيمر ـ شفافية في سرية تامة !

نجيب بلحيمر ـ شفافية في سرية تامة !

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

نجيب بلحيمر 

 

 

في وقت الأزمات تفتح قنوات الاتصال بين الأطراف المعنية، وفي العادة تكون الاتصالات سرية، وفي الحالة الجزائرية تعاملت السلطة مع ما يجري منذ 22 فيفري كأزمة كبيرة، وقد بدأت الاتصالات مع أشخاص من مستويات وقطاعات مختلفة مبكرا دون أن تظهر معالم الخطة التي تجري حولها هذه الاتصالات، وكل هذا يعتبر أمرا عاديا.
اليوم تتراكم المعلومات حول الطريقة التي تدير بها السلطة الوضع، وتتوالى الشهادات حول اتصالات جرت منذ مدة من أجل إطلاق حوار حول كيفية بلوغ الأولوية التي وضعتها السلطة وهي إجراء الانتخابات، وقد أظهرت ردود الفعل الثمن الذي قد تدفعه بعض الشخصيات مقابل الانخراط في هذا النوع من الاتصالات.
من الناحية المبدئية لا يجوز التعامل مع ما يجري في الجزائر على انه أزمة سياسية يمكن حلها من خلال اتصالات سرية، فالثورة السلمية أحدثت تغييرا جذريا في موازين القوى عندما جعلت الشعب طرفا مباشرا في اللعبة السياسية، وإذا كان لجوء السلطة إلى أساليبها القديمة أمرا مفهوما، فإن القراءة الوحيدة لمشاركة بعض المثقفين والمناضلين في هذه الاتصالات في غفلة من الشعب هي أن هؤلاء لم يفهموا حقيقة الوضع القائم حاليا، ولم يدركوا حقيقة أن الحفاظ على الأسرار صار أمرا صعبا في هذه الظروف، والأهم من هذا انهم بقوا أسرى التوازنات القديمة التي تجعل من الشعب كما مهملا في حين تتم التجاذبات بين السلطة وبعض اللاعبين الثانويين على الساحة السياسية يتم اللجوء إليهم من أجل تزكية خيارات يكون الهدف منها إجراء عمليات تجميلية لواجهة النظام.
تعطي سرية الاتصالات للسلطة أفضلية على الجميع، وتوسع أمامها هامش المناورة، وعادة ما يكون الهدف الأول من السرية تحييد الشخصيات أو التيارات التي توصف مواقفها بالتشدد، فكشف العروض التي تقدمها السلطة يفتح نقاشا واسعا حولها وقد يؤدي إلى شن حملات ضدها، وهو ما يجعل تمريرها صعبا، وفي الغالب يكون الطرف الأقوى هو الذي يصر على السرية، ويحتفظ بخيار كشف ما جرى لإحراج الطرف الآخر أو تحييده بصفة نهائية، وهو ما يجعل الأمر في حد ذاته جزءا من عملية احتواء كبيرة أكثر منه عملا جديا لصياغة الحل.
تفصيل أخر أكثر أهمية، وهو أن السرية تضمن عدم ظهور السلطة الفعلية في الواجهة رغم أن الجميع يعلم بيد من تتركز السلطة فعليا، والتستر على الجهات التي تتصل بمن تمت دعوتهم للحوار هو في حقيقته تواطؤ في عملية تمرير خيار جهة لا تريد أن تتحمل مسؤولية قراراتها، ولا تريد أن تتحمل مسؤولية ممارسة السلطة ككل، وهنا يصبح المشاركون في هذه الاتصالات، بصرف النظر عن نواياهم، في موضع المساءلة الأخلاقية، فالتكتم على الجهة التي تقوم بكل شيء هو بطريقة ما مشاركة في تمديد أسلوب الحكم الذي تريد الثورة السلمية إنهاءه، وهو الحكم من خلال واجهة مدنية لا تملك السلطة فعليا، وإذا كان الخطاب الرسمي يقوم على رفض الجيش أن يكون طرفا في أي حوار فإن قيام الجيش بهذه الاتصالات يتطلب تفسيرا من جميع الأطراف التي تشارك في هذه العملية.
الشعب الجزائري ليس خصما حتى يتم تغييبه عن حقيقة الاتصالات، وهذا الكلام لا يوجه إلى السلطة بقدر ما هو موجه إلى من يتحدثون باسم الثورة السلمية ويتبنون مطالبها.

 

شوهد المقال 243 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

عادل السرحان ـ شهقةُ الكرملْ

عادل السرحان                ياأبتِ خذ قلبي وامنحني قلبك وإن كان عليلاًسأحيا به ... حتماً سأحيا حبك كالربيع وأنى لزهرةٍ أن تموت حين يغشاها الربيعخذ قلبي الفتي
image

عادل البشراوي ـ قرابين هولاكو

عادل البشراوي عندما جهز جورج بوش الإبن قوات التحالف للحرب على الإرهاب قبل عقد ونيف فاستحل أفغانستان والعراق، كان يقول أن الرب تحدث معه وأمره بذلك
image

عماد بوبكري ـ ما وراء ملف الصحراء الغربية في الحسابات الجيوسياسية الإقليمية و الدولية

عماد بوبكري  أنا من اللذين يعتقدون أن ملف الصحراء الغربية خرج من الحسابات الضيقة و المناواشات الجزائرية المغربية الضيقة ليدخل و بصفة دائمة كقضية مربوطة حتميا
image

سعيد لوصيف ـ التفكير في المجتمع الجزائري المعاصر

د . سعيد لوصيف  يعتبر التفكير في المجتمع الجزائري و ظواهره النفسية الاجتماعية نشاط شيّق و شاق في الوقت ذاته: شيّق لأنّه يسمح للباحث
image

نجيب بلحيمر ـ مرض تبون.. مأزق السلطة وفرصتها

نجيب بلحيمر  حديث "الفراغ" يهيمن على ما يكتب ويقال عن الجزائر. هنا وفي الخارج أيضا، فرنسا تحديدا التي يرانا بعيونها جزء كبير من العالم، تجري المقارنات
image

العربي فرحاتي ـ الساركوزية والماكرونية..والحراك

د. العربي فرحاتي  بدافع التلهية سبق لساركوزي أن أثار قضية الاعتراف بجرائم الاستعمار باعتبارها قضية الشعب الجزائري وهو كلام استهوى الكثير من مثقفينا فأثاروها كما لو
image

نجيب بلحيمر ـ الفراغ.. مرض النظام المزمن

نجيب بلحيمر   “سمعنا دعوات لإلغاء الإستفتاء، فإننا إذا فرضنا جدلا بالتسليم بتلك الحجج وفي إطار وفاق وطني بين الشركاء في الساحة الوطنية بضرورة إلغاء الدستور
image

عادل السرحان ـ جنوبي أنا

عادل السرحان                ومذ ولدتُ رضعتُ حروف المحبّةمن صدر أمّي وأول مانطقت به (حبوبي)تشرق شمسي من سعف النخيل وتغرب خلف خطوط الكهرباءفي الأفق الخجولتعلّمتُ البكاء قبل الولادة وحين خرجت
image

فضيلة معيرش ـ مرآب في بيت أبي

فضيلة معيرشأدمن الصمت على عتبات الماضي دون ما يد حانية تخفف من أعباء شكواه، تزوج منذ أكثر من عشرين سنة وهاهو عبد الباقي يقترب
image

أحمد سليمان العمري ـ سياسات عقيمة ورسومات لا تختلف عنها

أحمد سليمان العمري ـ دوسلدورف«إنّا كفيناك المستهزئين الذين يجعلون مع الله إلها آخر». هل الرسوم الكاريكاتورية المسيئة لرسول الأمّة حريّة تعبير أم استفزاز صريح لشريحة كبيرة

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats