الرئيسية | الإفتتاحية | حمزة حداد ـ الكتاب و المثقفون الجزائريون ومكيال التطرف

حمزة حداد ـ الكتاب و المثقفون الجزائريون ومكيال التطرف

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

 

حمزة حداد 
 
الذين اتحفونا بسرديات لها اول وليس لها آخر حول عنصرية الجزائريين بسبب تعليقاتهم حول ملكة جمال الجزائر وحول المغني هواري منار ربي يرحمه .. اين أهم ؟!
لماذا يلوذون بالصمت حول عنصرية منظمة ومقصودة من قبل كاريكتير جريدة ليبرتي السيد ديلام.
أما أن المثقفين والنخب في دزاير يعلقون فقط على عنصرية البسطاء والعفويين والفياسبوكيين الذين يصفونها بالوانتثيرسيت ....
لماذا يشعر الجزائريون أن نخبهم معادية لهم ، معادية لمورثهم و لثقافتهم الشعبية ، وتصوراتهم عن العالم و الحياة؟! 
لماذا هذه الفجوة بين النخب المثقفة والمجتمع الجزائري؟ 
هل لأن الجزائريين يرفضون التجديد وعقنلة وعيهم الجمعي؟!
أما لأن هذه النخب لا تنتج أفكارا قادرة على اختراق هذا الوعي وتنقيح المورث الشعبي الذي استطاع أن يشكل ثقافة شعبية تجاوزت في كثير من الاحيان ما تطرحه النخب المثقفة من إنشاء و تدوير لكلاشيهات الاستشراق والثقافة الأوربية ... حول المجتمع الجزائري والثقافة الجزائرية.

 

هل النخب الجزائرية تعي حقيقة أولويات المجتمع الجزائري وتشتغل في انتجاتها الفكرية والفنية والمعرفية على تفكيكها معرفيا وترتيبها وتأطيرها أم أن هذه النخب تحركها أشياء أخرى مثل بقايا الاديولوجيات العتيقة المتجاوزة شعبيا وحتى معرفيا او ن الامر له علاقة بعملية تموقع شخصي يخضع لحسابات يعرفها بعض المثقفين جيدا.

 

ربما أيضا بعض من النخب المثقفة تخضع في تحركها لدوائر سياسية "خفية" وأصحاب مصالح تريد الاستثمار في مواضيع محددة تصنع شكل من أشكال الإستقطاب بين الجزائريين متحكم فيه و مدر لبعض الامتيازات التي يمكن تحصيلها من عمليات التفاوض والتموقع الحاصل بالساحة السياسية بدزاير قبل موعد هام .. الرئاسيات المقبلة.

 

لماذا تتجه بعض عمليات النقد البناءة التي تقوم بها بعض النخب في اتجاه واحد بالتحديد حول الاشكاليات التي يطرحها تلبس الدين بالحياة العامة في دزاير واللغة العربية ناهيك عن سخريتهم من متطرفي هذا التيار وعرض مواهبهم السردية في فضح ممارساته غير السوية ..
لكن في المقابل تصمت هذه الأصوات بل ربما تجامل اذا تعلق الأمر بما يطرحه متطرفوا البربريست في القضية الأمازيغية رغم أن التطرف واحد وينطلق من مخيال واحد مخيال جزائري فقير اديولوجيا ومتخلف معرفيا ، يمارس نفس الحماقات البائسة التي تشوه الإنسان وتجلب الخراب للأوطان !!

 

هذه الازدواجية الممارسة بطريقة مفضوحة و واضحة تضاعف من شكوك و هواجس القراء و الجزائريين بصفة عامة اتجاه نخبهم ومثقفيهم والدور المنوط بهم وتفاقم فجوة الثقة المفقودة على غرار فقدانها مع النخب السياسية !!

شوهد المقال 396 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

العربي فرحاتي ـ ويوم يعض الناخب على يديه .. ويقول يا ليتني لو اتخذت مع الشعب سبيلا ..

 د. العربي فرحاتي  انتخبوا أو لا تنتخبوا ..قبلتم بهؤلاء الخمس أم لم تقبلوا ..هم من العصابة أم من غير العصابة لا يهم ..هم من أحزاب
image

مخلوف عامر ـ عز الدين ميهوبي تَحْيا السلطة، يموت الشعر

د. مخلوف عامر  غَرضُ المدح شائع في الأدب العربي ما جعل كثيراً من الدارسين يعدُّونه صفحة سوداء في تاريخ هذا الأدب.لكن الشعراء يتفاوتون في
image

حميد بوحبيب ـ ضرورة التفكير فيما بعد 12 دوجمبر

د. حميد بوحبيب  التركيز المطلق على ضرورة إفشال الانتخابات وكأنه المطلب الجوهري الوحيد للحراك ، قد يؤدي بنا إلى خيبة كبيرة بعد 12 دوجمبر .علينا جميعا
image

ناصر جابي ـ لماذا لن أشارك في الانتخابات الرئاسية المقبلة؟

 د. ناصر جابي   لن أكون الوحيد الذي لن يشارك في هذه الانتخابات ـ اللغم التي دعت إليها السلطة في الجزائر. الكثير جدا من الجزائريين
image

رضوان بوجمعة ـ سلطة ضد الدولة وأمة تقاوم تفكيك الدولة!

 د. رضوان بوجمعة الجزائر الجديدة 140 تعيش الجزائر في هذه الأيام حربا نفسية منظمة تستخدم كل الوسائل والأدوات لفرض اقتراع مرفوض شعبيا ويراد فرضه أمنيا
image

يسين بوغازي ـ من الطغم الكلاسيكية الى طغم ما بعد الحراك؟

يسين بوغازي  ليس سهلا  هذا التناول على الاطلاق ، لكني سأخوض فيه مستعينا بتحولات جديدة للكثير من المفاهيم  التي غدت تنطبق على كيانات لم
image

محمد هناد ـ بعد 12/12، لن تقوم الساعة ! سلمية... سلمية ! حذار من اعتراض سبيل من أراد التصويت !

 د. محمد هناد    إن جرت الانتخابات كما هو مقرَّر لها، ستكون نسبة المشاركة فيها مخزية، لكن أبواق السلطة قد بدأت تستعد للرد على
image

ستار سامي بغدادي ـ ايران مستمرة في اذية العراق

ستار سامي بغدادي   ليس في ثقافتي شيءّ من الكراهية صديقتي ، لم تُعلمني إياها أمي ، ولم يكن أبي يسمح بذكرها فنسيتها تماماً ..الحب وحده
image

نجيب بلحيمر ـ وحدها السلمية ستقبر نظام العنف

نجيب بلحيمر  كثير من الدروس تتهاطل علينا هذه الأيام، يدور معظمها حول حرية الرأي، والديمقراطية، ونبذ العنف، أما المناسبة فهي تصاعد أشكال الرفض
image

نهاد مرنيز ـ الصحافة الجزائرية هي صحافة "قُروب الساعة"

 نهاد مرنيز   الصحافة الجزائرية هي صحافة "قُروب الساعة" بامتياز كما سماها زميلي محمد دلومي ...لا تُفرق بين قراءة أسئلة جاهزة من ورقة يُكرر ترديدها

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats