الرئيسية | الإفتتاحية | عثمان لحياني ـ قول في قول حفتر

عثمان لحياني ـ قول في قول حفتر

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

 

 
 عثمان لحياني
 
تصريحات حفتر وتهديده بنقل الحرب الى الحدود مع الجزائر مجانية وغير جدية ،حفتر لم يستطع تأمين معقله ولم يحسم معاركه في بنغازي نفسها، لكنها رسائل ليست فقط للاستهلاك الداخلي،ولكنها رسائل بالوكالة عن أطراف اقليمية تدعم حفتر ، منزعجة من الموقف الجزائري الرافض لاقصاء الاسلاميين وجهة طرابلس من مساعي الحل في ليبيا وللتدخل الأجنبي وتقسيم ليبيا. 
لا يملك حفتر أية وسائل تمكنه من رصد الحدود ، وعليه فان الأطراف التي تمده بتقارير أو صور أو احداثيات عن تحركات الجيش الجزائري لتأمين الحدود ، هي المعنية مؤكدا بارسال هذه الرسائل السياسية باتجاه الجزائر .
 
حفتر يبحث عن رد رسمي من الحكومة الجزائرية ،وهذا الرد غاية في حد ذاته ، لكونه سيمكنه من مشروعية سياسية كمخاطب في مستوى الدولة الليبية ، ويكرسه كوصي على التراب الليبي، والحقيقة أنه دون ذلك ،والجزائر التي استقبلته في ديسمبر 2016 كشخصية ليبية مثلما استقبلت غريمه قائد عملية اليبيان المرصوص جحا ، لا أعتقد أنها ستمنحه هذا الشرف ، بحيث لا يمثل حفتر بالنسبة للجزائر نظيرا سياسيا بخلاف مجلس النواب او مجلس الدولة وحكومة المجلس الرئاسي.
الحكومة الجزائرية لا تخفي تعاونها مع أعيان القبائل ورؤساء البلديات الليبية الحدودية في الشق الاجتماعي ،لكنه أيضا ضمن تكتيكات تأمين الحدود ، في أكثر من مرة أعلنت الجزائر نقل مساعدات الى بلدات في أوباري وغدامس وغيرها ، ونقل ليبيين من سكان الحدود للعلاج في المذن الجزائرية على الحدود. 
قبل تصريحات حفتر ، كان طلال الميهوب رئيس لجنة الدفاع والأمن في مجلس النواب الليبي الذي يهيمن خفتر على مواقفه قد اصدر بيانا لرفض الزيارة التي قام بها عبد القادر مساهل في ماي 2017 الي أوباري وغات والزنتان وسبها ووصفها بانها تدخل في الشأن الليبي .
تصريحات حفتر هي اعادة انتاج نفس موقف الاستدراج الذي حدث في عام 2011 ، في قضية اتهام الجزائر بتوريد مرتزقة لصالح القذافي ،المسؤول في المجلس الانتقالي الليبي الذي أطلق نقلا عن جهات مغربية هذه الاتهامات ، أقر قبل أشهر في الجزائر خلال مشاركته في حوار الشخصيات الليبية أنه كان ضحية تضليل.

 

شوهد المقال 126 مرة

التعليقات (0 تعليقات سابقة):

أضف تعليقك comment

  • أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق
  • نسخة للطباعة نسخة للطباعة
  • نسخة نصية كاملة نسخة نصية كاملة
طالع أيضا
image

سهـــام بعيطيش ـ ماعدت تسأل

 سهـــام بعيطيش"أم عبد الرحيم"         قالتْ وقدْ أيْنعتْ في الثَّغرِ بَسْمتُها واسْتنطقَ الوَجْدُ بَوْحَ الروحِ والمُقلِ ماعُدْتَ تسْألُ عنْ حالِ التي جُبِلتْ على ارْتِشافِ
image

وليد بوعديلة ـ بلا دبابة..فرنسا تحتل الجزائر؟؟

د.وليد بوعديلة  قد يكون عنوان هذه الورقة مستفزا لكل جزائري ،وطني، حر، نوفمبري، لكن بعد تتبع فكرتنا قد يعيد معنا ما قلناه، وربما أصابه
image

عمر كاهية: تفعيل القوانين البيئية بصرامة في الجزائر ضرورة ملحة

كاهية ثاني نزيم عمر قمنا في أحد المرات وبحكم عضويتي في لجنة البيئة بالمجلس الشعبي الولائي/ وهران بخرجة ميدانية لتنظيف عدة أحياء، وقد جاءت المبادرة تجسيدا
image

نورا تومي ـ أبي....

نورا تومي            أبي.... أيّها الباسم المستريح أما زلت تنهض مهلاً وتمشي مهلاً وتفشي سراً لورد الحديقة؟ أما زلت فجراً ترتّل؟ صبحاً تدسّ بجيبي النّقود لوامع؟ أما
image

عبد العزيز بوباكير ـ مدير قناة النهار أنيس رحماني .. سمعته أمس يتحدث عن القانون و دولة القانون !!!!!!!!

 د.عبد العزيز بوباكير    عاجل...قامت إدارة الفيسبوك بناء على شكوى تقدم بها ضدي المدعو أنيس رحماني دون مبرر ودون سابق انذار بحذف منشور لي عن مساومته
image

عثمان لحياني ـ أكتوبر.. النص والمؤسسة

عثمان لحياني  حقق أكتوبر 1988 بغض النظر عن ملابساته منجز تغيير النص المؤسس لما بعد أكتوبر ، تغيّر الدستور(فبراير1989) وفُتح باب التعدديات
image

رياض حاوي ـ التفكير كخبير اقتصادي: دليل القرار العقلاني (9)

د. رياض حاوي  المفاهيم الثلاثة: العقلانية - التحليل الهامشي – التحسينRational - Marginal - Optimalيؤكد البروفسور بارتلات راندال ان هذه المفاهيم الثلاث عقلاني، هامشي، مثالي
image

وليد بوعديلة ـ الروح الشعرية والنضال الثقافي عند عاشور بوكلوة

د. وليد بوعديلة تحتاج الجزائر لانجاز محطات لتأمل منجزات رجالها والاحتفاء بهم وقول كلمات الشكر لتضحياتهم الجليلة، لأجل رفع الشأن الوطني بكل جمالياته وخصوصياته الفنية
image

ايمان بدري ـ تجرد الحواس

 ايمان بدري انني لعاصفة تهب ايزاء كل من يحاول ايذائي ،او ذالك ما بدى للجميع في الاحيان العصرية .....اردت حقا ان اسمم جوانب حياتي بدماء الاشباح
image

اليزيد قنيفي ـ ماقلّ ودل...!

اليزيد قنيفيالمحسوبية والواسطة داء ومرض عضال انتشر وترعرع في أوطاننا فأصبح مثل الوباء المزمن دون علاج نافع..يقتل الإبداع والمبادرة..من يستعمل الواسطة يأخذ ما لا يستحق

:

لا توجد مدونات لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
Free counter and web stats