الرئيسية | الإفتتاحية | عثمان لحياني ـ ذخيرة بلا بندقية .. الإنقلاب البرلماني في الجزائر

عثمان لحياني ـ ذخيرة بلا بندقية .. الإنقلاب البرلماني في الجزائر

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image
عثمان لحياني 
 
يتأسس على مجمل المسار الانقلابي انتخاب رئيس لبرلمان الواقع ، السؤال الحارق الآن عن كيف ستتعامل كتل المعارضة مع الموقف والمآلات التي سينتهي اليها ، - بغض النظر عن مشاركتها في الجلسة النيابية العامة لانتخاب رئيس جديد من عدمه -، هل ستقبل العمل مع رئيس برلمان ينبثق عن مسار غير دستوري برغم أن ذلك قد يرقى الى حالة تواطؤ ، أم أنها ستلجأ الى قاموس الذرائع لتفسير مسايرتها لواقع سياسي مفروض، بما يضعها في حالة تنافي مع مسؤوليتها السياسية والأخلاقية .
تنسج كتل الموالاة وتسقط المعضلة على كتل المعارضة ، تملك الأولى من البذاءة السياسية ما يكفيها للتحلل من كل لياقة أخلاقية ، لكن الثانية ولشدة المبالغة في الاعتبارات الأخلاقية، لا تريد التورط في مدخل الى انقسام مؤسساتي وازدواجية في رئاسة البرلمان ، من حيث أنها لا تملك في الوقت نفسه القدرة على التمسك برئيس برلمان-قيد الشرعية- تجاوزته الأحداث ، وأكثر من ذلك لا يستحق التضحية ، اذ لم يكن نفسه صاحب رؤية ديمقراطية .
اللافت أن المعارضة تدين في الغالب تزوير المسار الانتخابي ، لكنها تقبل في النهاية بنتائجه وتنخرط في المؤسسات المنبثقة عن هذا المسار ، تحت عنوان المؤسسة الوطنية ، أكثر من ذلك فان جزءا من هذه المعارضة المعترضة على الاحتيال النيابي ، كانت نفسها شريكة ومتواطئة في الاحتيال الدستوري في نوفمبر 2008 .
 
من المفيد أيضا التذكير أن حركة مجتمع السلم -على سبيل المثال لا الحصر-، قبلت العمل في اطار التحالف الرئاسي عام 2004 مع قيادة حزب جبهة التحرير الوطني المنبثقة عن "عدالة الليل" ، ورئيس البرلمان المنقلب عليه الآن ، هو نفسه كان شريكا وفاعلا في نفس تلك الحالة الانقلابية، ومثل هذه المحطات وغيرها هي التي كرست للمشاهد التماثلية اللاحقة ، بما فيها ما يحدث راهنا في البرلمان.
تملك كتل المعارضة كل الذخيرة الدستورية والحجة الأخلاقية التي تدين المسار الانقلابي للأغلبية الأفاقة ، لكنها لا تملك بندقية ومنصات لاطلاقها ، حرصت السلطة دائما على منع امتلاك المعارضة لمنصات اعطاب الخيار أو عرقلة المسار ، ثمة خيارات مطروحة أمام كتل المعارضة لكنها تبقى ضمن حدود سيطرة المنظومة الحاكمة ، كالاخطار الدستوري وتجميد النشاط النيابي.. ثمة خيار آخر تقدر المعارضة أن الموقف لا يستحق الى هذا الحد ، الانسحاب من "برلمان الواقع" .
 

شوهد المقال 273 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

المنظمة العربية للهلال الأحمر والصليب الأحمر تعزي عوائل ضحايا غرق عبارة الموصل

راضية صحراوي  تنعي الأمانة العامة للمنظمة العربية للهلال الأحمر والصليب الأحمر ضحايا عبارة الموصل الاليمة ، وتتقدم المنظمة أصالة عن منسوبيها ونيابة عن جميع مكوناتها
image

وليد بوعديلة ـ الحراك الجزائري..مسائل تحتاج لوقفة تأمل

د.وليد بوعديلة يستمر الحراك الجزائري السلمي مسيرته المجيدة الخالدة، وفاء للشهداء واقترابا من تحقيق الاستقلال الكامل، بعد سنوات من استقلال سياسي واقتصادي وثقافي ناقص،
image

شكري الهزَّيل ـ عدالة صفقة الأعداء : غيض من فيض غطرسة عصابة فريدمان كوشنر !!

د.شكري الهزَّيل **مقدمة: لابد لنا ان نترحم اولا على أرواح ضحايا الهجوم الغادر والجبان على المسجَّدين في نيوزيلاندا لنقول ان الاب الروحي لهذا المجرم
image

حميد بوحبيب ـ العلمانية، أو المعركة التي لا نكف عن تأجيلها:

د.حميد بوحبيب   كلمة علمانية تعرضت للتشويه المقصود من طرف الإسلاميين، والأوساط الأكاديمية المحافظة ، حتى صارت في نظر العامة مرادفا للإلحاد ومعاداة الأديان ،
image

وليد عبد الحي ـ قطاع غزة: المستقبل القريب

 أ.د. وليد عبد الحي  أكثر من مصدر اعلامي والعديد من التصريحات الرسمية اشارت الى ان الرئيس الامريكي دونالد ترامب سيعلن عن " صفقة القرن "
image

جمال ضو ـ فخ الدستور

د. جمال ضو   لا استطيع التنبؤ بمألات الحراك الحالي ، ولكن الشاهد أن مؤشرات كثيرة ترجح أن يفضي بشكل أو آخر إلى مرحلة
image

سعيد لوصيف ـ لاتحملوا المجتمع والدولة اوزاركم..

د.سعيد لوصيف   ابقى مذهولا واكاد انتحر لما اشاهد على بلاطوهات الكاستينغ عددا من "الخبراء" ، يقدمون نصحا اموميا للجزائريين يطلبون منهم الابتعاد عن
image

مجلة "براءات" بملفٍّ عن الشِّعر والله في عددها الأول - مارس 2019

 الوطن الثقافي    صدر عن منشورات المتوسط – إيطاليا، العدد الأول من مجلة "براءات" بطبعتين عربية وفلسطينية. وبراءات هي المجلة التي أعلنت عنها مسبقاً منشورات المتوسط معرفة
image

ثامر رابح ناشف ـ طرفي الحراك السلمي، ميلاد مجتمع، والهوية الباديسية!

د. ثامر رابح ناشف   موهانداس كرمشاند غاندي، او ما أشتهر ب "المهاتما غاندي" هو الزعيم الروحي للهند وسياسي بارز في مقارعة الاستعمار
image

فضيل بوماله ـ هام جدا جدا وعاجل ! بوضوح ! الأحزاب وثورة الشعب البيضاء

  فضيل بوماله  بدأ الحراك شعبيا وطنيا سلميا واستمر كذلك إلى أن اشتد عوده وأصبح ميزان قوة يعكس إرادة ثورة شعبية بيضاء. إرادة التغيير الجذري ورحيل

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats