الرئيسية | الإفتتاحية | نجيب بلحيمر ـ سلطة بلا صوت

نجيب بلحيمر ـ سلطة بلا صوت

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

نجيب بلحيمر

 

 

أحكمت السلطة الفعلية قبضتها على الهوامش الضيقة لحرية الإعلام التي تحققت بفضل الثورة السلمية، وعادت القنوات التلفزيونية الخاصة إلى ممارسة عاداتها القبيحة في الدعاية والتضليل طلبا للدعم واتقاء لغضب من يحكمون البلاد.
تصور قيادة الجيش للدور الذي يتعين على وسائل الإعلام أن تلعبه، والذي فصله رئيس الأركان في خطابه الأخير، تجسد حرفيا في تغطيات الجمعة الأخيرة، وفي اختيار المتدخلين عبر هذه القنوات وهم في معظمهم من محترفي تزكية خطابات السلطة والذين يعيدون إنتاج الخطاب الرسمي ببلاهة منقطعة النظير.
يكشف الإصرار على تحويل الإعلام العمومي والخاص إلى أبواق للدعاية عن رؤية تجاوزها الزمن تقوم على اعتبار التلفزيون أداة حاسمة في توجيه الرأي العام، وهذه رؤية لا تستوعب التحولات العميقة التي حدثت في المشهد الإعلامي وعلى مستوى المجتمع، تحولات فرضتها التكنولوجيا التي جعلت الإعلام البديل الذي يتخذ من منصات التواصل الاجتماعي قنوات له، يحتل الساحة بشكل كامل.
ويشمل هذا القصور أيضا قراءة الثورة السلمية من حيث الأسباب التي سرعتها والأدوات التي جعلتها أكثر تنظيما وقدرة على التكيف مع مناورات السلطة. فالدرس الأهم الذي كان لابد من استيعابه هو ان الجزائريين أوجدوا لأنفسهم فضاءات حرة للنقاش وتبادل المعلومات والأخبار تجعل وسائل الإعلام التقليدية الواقعة تحت هيمنة السلطة عديمة التأثير بل إنها صارت عبئا على الجهات التي تروج لها باعتبار انها فاقدة للمصداقية.
قد يكون رئيس الأركان سعيدا بمنع بث الشعارات المناوئة له، والتي يرددها المتظاهرون في الشوارع كل جمعة، لكن ذلك لن يغير حقيقة موقف المتظاهرين منه ومن الصحافة التي لا تنقل الحقيقة والتي تتقاسم معه النقد اللاذع ويطرد مراسلوها من المظاهرات بسبب تغطيات منحازة وغير موضوعية.
سيضطر الجيش عاجلا أو آجلا لتقديم خطة للحل، وسيكون بحاجة إلى تسويق خطته عبر وسائل الإعلام، وحينها سيكتشف أن تلك القنوات لا تملك المصداقية التي تؤهلها للعب هذا الدور، وقد تجد الخطة المقترحة مقاومة من قبل الشارع تزيد في تعقيد عملية صياغة حل وتجسيده.
مثلما أدى تصحير الساحة السياسية إلى غياب قوى قادرة على تنظيم المجتمع ولعب دور الوسيط بينه وبين السلطة، فإن قمع حرية الإعلام جعل السلطة بلا صوت مسموع وهذا قد يسرع عملية انهيار هذا النظام الذي يعيش خارج العصر، لكنه قد يجعل كلفة هذا الانهيار أكثر ارتفاعا.

 

شوهد المقال 782 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

الثمن الباهظ

الثمن الباهظ شباب في سجن وكلاء الاستعمار دولة مدنية ماشي عسكرية جزائر جزائرية حب من حب وكره من كره 
image

جلال خَشِّيبْ ـ "النهاية الجديدة للتاريخ" بَرَاغ خانا

إعداد وترجمة: جلال خَشِّيبْ، باحث مشارك أول بمركز دراسات الإسلام والشؤون العالمية (CIGA) مجلّة المصلحة القومية، 06 مارس 2021، الولايات المتحدّةالكلمات المفتاحيّة: الجيوبولتيك، العلوم السياسية، نهاية
image

حكيمة صبايحي ـ جلالة "الهايشر"

حكيمة صبايحي  من أطلق لفظة "الهايشر" على الشعب الجزائري؟ ماذا تعني لفظة "الهايشر"؟ طبعا لا يمكن أن تعني إلا لفظة سوقية تحط من شأن الشعب الجزائري،
image

جمال الدين طالب ـ لماذا يزعجهم "التاجديتيون"؟ بعض الأفكار لمحاولة الفهم ...

بقلم: حسني قيطونيترجمة: جمال الدين طالب تحليل ممتاز للباحث والمخرج الأستاذ حسني قيطوني نشره اليوم على صفحته على فيسبوك ولم أستطع الانتظار لترجمته بسرعة للعربية ومستقبلا
image

Kitouni Hosni ـ Pourquoi les Tadjadit dérangent ?

Kitouni HosniQuelques idées pour tenter de comprendre...Le cas Mohamed Tadjadit a provoqué une controverse au sein du Hirak et bien au-delà. Pour la première
image

نصرالدين قاسم ـ الجمعة 112 الحراك راسخ في السلمية ولكل حدث حديث..

نصرالدين قاسممثل أحرار السلمية في توادهم وتعاضدهم وتضامنهم كمثل الجسد الواحد إذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد بالسهر والحمى.. في الجمعة الثانية عشرة
image

حماد صبح ـ قراءة في كتاب " السهم المرتد " رفيف دروكر

 حماد صبح يتناول هذا الكتاب أحداث الانتفاضة الفلسطينية الثانية التي انفجرت في 28 سبتمبر 2000 احتجاجا على زيارة شارون إلى المسجد الأقصى ، وتعبيرا عن غضب
image

"أُريد ابنا واثقا في نفسه" أول إصدار للكاتبة " مريم عبد الحميد شريبط" عن دار قيرطا للنشر والتوزيع.

الوطن الثقافي ـ ح . و  يصدر عن دار قيرطا للنشروالتوزيع بقسنطينة أول مُؤلف للكاتبة والأُستاذة "مريم عبد الحميد شريبط"، بعُنوان " أُريد ابنا واثقا
image

يسين بوغازي ـ الفٌلول ضد شباب الرئيس ؟!

  يسين بوغازي   رٌفع لثامٌ  زمن تشريعي جزائري ، رفع بمقاسات  جزائر  جديدة  فبدا  غريبا عجيبا يحتاج قراءة وتأمل ؟! 
image

سعيد لوصيف ـ في مسألة الوحدة والمجتمع المفتوح

د. سعيد لوصيف   في مسألة الوحدة والمجتمع المفتوح : أو كيف ينبغي أن يتجه التفكير في مأسسة الصراعية في ديناميكية التحول.. شرعنة معيار عام يحتكم إليه

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats