الرئيسية | الإفتتاحية | نجيب بلحيمر ـ البيروقراطي متحدثا باسم الدولة

نجيب بلحيمر ـ البيروقراطي متحدثا باسم الدولة

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

نجيب بلحيمر 

 

 

ماذا يمثل الأمين العام لرئاسة الجمهورية ؟ السؤال يفرضه احتلال شاغل هذا المنصب للصفحات الأولى لثلاث جرائد، واحدة تصدر بالعربية (الخبر)، واثنتان بالفرنسية (الوطن ولوكوتيديان دوران) زيادة على وكالة الأنباء الجزائرية التي ستتكفل بتوزيعه على بقية وسائل الإعلام. 
الأمين العام للرئاسة يمثل البيروقراطية الحكومية، وقد تحدث باسم الدولة، ومن وجهة نظر السلطة فإن الدولة يمثلها هؤلاء الموظفون السامون، وفي ظروف يطبعها الجدل السياسي حول كيفية تجسيد مطالب الجزائريين يتولد الوهم بأن الأمين العام للرئاسة يمكن أن يكون محايدا وممثلا للدولة وأفضل من يقدم الدروس في كيفية التمييز بين السلطة والدولة ومخاطر الخلط بينهما.
ملاحظة شكلية أخرى تتعلق باختيار السلطة التي أوعزت للبيروقراطي الكبير بالحديث عبر وسائل إعلام محددة، فقد فضل هؤلاء أن تمرر الرسالة عبر جرائد خاصة ربما هي في الظاهر الأقل تورطا في التزلف للسلطة، وهذا اعتراف ضمني بعدم مصداقية الجرائد التي تم إقصاؤها من مهمة تمرير الرسالة، وهي نفس الخلفية التي حكمت قرار استبعاد القنوات التلفزيونية الخاصة من نقل هذا التدخل رغم أنها تبدو أكثر متابعة وجمهورها أعرض، والقراءة في التفصيل تدفع إلى القول بأن الرسالة ليست موجهة للجمهور العريض.
في المضمون لم يأت الأمين العام للرئاسة بجديد ، فقد ردد ما جاء في خطاب بن صالح، وحاول أن يدافع عن وجهة نظر السلطة دون أن يكون مقنعا، ولأن الحوار معد سلفا ليكون في اتجاه واحد فإننا لا نجد الأسئلة التي قد تشغل بال أي جزائري بقدر ما نجد الأسئلة التي تسمح بالتفصيل في بعض النقاط التي أثيرت بعد خطاب بن صالح، ولعل أهم نقطة هنا هي تلك المتعلقة بمطالب التهدئة، وقد جاء السؤال وجوابه على النحو التالي (كما نشرته وكالة الأنباء الجزائرية) : 
***********
السؤال التاسع: ماذا تردّون على من يطالبون بإجراءات تهدئة ومُسبقات قبل مباشرة الحوار؟
جواب: توجدُ بالتأكيد إرادة مشتركة لتهدئة النفوس وتطهير الجو السياسي وخلق الظروف الملائمة لسير الانتخابات في ظل السكينة والهدوء. إنها كما أكد عليه رئيس الدّولة في خطابه، إجراءات مرافقة ستكون محل مشاورات في إطار مسار الحوار، والدّولة ستبذُل قصارى جهدها لتعزيز الثقة. وهنا يتعلقُ الأمر بأخذ رأي الأغلبية بعين الاعتبار وليس المتطلبات الحزبية أو الرؤى الضيقة التي تعكس وجهة نظر أقلية من المجتمع والتي تحاول أن تفرض رؤيتها من خلال وسائل الاعلام ووضع شروط مسبقة لإطلاق مسار الحوار. هؤلاء، في الحقيقة، لا يريدون انتخابات ذات مصداقية، بل يخشونها.
***********
بصرف النظر عن الجواب المهلهل الذي يقحم مسألة الانتخابات والحديث عن الأغلبية والأقلية، فإن الرد يشير بوضوح إلى أن أي تهدئة ستكون عبارة عن إجراءات مرافقة في إطار مسار الحوار، وهذا رفض صريح لاتخاذ أي إجراءات قبل انطلاق الحوار الذي يجري وفق الشروط التي حددها خطاب بن صالح، بل إن هذه الإجراءات إن اتخذت ستكون محل تفاوض، وأسوأ من هذا لن يكون هناك أي التزام مسبق من قبل السلطة.
المسافة التي تفصل بين بيان الإبراهيمي وما قاله البيروقراطي الكبير (الفارق الزمني بين نشر كليهما 24 ساعة) تبدو شاسعة، وهي تؤكد بأن السلطة لم تدرك حقيقة ما يجري في البلاد منذ 22 فيفري، وأن المقاربة البيروقراطية هي الطاغية على مفهوم الحوار لدى السلطة التي لا تريد أن تتحدث عن شيء آخر غير الجوانب التقنية لانتخابات يجب أن تجري في أقرب الآجال الممكنة، وليس هناك أفضل من بيروقراطي للحديث باسم الدولة كما تراها السلطة التي تعتبر نفسها غير معنية بأي نقاش سياسي جاد من أجل بناء جزائر جديدة.
البيروقراطي الكبير لم يكن مفوضا لشرح تعليق رئيس أركان الجيش على مقاربة بن صالح عندما قال في كلمته يوم 11 جويلية "اننا بقدر ما نشجعها ونؤيد محتواها، فإننا نرى في مسعاها بأنها خطوة جادة ضمن الخطوات الواجب قطعها على درب إيجاد الحلول المناسبة لهذه الأزمة السياسية التي تمر بها البلاد" ووسائل الإعلام التي تولت نقل الرسالة لم يكن مسموحا بطرح السؤال، لكن من الواضح أن كلام قائد الجيش ينظر إلى رؤية بن صالح على أنها جزئية قد تحتاج إلى خطوات أخرى، أو ربما تحتاج إلى أن تعوض بخطة أخرى، ومن يدري فجذوة الثورة السلمية ما زالت متقدة وقد تفرض الحل الحقيقي.

 

شوهد المقال 261 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

خديجة الجمعة ـ معصمي

خديجة الجمعة  آه يامعصمي ،كم قلت لك :توقف ؟!ولم تتوقف لماذا؟حيرت فؤادي هل شكواي لك كثرت؟،أم المشاعر هي التي سرقتني لأكتب لك رسائل كثيرة؟. لماذا لاترد؟؟
image

العربي فرحاتي ـ عالم ما بعد كورونا ..هو للكراهية أيضا !!!

د. العربي فرحاتي  "اذا كانت الحرب تولد في عقول الناس.. فإن السلم هو الآخر يولد في عقول الناس ". مقولة تنسب ل "فرويد" تؤكد
image

نجيب بلحيمر ـ فكوا قيد الجزائر ..رحيل السيدة فاطمة كريم زوجة المجاهد عمارة العسكري المدعو بوڨلاز

نجيب بلحيمر  رحلت السيدة فاطمة كريم زوجة المجاهد عمارة العسكري المدعو بوڨلاز، عقيد جيش التحرير الوطني، وعضو المجلس الوطني للثورة وأحد مؤسسي القاعدة الشرقية،
image

نوري دريس ـ الشعب تصرف وفق تصريحات الحكومة الجزائرية التي صدقت كذبتها

 د. نوري دريس    طوال الاربعة اشهر الماضية, صدقت الحكومة كذبتها بتراجع عدد الاصابات كدليل علي نجاح الاجراءات التي اتخذتها..., وصدق الشعب ارقام الحكومة المتأتية
image

الدكتور فارس شرف الدين شكري يوجه رسالة الشكر للأحرار والنطق بالحكم بتاريخ 12|07|2020 بسكرة

 د. فارس شكري  شكرا لكل الطيبين..شكرا لكل الأحرار..شكرا لكلّ الأموات في قبورهم، الذين ذهبوا ضحية الإهمال..شكرا للشرطي الطيب الذي كان يشتري لي السجائر وفطور
image

عبد الجليل بن سليم ـ أخبار سيئة... لكن لازم تعرفوها ، الوضع أخطر مما تتصورن

د. عبد الجليل بن سليم ـ السويد يوم 30 أفريل 2020 نشرت على صفحتي نص إسمه : إلتهاب.......اكتئاب..........موجة ثانية و شرحت فيه بعض الاشياء المهم
image

عثمان لحياني ـ الجزائر... الوجه الآخر لـ"الجماجم"

عثمان لحياني  دولةٌ مثل فرنسا لا تعطي بالمجان، ولم تكن لتفعل ذلك، لولا الكثير من الحسابات السياسية، واستعادة الجزائر لجماجم الشهداء والمقاومين بعد 170
image

اضربوا يعرف مضربو .. والي سطيف وعقلية الإسطبل

 د. جباب محمد نور الدين    ربي يجيب الخير هذا النظام : عارضناه، لم يتغير، نظمنا المسيرات لم يتغير، وقعنا العرائض لم يتغير،سبيناه بكل الألفاظ الغليظة حتى الخادشة
image

عبد الخالق كيطان ـ هاشم الهاشمي ...ماذا فعلت لكي تشرب كأس دمك على عتبة دارك

عبد الخالق كيطان            لنكفر بالعراق الآن ذلك انه لم يعد أبانا الذي نبكي تحت عباءته السميكة ..بل المرأة السمينة التي يتبختر الأنذال بعد اغتصابها .لنكفر بالعراق ذلك أنه
image

عوابد سارة ـ جزائري...

 عوابد سارة هي رقعةٌ محدودة تتخللها كيانات ضخمة من جبال وتضاريس بكل شكل من الأشكال...آلاف الحبيبات الذهبية المتناثرة على أراضي واسعة تأوي الجميع دون مقابل...كريات بلورية

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats